for Ladies in Dubai - Dubai Iconic Lady

مجموعة جديدة مريحة من “كريت آند كيدز”

Advertisements
Advertisements
Advertisements

مجموعة جديدة مريحة من “كريت آند كيدز”

  • الاستعانة بمواد ذات مصادر مسؤولة بيئياً واجتماعياً
  • مواد عضوية ومفروشات حاصلة على شهادة “غرين غارد” الذهبية
  • إضافة جديدة إلى تنوع فئة المفروشات والديكور من “ماجد الفطيم

أطلقت ” كريت آند كيدز” مجموعة مميزة من الأثاث المنزلي والديكورات المخصصة للصغار، والتي تتميز بأحجامها وقياساتها الصغيرة والأنيقة بشكلٍ سلس وبسيط، وتتيح الفرصة أمام الأهل للعب والابتكار مع صغارهم. وتوفر العلامة التجارية للمستلزمات المنزلية، الذي تملكها وتديرها شركة “ماجد الفطيم” في الإمارات، التصميمات الحديثة للعائلات العصرية، وتشكل مصدر إلهام لأجيال المستقبل من أجل صورة مشرقة للعالم في خيالهم، تتخطى جدران غرفهم.

Advertisements

وتركز تشكيلة الربيع والصيف من “كريت آند كيدز” على الإبداع والميزات الشخصية والسكينة والراحة النفسية. حيث شهدت فئة المستلزمات المنزلية في الإمارات المتحدة تحولاً كبيراً، مع إيلاء الصحة والسلامة داخل وخارج المنزل أولوية خاصة، فالقطن العضوي الحاصل على اعتماد “المعيار العالمي للأقمشة العضوية” (GOTS) والأثاث الحاصل على شهادة “غرين غارد” (GREENGUARD) الذهبية، خضعا لاختبارات دقيقة وصارمة لضمان أن سلامة منازل العائلات بقدر راحتها. وتوفّر شهادة “غرين غارد” معياراً للمنتجات ذات المكونات العضوية منخفضة الانبعاثات، وذلك لأن الكثير من الانبعاثات الكيمائية تصبح أكثر تركيزاً داخل المنازل.

ولا تحتاج العائلات إلى التنازل عن المظهر الذي تحلم به عند تصميم غرف الحضانة أو غرف النوم أو غرف اللعب أو المساحات المخصصة للدراسة، من خلال استخدام مواد طبيعية غير مؤذية للتنفس، ويمكن مزج ومطابقة كل قطعة من مجموعة “كريت آند كيدز” الجديدة من الأثاث والمنسوجات والاكسسوارات، حيث يمكن للأطفال الاستمتاع باختيار القطع التي تعكس شخصيتهم بسهولة.

وتجسّد أغطية السرير المصنوعة من المواد العضوية بنسبة 100% موضوع السفر والرحلات، لتأخذ المغامرين الصغار إلى الأماكن التي يصورها لهم خيالهم الواسع. أما شراشف الباستيل الملونة فتأخذ الرحالة الطموحين في رحلةٍ مباشرة إلى البيرو، وسيحب المستكشفون الصغار الأغطية المستوحاة من جبل إيفرست، أما الأشكال والأنماط الزهرية والجريئة فتتيح الفرصة أمام الحالمين الصغار لاكتشاف قلب الغابات الاستوائية البرازيلية. وسيعشق الصغار الاختيار من بين مجموعة أوراق الجدران الناعمة المنقوشة بأشكال حيوانات اللاما وطائر الطوقان والأخطبوط، لإرشادهم في مغامراتهم.

ويمكن للمتسوقين إيجاد المزيد من الأدوات المنزلية المستوحاة من الحياة البرية من عالمة الأنثروبولوجيا الأسطورية  جين جودل، والقليل من موسيقى الروك أند رول من مصممة الديكور الداخلي المعروفة ليان فورد. هذه التشكيلات تتوفر حصرياً في “كريت آند كيدز”، ومصممة لتعليم وتحفيز وإلهام الأجيال القادمة خلال مراحل نموهم.

ويشكل التنظيم الأنيق، بالنسبة للأهل، المفتاح الأساسي عند إنشاء مساحة آمنة للأطفال. ولقد تم تصميم كل مجموعة خصيصاً لتلبية احتياجات العائلات المتزايدة، بما في ذلك قطع الأثاث متعددة الوظائف مثل طاولة اللعب القابلة للتعديل، وخزانة الكتب ولوحة الإرشادات، وطاولة الأعشاش مع مساحة مدمجة للتخزين. وتبرز المنحنيات بشكلٍ كبير في عالم التصميمات الداخلية هذا الموسم، وتقدم مجموعة “روزيل” (Roselle) الجديدة من “كريت آند كيدز” معالم وخطوط عالية مميزة للعائلات التي تعشق الموضة. كما لاقت الأشكال الهندسية الجريئة في مجموعة “ويس” (WES) قبولاً واسعاً، حيث تمزج بين المواد الطبيعية وخشب السنديان لتحقيق مظهرٍ نهائي طبيعي.

ستشكل أحدث تشكيلة من “كريت آند كيدز” فرصة جديدة للحياة في العديد من غرف الحضانة ومساحات اللعب وغرف الأطفال في كافة أرجاء المنطقة. تتوفر في متاجر “كريت آند باريل” في دبي في “مول الإمارات” و “سيتي سنتر مردف”،

عن “ماجد الفطيم”

Advertisements

تأسست شركة “ماجد الفطيم” عام 1992، وهي الشركة الرائدة في مجال تطوير وإدارة مراكز التسوق، والمدن المتكاملة ومنشآت التجزئة والترفيه على مستوى الشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا.

وتحفل قصة نجاح “ماجد الفطيم” بالعديد من الإنجازات، التي جاءت نتيجة رؤية أسسها السيد ماجد الفطيم، الذي حلم بتغيير مفهوم التسوّق والترفيه لتحقيق “أسعد اللحظات لكل الناس، كل يوم”. وقد بدأت ملامح تلك الرؤية تتجسّد عبر العديد من مراكز التسوّق الحديثة والمبتكرة، تم افتتاحها أولاً في دولة الإمارات العربية المتحدة، لتتوسّع بعدها عبر 17 سوقاً حول العالم ويعمل بها أكثر من 43 ألف موظف. وقد نالت المجموعة أعلى درجة استثمارية (BBB) للمؤسسات الخاصة في منطقة الشرق الأوسط.

تمتلك وتدير “ماجد الفطيم” اليوم 28 مركز تسوّق و13 فندقاً وأربعة مشاريع مدن متكاملة بالإضافة إلى العديد من المشاريع قيد الإنشاء. وتتضمّن مراكز التسوّق التابعة لشركة “ماجد الفطيم”، “مول الإمارات”، و”مول مصر”، ومراكز “سيتي سنتر”، ومراكز التسوق المجتمعية “ماي سيتي سنتر”، بالإضافة إلى خمس مجمّعات تسوّق بالشراكة مع حكومة الشارقة. كما أنّ للشركة امتياز الاستخدام الحصري لاسم “كارفور” في أكثر من 30 سوقاً على مستوى الشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا. وتدير “ماجد الفطيم” أكثر من 375 متجراً، بالإضافة إلى المتجر الإلكتروني.

كما تدير “ماجد الفطيم” أكثر من 500 شاشة سينما في صالات “ڤوكس سينما” التابعة لها، بالإضافة مراكز ترفيه عائلي عالمية المستوى من بينها “ماجيك بلانيت” و”سكي دبي” و”آي فلاي دبي” و”دريم سكيب”و”سكي مصر”، وغيرها. وتعد “ماجد الفطيم” هي الشركة الأم لشركة متخصصة في الأزياء والتجزئة والمفروشات المنزلية والديكورات الداخلية وتدير عدداً من أبرز الأسماء والعلامات التجارية في عالم الأزياء والمنزل مثل “أبيركرومبي آند فتش” و”هوليستر” و”أُول سينتس” و”لولوليمون أثليتيكا” و”كريت آند باريل” و “ميزون دو موند” و”ليغو” و”ذات” المتجر والتطبيق الإلكتروني للأزياء. كما تشغّل “ماجد الفطيم” شركة إدارة المرافق “إنوڤا” من خلال مشروع مشترك مع شركة “ﭬيوليا”، العالمية الرائدة في مجال إدارة الموارد البيئية.

Advertisements