for Ladies in Dubai - Dubai Iconic Lady

إطلاق أحدث حلول التعلم العميق للكشف عن سرطان الثدي في قطر

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

لمساعدة أخصائيي الأشعة في الدولة

إطلاق أحدث حلول التعلم العميق للكشف عن سرطان الثدي في قطر

Advertisements
  • “كايرون ميديكال تكنولوجيز” تتعاون مع “ميدتيك كوربورشين” لدعم منظومة الرعاية الصحية القطرية عبر منصة الذكاء الاصطناعي “ميا” لفحص الثدي
  • تعد منصة “ميا®” – المتاحة الآن في دولة قطر – أول قارئ مستقل قائم على الذكاء الاصطناعي لفحص سرطان الثدي

لتحميل الصور بدقة عالية، يرجى الضغط هنا.

الدوحة، قطر، 25 يوليو 2021 – وقعت شركة التقنيات الطبية البريطانية كايرون ميديكال تكنولوجيز” اتفاقية شراكة مع “ميدتيك كوربورشين“، واحدة من أهم موردي المعدات الطبية والمخبرية للهيئات الحكومية والخاصة في قطر، وذلك بهدف إطلاق منصة “ميا®” (Mia®) في السوق القطري.

وجرى توقيع الاتفاقية لتدعم منصة “ميا”، التي تقدم حلول الذكاء الاصطناعي القائم على التعلم العميق، منظومة الرعاية الصحية القطرية من خلال مساعدة أخصائيّي الأشعة على تحسين عملية الكشف عن سرطان الثدي، وتلافي إجراء الخزعات غير الضرورية، ما يسهم في تحسين تجربة النساء المريضات.

Advertisements

وصرح المفوض التجاري لصاحبة الجلالة للشرق الأوسط، سيمون بيني: “يسعدنا أن تقدم شركة كايرون للتكنولوجيا الطبية منصة الذكاء الاصطناعي الخاصة بهم لفحص الثدي، (ميا)، إلى منطقة الخليج، وقد لعبت وزارة التجارة الدولية البريطانية دورا جوهريا لتحقيق ذلك. وتعمل تقنية (كايرون) على جلب الذكاء الاصطناعي الرائد إلى الخطوط الأمامية، مما يوفر وقت الأطباء ويساعد في إنقاذ الأرواح”.

وعملت “كايرون” على تطوير منصة الذكاء الاصطناعي “ميا” (التقييم الذكي للتصوير الشعاعي للثدي) الحاصلة على براءة اختراع، بالاستناد إلى أكثر من 3 ملايين صورة ثدي. وتدعم المنصة أخصائيي التصوير الشعاعي للثدي باتخاذ القرار الأهم في استدعاء النساء لأجل إجراء المزيد من الفحوصات استناداً إلى فحص الثدي بالتصوير الشعاعي.

وتعد “ميا” الحل الأول من نوعه الذي يحصل على علامة المطابقة الأوروبية (الموافقة التنظيمية الأوروبية) لاستخدامه كقارئ مستقل قائم على الذكاء الاصطناعي للكشف عن سرطان الثدي. وبفضل اعتمادها على دراسات دقيقة وفحوصات سريرية صارمة، باتت منصة “ميا” تتمتع بالقدرة على قراءة الصور الشعاعية للثدي بدقة تضاهي استشاريّي الأشعة.

ويمكن تشغيل “ميا” بشكل مستقل إلى جانب القارئ البشري عند إجراء قراءة مزدوجة لصور الثدي الشعاعية التي تتطلب عادة قيام اثنين من أخصائي الأشعة بقراءة الفحص، الأمر الذي من شأنه توفير التحسينات اللازمة لضمان استدامة خدمات فحص الثدي، والسماح للأطباء بتقديم عناية أكبر لمرضاهم. كما يمكن توظيف “ميا” كقارئ متزامن أو كقارئ ثنائي لفرز المرضى.

وخلال حفل توقيع الاتفاقية بين “كايرون” و”ميدتيك”، قال أليكس هاملو، الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية في “كايرون”: “نسعى إلى دعم أخصائيّي فحص الثدي في مواجهة سرطان الثدي باستخدام أدوات موثوقة قائمة على الذكاء الاصطناعي. ويسعدنا أن يكون (ميا) القارئ المستقل الأول من نوعه المتاح للاستخدام ضمن منظومة فحص الثدي في قطر. وفي ضوء أداء منصة (ميا) المتميز في المملكة المتحدة وأوروبا، باتت تمثل تطوراً مهماً يساعد أخصائيي الأشعة في تعزيز الكشف عن سرطان الثدي ونتائج المرضى”.

وأضاف هاملو: “وفقاً للوكالة الدولية لبحوث السرطان التابعة لمنظمة الصحة العالمية، يعتبر سرطان الثدي أكثر أنواع السرطان تفشياً في دولة قطر خلال عام 2020، حيث شكّل 37.5% من حالات السرطان الجديدة التي تم تشخيصها لدى النساء. ويسرني أن تساهم منصة (ميا) في مساعدة أخصائيي الأشعة والنساء المصابات على حدّ سواء”.

من جانبه، أكد الدكتور حسن كونهي، الرئيس التنفيذي لشركة “ميدتيك”: “نتطلع إلى توفير منصة (ميا) من كايرون لأخصائيي فحص الثدي في قطر. ونتشارك مع كايرون الهدف ذاته بتوفير أعلى مستويات الجودة فيما نقدمه. وتنطوي (ميا) على إمكانات هائلة لتعزيز إنتاجية أخصائيي الأشعة ودعم أخصائيي فحص الثدي في الكشف عن الأورام الخبيثة المحتملة بشكل أسرع وأدق، ويساهم في نهاية المطاف بإنقاذ أرواح المزيد من المرضى في صراعهم مع سرطان الثدي”.

وتم إثبات كفاءة منصة “ميا” في إحدى الدراسات السريرية الأكثر طموحاً حتى الآن في مجال التصوير الشعاعي القائم على الذكاء الاصطناعي، كما جرى اختبارها عبر مختلف التركيبات الديموغرافية وأجهزة تصوير الثدي الشعاعية. وجاءت المنصة من بين الحلول الفائزة في الدورة الأولى من حفل جوائز الحكومة البريطانية لاستخدام حلول الذكاء الاصطناعي في قطاع الصحة والرعاية، حيث تم نشرها وإخضاعها لدراسات سريرية عدة عبر 15 موقعاً في المملكة المتحدة بوصفها معياراً لكيفية دمج التقنيات الجديدة والمتقدمة ضمن “هيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية” بصورةٍ آمنة وفعالة. وتتعاون شركتا “كايرون” و”إيه آي أدفانس” حالياً مع أحد مزودي فحص الثدي الأستراليين لوضع بروتوكولات تجربة سريرية مرتقبة سيتم الإعلان عن تفاصيلها قريباً.

وستتوفر منصة “ميا” في أسواق دولة قطر والإمارات وعُمان فور استيفاء المتطلبات المحلية.

حول “كايرون ميديكال تيكنولوجيز”

تأسست شركة “كايرون ميديكال تيكنولوجيز” في عام 2016 على يد بيتر كسكيميثي وتوبياس ريكين، وهي تُعنى بالعلوم التطبيقية مع التركيز على دعم تشخيص مرض السرطان باستخدام تقنيات تعلم الآلة بالتوازي مع دور أخصائيي الأشعة لتعزيز فرص نجاة المرضى. وتركز الشركة في المقام الأول على تحسين حالة ما يزيد على مليوني امرأة يتم تشخيص إصابتهن بالسرطان سنوياً حول العالم. وتزاول الشركة أعمالها عبر المملكة المتحدة والولايات المتحدة وأوروبا، وتمتلك فريقاً دولياً متعدد التخصصات من خيرة الأطباء وخبراء القطاع والمهندسين وعلماء تعلم الآلة.

حول ميدتيك كوربورشين

تعد “ميدتيك” واحدة من أهم موردي المعدات الطبية والمخبرية للهيئات الحكومية والخاصة في قطر والشرق الأوسط. وحقق نهج الشركة، الذي يرتكز على العملاء، وتيرة نمو ثابتة خلال السنوات الأربعين الماضية، إذ استمرّت الشركة بتحقيق مساعيها في توفير أفضل التقنيات الطبية والتشخيصية للمستشفيات ومراكز الرعاية الصحية الرائدة في قطر.

تعرفوا على “ميا®” من كايرون ميديكال تكنولوجيز

نمنح كل امرأة أينما كانت فرصة أفضل لمحاربة سرطان الثدي

“ميا®” هي منصتنا المتطورة القائمة على الذكاء الاصطناعي لفحص سرطان الثدي المبكر. وتنطوي المنصة على مجموعة من الحلول لتعزيز إمكانات أخصائيي الأشعة وتوفير خدمات الفحص مع نتائج فورية عالية الدقة والموثوقية لكل امرأة أينما كانت.

تحقق “ميا” جودة المعيار الذهبي في القراءة المزدوجة مع قارئ بشري واحد.

ويمكن استخدام المنصة بطرق مختلفة مثل قارئ ثان مستقل، أو قارئ متزامن، أو قارئ مزدوج. وتساعد “ميا” أخصائيي الأشعة في اتخاذ القرار الأهم في فحص سرطان الثدي – هل ينبغي استدعاء المرأة مرة أخرى لإجراء مزيد من الفحوصات أم لا؟

تعالج “ميا” المشاكل الرئيسية التي تواجه خدمات فحص الثدي بما في ذلك:

  • تباين الأداء
  • مناطق الإصابة غير المكتشفة
  • معدلات الاستدعاء العالية للقيام بالتشخيص
  • النقص المتزايد في أعداد أطباء الأشعة

تعتبر المساعدة في اتخاذ هذا القرار الحاسم “الاستدعاء”، هي الطريقة الأكثر نفعاً لدعم أخصائيي الأشعة، وتخفيف عبء العمل عنهم، وزيادة كفاءة الاختبار وتحسين تجربة المريض على نحو كبير. كما أنه يساعد مقدمي خدمات فحص الثدي على تعزيز خدماتهم وضمان استدامتها.

أظهر أداء “ميا” في دراستنا السريرية الأولى، والتي أجريناها على مجموعة اختبار تمثيلية، أنها تعمل بحساسية 90٪ ونوعية 89%. وأدت هذه النتائج المتطورة إلى جعل منصة “ميا” من أولى منتجات الأشعة المعتمدة على تقنية الذكاء الاصطناعي في المملكة المتحدة التي تحصل على علامة CE (الموافقة التنظيمية من الاتحاد الأوروبي). وعلى حد علمنا، كانت منصة “ميا” أيضاً أول حل لفحص الثدي يتم منحه الموافقة التنظيمية باعتباره قارئاً مستقلاً.

وانطلاقاً من اهتمامنا بسلامة المرضى وتوفير فحوص سريرية بالغة الدقة، فقد ذهبنا إلى أبعد مما تتطلبه اللوائح الحالية لضمان وإثبات أن “ميا” أفضل برنامج ذكاء اصطناعي أداءً وأماناً لفحص سرطان الثدي لدى جميع النساء. وتعتبر دراستنا السريرية الثانية – وهي دراسة متعددة المواقع والأجهزة والبلدان أُجريت على أكثر من 250 ألف حالة من مجموعات الفحص في العالم الحقيقي – واحدة من الدراسات السريرية الأكثر طموحاً في مجال الأشعة بتقنية الذكاء الاصطناعي حتى يومنا هذا. وتظهر الدراسة أن “ميا” هي خيار آمن سريرياً وفعّال من ناحية تحقيق جودة المعيار الذهبي في القراءة المزدوجة مع قارئ بشري واحد.

Advertisements

أخصائيو الأشعة

  • دعم تحديد مناطق الإصابة غير المكتشفة
  • تقليل الإيجابيات الكاذبة
  • تعزيز الإنتاجية

مقدمو خدمات الفحص

Advertisements
  • توفير في التكلفة
  • زيادة المقاييس المعيارية والتوحيد القياسي
  • الحد من النقص في أعداد أخصائيي الأشعة

النساء

  • الكشف الموثوق عن السرطان
  • تقليل الاستدعاء والقلق
  • تفادي الخزعات غير الضرورية

 710 total views,  6 views today

Advertisements
Advertisements