الثلاثاء. نوفمبر 12th, 2019

وجهات سياحية

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 2 أكتوبر 2019: تُعتبر ألماتي أكبر مدن كازاخستان وتتسم بموقعها المتميّز بين أوروبا وآسيا وغنى تراثها الأدبي والثقافي.واستهرت المدينة، التي تأسست في العصر البرونزي، بكونها واحدة من المحطات على طريق الحرير، الذي عبره التجّار حاملين بضائعهم بين مختلف الدول والقارات. وتُعد كازاخستان تاسع أكبر دولة في العالم، تشتهر مدينتها ألماتي باسم “المثلث الذهبي”، لاحتضانها ثلاث وجهات سياحية طبيعية رائعة، وهي بحيرات كولساي ووادي شارين ومنتزه ألتن إيميل الوطني. وتقع المدينة جنوب شرق كازاخستان بالقرب من سلسلة جبال تيان شان،وتحمل الكثير من المفاجآت، بدءاً من المناظر الطبيعية الخلابة وصولاً إلى تجارب التسوق الفاخرة؛ ما يجعل منها وجهة توفر العديد من من الخيارات التيترضي أذواق الجميع. وتسلط شركة ’ديسكفر ألماتي‘ الضوء على أبرز الأنشطة والأماكن في أكثر المدن نشاطاً فيآسيا الوسطى. تجارب تسوق فريدة تضم ألماتي تشكيلة واسعة من مراكز التسوق، أبرزها ’إسينتاي مول‘الذي يتميز بفخامته؛ إذ تم تصميمه لتوفير أجواء مميزة وبيئة عالمي المستوى للتسوق والترفيه، ما يجعل منه وجهة لا تفوّت عند السفر إلى ألماتي. ويحتوي مركز التسوق الفاخر على أكثر من 100 مطعم وعلامة تجارية عالمية مرموقة، إلى جانب صالة سينما ووجهات طعام مثالية للذواقة ومركز للياقة البدنية ومنتجع صحي، وغيرها من المرافق الترفيهية. كما يقدم لعملائه إمكانية الحصول على مساعد تسوق شخصي للارتقاء بتجربتهموتقديم نصائح مهمة حول أحدث صيحات عالم الأزياء. وعلاوةً على ذلك، يُمكن الاستمتاع بتجارب التسوق الثقافي على شارع ’بيديسترين ستريت‘في قلب مدينة ألماتي، حيث يحظى المسافرون بفرصة للاستمتاعبالتسوق وزيارة المقاهي والمعارض الفنية، إذ يتجمع الحرفيون في عطلة نهاية الأسبوع على طول الطريق لاستعراض وبيع ما في جعبتهم من مشغولات يدوية وقطع فنية. كما يُمكن للزوار الاستمتاع بأصالة المدينة عند زيارة السوق الأخضر ’جرين بازار‘، والذي يُعتبر واحداً من أقدم الأسواق في العالم، ويُمثل بطابعه الشرقي مكاناً مثالياً للاستفادة من أفضل العروض. مركز ثقافي يتمتع بتاريخ غني تزدان مدينة ألماتي بكافة أشكال فنون الشوارع، وتُشكل المدينة محطة عامة تتيح للفنانين التعبير عن آرائهم بكل حرية.ووسط هذا المشهد العام، يستعرض عشاق الفن إبداعاتهم أمام سكان المدينة وزوّارهاللاستمتاع بها والتعمق في معانيها. وتأخذ رياضة الجولف في ألماتي عشاقهافي رحلة إلى الطبيعةمع الإطلالات الجبلية التي تخطف الأنفاس أثناء زيارة منتجع ’شايلجو‘ للجولف، والذي صمّمته شركة ’آرنولد دانيال بالمر‘ الشهيرة، وتم افتتاحه في 9 يونيو 2016. المغامرات في ألماتي توفر ألماتي باقة كبيرة من المغامرات، والتجارب التي تتنوع بين الأنشطة في وادي شارين على أطراف المدينة، والذي يعتبر من بين أكثر الوجهات السياحية سحراً وشهرة في المنطقة. وتمتد هذه الأعجوبة الطبيعية على مسافة تصل إلى 154 كيلومتر، بعمق 300 متر.وعلى طريق هذه الرحلة المميزة، تبرز بحيرة كاينديمن بين البحيرات الاستثنائية العديدة التي تحتضنها كازاخستان. وتحيط أشجار الصنوبر بهذا السد الطبيعي في جبال تيان شاو، والذي تكوّن نتيجة الانهيارات الأرضية، ما يضمن للمسافرين تجربة مبهرة في أحضان الجبال والطبيعة ومع المياه الزرقاء التي تشكل جميعها خلفية رائعة لالتقاط أجمل الصور ومشاركتها على وسائل التواصل الاجتماعي. وتعتبر زيارة جبل ’كوك توبي‘، أعلى نقطة في ألماتي، تجربة لا تُفوت لعشاق المغامرة والاستكشاف،ويُمكن الوصول إليه عن طريق التلفريك على ارتفاع 1100 متر. وتتمتع المنطقة بإطلالات بانورامية على المدينة يحلو معها التقاط صور تسجل أجمل الذكريات. كما يحظى المسافرون بفرصة لزيارة العديد من المقاهي والمطاعم ومتاجر بيع التذكارات فيقمة الجبل. ويُشار إلى أنّ ألماتي هي كلمة كازاخية تعني “أبو التفاح”، وعلى الرغم من انتشارزراعة التفاح في جميع أنحاء العالم، إلا أنّ علماء الأحياء تتبعوا جينات هذه الفاكهة ليكتشفوا نشأتها في ألماتي بكازاخستان. لذلك، لا تكتمل روعة زيارة ألماتي دون المرور على مدينة التفاح، آخر غابة من أشجار التفاح البري. وتُعتبر مدينة التفاح، التي تقع على ارتفاع يتراوح بين 400-900 متر، من البساتين الرائعة المليئة بالمفاجآت، حيث يُمكن للمسافرين تذوق بعض من أروع أنواع التفاح كالتفاح بنكهة العسل والتوت والعرقسوس. بينما تُعتبر زيارة قمم ألماتي الجبلية المغطاة بالثلوج واحدة من أكثر الرحلات سحراً على الإطلاق، لا سيّما منتجع ’شيمبولاك‘ للتزلج، الذي يعدّ أضخم منتجعات التزلج في آسيا الوسطى وأكثرها حداثة. ويتمتع المنتجعبمجموعة من مصاعد التزلج، والتي يصل أعلاها إلى ارتفاع 3,200 متر.كما توفر المنحدرات المتنوعة للمتزلجين فرصة خوض تجربة مفعمة بالمرح على اختلاف مستويات مهارتهم. وينطلق موسم التزلج، الذي يرتبط بتساقط الثلوج، من أواخر شهر نوفمبر ولغاية نهاية شهر مارس من كلّ عام.  تجارب مثالية لجميع أفراد العائلة يُعتبر السيرك الكازاخستاني الحكومي الوجهة المثالية لقضاء فترة تناسبجميع أفراد العائلة. وهو أول معالم كازاخستان التي تشتهر بأهميتها الثقافية والتاريخية، إذ يعرض مواهب أبرز المهرجين والفرسان والبهلوانيين وفناني الأداء ضمن فعالياته الفريدة والساحرة. وتعتبر ألماتي وجهة لا تفوت لجميع عشاق السفر،فهي وبلا شك،ستلبي تطلعات عشاق المغامرات والتشويق.

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 2 أكتوبر 2019: تُعتبر ألماتي أكبر مدن كازاخستان وتتسم بموقعها المتميّز…

Advertisements