for Ladies in Dubai - Dubai Iconic Lady

عروض الـ”كيه-بوب” الكورية تلهب حماس جمهور إكسبو 2020 دبي

Advertisements
Advertisements
Advertisements

دبي،  16 يناير 2022 – أطلت كوكبة من فناني موسيقى الـ”كيه-بوب”، احتفالا باليوم الوطني لجمهورية كوريا في إكسبو 2020 دبي، على منصة اليوبيل، لاصطحاب جماهير احتشدت شوقا للقائهم، في رحلة مبهجة إلى عالم الموسيقى الكورية، حيث رحب أعضاء الفرق بالجميع باستخدام كلمات ترحيب عربية.

وبدأ الحفل بعرض راقص جسد الثقافة الكورية، لتعتلي المنصة بعده فرقة “فورستيلا” المكونة من أربعة مغنين رئيسيين، والمعروفة بعروضها الغنائية المميزة. وتعالت أصوات الجمهور ترحيبا بالفرقة، التي عبر أعضاؤها عن امتنانهم لزيارة دبي والوقوف على منصة اليوبيل في إكسبو، قائلين: “لم نكن نعرف بوجود هذا العدد الهائل من محبي فن الـ’كيه-بوب‘ ومتابعيه هنا في دبي. نشعر بالسعادة لمشاركتنا في اليوم الوطني لكوريا في إكسبو.”

Advertisements

واستمر الحفل بتقديم فرقة “(جي)آي-دل” عرضها الموسيقي، حيث أدت عضوات الفرقة الخمس عددا من أشهر أغانيهن، وسط تفاعل من الجمهور، الذي أدى الحركات الراقصة معهن. وقالت الفرقة: “هذه زيارتنا الأولى لدبي، ونحن شديدات الانبهار بها. لقد فاق إكسبو تخيلاتنا، ونحن سعيدات جدا لمقابلة جمهورنا المحب لفننا. وندعو الجميع لزيارة الجناح الكوري، فهو مبهر حقا، لا سيما في المساء.عروض الـ”كيه-بوب” الكورية تلهب حماس جمهور إكسبو 2020 دبي

Advertisements

وبحركات إيقاعية سريعة على أنغام موسيقى الراب، قدمت فرقة “غولدن تشايلد” أغانيها، وسط تصفيق حار من الجمهور. ووجه أعضاء الفرقة حديثهم للحضور، وقالوا: “نحن هنا للمرة الأولى في دبي، وقد أُعجبنا بهذه المدينة المختلفة والرائعة، كما أُعجبنا بحماسكم لمقابلتنا، وللاستماع إلى موسيقى الكيه-بوب”. وأدت الفرقة عددا من أغانيها الحماسية، من بينها الأغنية الشهيرة “All Day”، التي تنصح بالتركيز على الحاضر وعدم القلق بشأن المستقل.

وبالرغم من تواصل هطول الأمطار، فقد واصل الجمهور استمتاعه بالعروض الموسيقية، فاستقبل المغنية، وكاتبة الأغاني، والملحنة، والراقصة سونمي، التي قدمت مزيجها الخاص من الأغاني التي تجمع بين موسيقى البوب والديسكو وغيرها الكثير، وألهبت المسرح بحركاتها الراقصة.

وزاد الحماس بدخول فرقة ستراي كيدز، وهم سفراء الجناح الكوري في إكسبو 2020 دبي، وسط الكثير من الإبهار البصري، من خلال المؤثرات الضوئية. ورحبت الفرقة المكونة من ثمانية أعضاء بالجمهور، ووجهت لهم كلمات شكر وامتنان لتواجدهم في هذا الاحتفال الكوري بامتياز.

واختتم الحفل المغني الشهير ساي، المعروف بأغنيته “غانغام ستايل”، حيث بدأ حديثه بالترحيب بفخامة مون جاي إن، رئيس جمهورية كوريا، ثم قال: “بسبب جائحة كورونا، لم أصعد على خشبة المسرح لعامين. وجودي هنا اليوم يجعلني عاجزا عن الكلام. فتفاعلكم وحضوركم بهذا العدد، وإظهاركم محبتكم لي، كل ذلك يشعرني بسعادة غامرة. فشكرا للجميع!” وأعرب ساي عن دهشته من معرفة الجمهور لكل مغنٍّ كوري اعتلى المنصة أثناء الحفل، بالإضافة إلى معرفتهم كلمات الأغاني.

Advertisements