for Ladies in Dubai - Dubai Iconic Lady

ميونخ تقدّم تجارب ثقافية متنوعة لزوارها هذا الصيف

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

ميونخ تقدّم تجارب ثقافية متنوعة لزوارها هذا الصيف

المدينة الألمانية الشهيرة تسلّط الضوء على صناعاتها المحلية ومطبخها وتقاليدها ومواردها الطبيعية بينما تستمر ألمانيا باستقبال المسافرين الحاصلين على لقاح كوفيد-19

Advertisements

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 27 يوليو 2021 – يدعو مكتب السياحة في ميونخ، الهيئة الرسمية المسؤولة عن شؤون السياحة في ميونخ، سكان ومواطني دول مجلس التعاون الخليجي لاستكشاف أبرز معالم المدينة السياحية والثقافية ضمن حملة وجهات ألمانية ثقافية التي ينظمها المجلس الوطني الألماني للسياحة.

وتصنف الحملة المعالم الفريدة لوجهات ألمانيا الثقافية ضمن أربع فئات تضم الحرف والصناعات اليدوية التي تشتهر بها المدن الألمانية، والمطبخ الألماني الذي يقدم للمسافرين الأطايب الألمانية الأصيلة، وتقاليد المدن وتاريخها الثقافي، والغطاء الأخضر وما تقدمه طبيعة الدولة النقية من مصادر مستدامة.

Advertisements

ومن جهتها، قالت يامينا صوفو، مديرة إدارة المبيعات والتسويق للمكتب الوطني الألماني للسياحة: “تتيح حملة الوجهات الألمانية الثقافية للمسافرين فرصة استكشاف تقاليدٍ وثقافةٍ جديدة والتعرف على مطابخ ونكهات فريدة وممارسة مجموعة من الأنشطة المختلفة. ونتطلع لاستقبال المسافرين من مختلف دول الخليج ليستمتعوا بما تقدمه ألمانيا من تجارب غنية ومميزة”.

Advertisements

وترحب ألمانيا بالمسافرين الذين حصلوا على لقاح كوفيد-19 المعتمد من قبل وكالة الأدوية الأوروبية ابتداءً من 25 يونيو. وينصح المسؤولون المسافرين بالتأكد من شروط الدخول إلى كل مدينة قبل السفر إليها.

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال كليمِنس باومجاتنر، عضو مجلس مدينة ميونخ والمسؤول عن أنشطة مكتب السياحة في ميونخ: “يتيح موسم الصيف فرصة مثالية للمسافرين لاستكشاف مدينة ميونخ الغنية بالوجهات الثقافية والتاريخية التي تناسب جميع الأذواق، خاصةً بعد السماح للزوار الأجانب ممن حصلوا على لقاح كوفيد-19 بالسفر إلى ألمانيا. ويمكن للمسافرين التعرّف على المهن التقليدية في المدينة والحرفيين الذين يحرصون على إحياء حرفٍ يدوية تعود إلى قرون من الزمن. كما يمكنهم الاستمتاع بمناظر ميونخ الخلابة من المرتفعات المطلة على المدينة”.

ميونخ من الأعلى

يمكن للمسافرين إلى ميونخ الاستمتاع بنسيم الصيف العليل وبالإطلالة المميزة على أفق المدينة المتلألئ بالأضواء من مجموعة من المطاعم المشيدة على أسطح المباني، والتي تُعد وجهات مثالية لمشاهدة منظر الغروب. وتضم الوجهات الكلاسيكية الصالة الخارجية لمطعم بلو سبا في فندق بايريشر هوف من فئة الخمس نجوم، حيث يمكن لضيوف المطعم تناول وجبة خفيفة مع مشروب منعش بينما يستمتعون بالنظر إلى أبراج المدينة القديمة في ميونخ. أما المسافرين الذين يفضلون الوجهات العصرية فيمكنهم التوجه إلى ركن المشروبات ما جونغ على سطح فندق ماندارين أورينتال للاستمتاع بالأجواء الآسيوية والمتوسطية المميزة والإطلالة الرائعة.

كما يمكن للراغبين باستكشاف المعالم التاريخية لمدينة ميونخ زيارة مبنى مجلس المدينة الجديد في ميدان ماري بلاتز والذي يُعد من أهم الوجهات الثقافية في المدينة، حيث يطل مصعد المبنى، الذي يصعد إلى ارتفاع 85 متراً، على أبرز معالم المدينة المنتشرة في جميع الاتجاهات مثل كنيسة ألتر بيتر ومبنى مجلس المدينة القديم. ويمكن للراغبين باستكشاف مبنى مجلس المدينة الجديد من الداخل مرافقة دليل سياحي خبير في جولات خاصة ليطلعهم على تفاصيل العمارة والحرفية المعقّدة المستخدمة في المبنى.

تجارب التسوق الفاخرة

لطالما شكلت مدينة ميونخ الوجهة المفضلة للكثير من عشاق التسوق على مدى السنوات، حيث تواصل الشركات التي تحظى بلقب ممون البلاط الملكي البافاري بتوفير أجود أنواع الأحذية الجلدية وتقديم جولات ينظمها مكتب ميونخ للسياحة.

النزهات في أحياء المدينة

تتميز ميونخ بأجوائها الهادئة والمثالية لمحبي النزهات الطويلة على الأقدام، حيث يمكنهم الاستمتاع بالوتيرة البطيئة للحياة في المدينة بينما يشاهدون معالمها المميزة على طول الطريق الذي يخترق ميونخ من الشرق إلى الغرب بمسافة 12 كيلومتراً من ساحة برينس ريجنتين بلاتس إلى قصر نيمفينبورغ.

بينما يأخذهم الطريق الممتد على مسافة 21 كيلومتراً من شمال المدينة إلى جنوبها في رحلة ممتعة من متحف بي إم دبليو بالقرب من الحديقة الأولمبية إلى البحيرة في هينتربرول. كما يمكن لعشاق السفر زيارة معالم ميونخ الملكية النائية مثل قلاع وقصور بافاريا الشهيرة عالمياً بجمالها وروعتها.

ويتم تسيير رحلات جوية مباشرة من دول الخليج إلى مدن ميونخ ودوسلدورف وهامبورغ وفرانكفورت، لتسهيل وصول الزوار الراغبين بقضاء عطلة الصيف في أوروبا.

لمحة حول مكتب السياحة في ميونخ:

يقع مكتب السياحة في ميونخ، هيئة السياحة المحلية في المدينة، في وزارة العمل والشؤون الاقتصادية في مدينة ميونخ. ويهدف المكتب بالتعاون مع الشركاء من القطاع الخاص، مبادرة السياحة في ميونخ، إلى تطوير إجراءات التسويق والعلاقات العامة والترويج للمعالم السياحية في المدينة بهدف ترسيخ مكانتها كوجهة سياحية رائدة، إلى جانب تعزيز قطاع السياحة في المدينة. ويتعاون مجلس مدينة ميونخ مع شركات السياحة المحلية من خلال المكتب، الذي يشكل صلة وصل بين الطرفين، لتحديد توجهه الاستراتيجي.

لمحة حول المجلس الوطني الألماني للسياحة

يعد المجلس الوطني الألماني للسياحة (GNTB) المؤسسة الوطنية المسؤولة عن السياحة في ألمانيا، ويعمل بالنيابة عن الوزارة الاتحادية للشؤون الاقتصادية والطاقة، لتمثيل ألمانيا كوجهة سياحية متميزة، بتمويل من الوزارة بما يتماشى مع قرار البرلمان الألماني. ويتعاون المجلس بشكل وثيق مع قطاع السفر الألماني وشركاء من القطاع الخاص ومؤسسات تجارية، لتطوير استراتيجيات وحملات تسويقية تهدف إلى تعزيز الصورة الإيجابية لوجهات السفر الألمانية في الخارج، وتشجيع السياحة في ألمانيا.

يتّبع المجلس الوطني الألماني للسياحة استراتيجية تعتمد على ثلاثة محاور لمواجهة تحديات كوفيد-19:
– رفع مستوى الوعي حول ألمانيا باعتبارها وجهة سياحية، والترويج لصورتها حول العالم.

– دعم قطاع السفر الذي تشرف عليه الشركات الصغيرة والمتوسطة من خلال إدارة العلاقات وتبادل المعارف.

– تطوير خطط عمل قائمة على نتائج أبحاث الأسواق المستهدفة والتحليل المستمر لتأثيرات فيروس كورونا المستجد.

واعتمد المجلس الوطني الألماني للسياحة، خلال فترة الإغلاق، على التسويق القائم على مواجهة التقلبات الدورية للحفاظ على حوارٍ بناء مع العملاء، ويساهم هذا النهج بتسليط الضوء على تفضيلاته المتغيرة في شبكة اتصالاته، كما أنه يخاطب مشاعر العملاء ويحفز الإلهام لديهم.

Advertisements

التركيز على التحول الرقمي والاستدامة

ويحرص المجلس الوطني الألماني للسياحة على تعزيز السياحة المستدامة بالتماشي مع أهداف الحكومة الألمانية، حيث يركّز على التحول الرقمي والاستدامة. ويُعدّ المجلس الوطني الألماني للسياحة رائداً في استخدام التقنيات الغامرة (الواقع الافتراضي والمعزز والمختلط) والمساعدين الصوتيين وغيرها من واجهات الحوار وتطبيقات الذكاء الاصطناعي مثل روبوتات الدردشة. ولضمان ظهور العروض السياحية على منصات التسويق القائمة على تقنيات الذكاء الاصطناعي، يشرف المجلس على مشروع البيانات المفتوحة التابع لقطاع السياحة الألماني، الذي يهدف إلى تطوير المعرفة السياحية.

Advertisements

ولطالما كانت الاستدامة التركيز الجوهري للمجلس لأكثر من عقدٍ من الزمن، ويتم التعامل معه بوصفه قضيةً استراتيجية في مختلف مناحي المنظمة. ويتبع المجلس استراتيجيةً تستند إلى ثلاث ركائز وتجمع بين مشاركة المعرفة مع شركاء خارجيين ودعم استراتيجية التواصل مع مبادرات الاستدامة الداخلية. كما يحرص على تعزيز السياحة المسؤولة بوصفها مجال نموٍ أساسي، من خلال تقديم ألمانيا كوجهة مستدامة وشاملة إلى سوق السفر الدولي، الأمر الذي يحظى بأهمية خاصة مع التغير المتسارع في قيم المسافرين العالميين نحو مسؤولية اجتماعية وبيئيةٍ أكبر بسبب أزمة كوفيد-19

ويضم المجلس الوطني الألماني للسياحة 27 وكالة خارجية تغطي أكثر من 40 سوقاً في مختلف مناطق العالم. ويضم المقر الرئيسي للمجلس، الذي يقع في فرانكفورت بألمانيا، الأقسام الاستراتيجية مثل معلومات الأعمال وتطوير الأعمال والاتصالات والعلاقات العامة للعلامة التجارية المرتبطة بمبادرة ألمانيا وجهة سياحية.

Advertisements
Advertisements