for Ladies in Dubai - Dubai Iconic Lady

  الرعاية المنزلية قبل الولادة من أجل دعم الأم خلال فترة الحمل

مقال صحفي بقلم “ألكا اوتام شانداني”، المدير العام لمؤسسة الإمارات للتمريض المنزلي

دبي، الإمارات العربية المتحدة، إن ولادة طفل حدث تتطلع إليه كل أسرة، إلا أن لذلك تحدياته الخاصة. فمن زيارات ما قبل الولادة، إلى فحص العناصر الحيوية للأم الحامل، وفحوصات أثناء فترة الحمل، والحاجة إلى فحص صحة الطفل ووضعه، قد يكون ذلك مرهقاً إذا لم تتوفر خدمة لمساعدة الأم خلال فترة الحمل.

ولكل ما ذكر من أسباب، شهد التمريض المنزلي قفزة كبيرة، حيث تقوم الممرضات المؤهلات بتقديم خدمات التمريض المنزلي وتوجيه الأمهات خلال فترة الحمل ومساعدتهن في الحفاظ على سلامة وصحة المولود الجديد. وتوفر خدمة التمريض المنزلي راحة وسهولة في تلقي الرعاية، حيث تمكن الأم من مراقبة قلب الجنين والاستماع إلى نبضات الطفل وهي في راحة تامة داخل منزلها دون الحاجة إلى زيارة المستشفى.  الرعاية المنزلية قبل الولادة من أجل دعم الأم خلال فترة الحمل

ليس ذلك فحسب، عادة ما يكون لدى المرأة الحامل العديد من التساؤلات مثل متى يجب أن يبدأ طفلها في الركل؟ ماذا يجب أن تفعل لتجنب علامات التمدد؟ على أي جانب يجب أن تنام أثناء الحمل؟

وكان من الممكن أن تصبح هذه الاسئلة صعبة، إذا كانت المرأة الحامل تقوم بتدبير كافة أمورها أثناء الحمل بنفسها. لذلك يوصى بالاستفادة من خدمات فريق الممرضات المنزليات المؤهلات تأهيلاً عالياً، حيث يمكنهن المساعدة في الإجابة على جميع الأسئلة المتعلقة بالحمل والمولود الجديد، وفي كل مرحلة من مراحل الحمل. كما أن الممرضة المنزلية هي البوابة إلى المستشفى ويمكن أن تساعد الأمهات في النظر في خيارات الولادة واتخاذ قرارات صائبة. وحيث يشكلن جزءاً من المجتمع، يمكنهن أيضاً المساعدة في الاستفادة من تجارب الأسر المتشابهة في التفكير والذين يمرون بنفس التجربة وتوفير الراحة للمرأة الحامل.

وتشمل بعض الخدمات الرئيسية التي تقدمها الممرضات المنزليات:

  • مراقبة صحة الأم الحامل من خلال تقييم العناصر الحيوية مثل ضغط الدم والنبض ودرجة الحرارة.
  • تحسين النظام الغذائي للأم من أجل صحة الطفل.
  • متابعة نمو الطفل بشكل منتظم.
  • تقديم الدعم النفسي والجسدي.
  • تمارين وتقنيات الاسترخاء (التنفس السليم والتأمل وغيرها).

وتشير الدراسات إلى أن الرعاية المناسبة قبل الولادة من قبل الممرضات المنزليات المؤهلات يمكن أن تساعد في تحسين الدورة الدموية وتقليل زيادة وزن الأم وتخفيف آلام أسفل الظهر إضافة إلى منع تقلصات الساق وتورمها والإمساك ودوالي الأوردة وسكري الحمل.

وفي حين أن الرعاية المنزلية ينصح بها في الغالب للنساء اللاتي تعرضن لحمل شديد الخطورة (الحمل المعرض لخطر المضاعفات) أو اللواتي لديهن ظروف تعرض صحة الأم أو صحة الطفل للخطر، مثل الاكتئاب أو عدم الاستقرار، لذلك تعتمد عليها العديد من النساء اللواتي يرغبن في الاستمتاع بحملهن مع أقصى درجات الرعاية. كما أن التغذية التي تتلقاها الأم الحامل تلعب دوراً كبيراً في تعزيز صحة الطفل ونموه.

لذلك، إذا كنت في طريقك لأن تصبحي أم، دللي نفسك واعتمدي على ممرضة منزلية لتلقي رعاية مستمرة ومتخصصة في كل مرحلة من مراحل حملك وبعد الولادة، للاستمتاع بأغلى مرحلة في حياتك.