for Ladies in Dubai - Dubai Iconic Lady

شراكة بين “جيفكو” الإمارات في الشرق الأوسط

Advertisements

 

Advertisements

شراكة بين “جيفكو” الإمارات في الشرق الأوسط وموانئ دبي العالمية-إقليم الإمارات، لتقديم حلول تخزين السيارات في جبل علي

  • جيفكو تسعى إلى الاستفادة من قدرات الحلول اللوجستية الشاملة التي يوفرها ميناء جبل علي
  • موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، ستعزز نمو قطاع تجارة السيارات في الخليج عبر مركزها التجاري واللوجستي

أطلقت “جيفكو”، المزود العالمي لخدمات سلاسل التوريد الصناعية، والرائدة في أوروبا في مجال الخدمات اللوجستية للسيارات، شراكة عبر فرعها في الإمارات، مع موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، لتقديم حلول جديدة للسيارات في منطقة الشرق الأوسط. ومن خلال هذه الشراكة سيقوم فرع جيفكو في دولة الإمارات بتقديم حلول مرنة ومتكاملة لتخزين المركبات والتعامل معها في مواقف السيارات المغطاة لموانئ دبي العالمية، بميناء جبل علي.

Advertisements

وتعمل جيفكو الإمارات على تشغيل خدمات مناولة المركبات وأعمال الصيانة في مواقف السيارات المغطاة في ميناء جبل علي، المنشأة الرائدة لموانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، حيث توفر الحماية من التغييرات الجوية كالعواصف وتساقط البرَد، والتعرض لأشعة الشمس والغبار. وتتيح حلول جيفكو المرنة والمصممة خصيصًا لمصنعي السيارات تقليل تكاليف النقل، وفي الوقت نفسه الذي تتيح لهم الاستفادة من عروض التخزين وإدارة المخزون وخدمات القيمة المضافة الأخرى، بما يتماشى مع المعايير الدولية. ويمكن أيضًا للعملاء مراقبة المخزون ووضع السيارات من خلال بوابة جيفكو الرقمية.

وستعزز الشراكة مع موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، مكانة جيفكو في السوق الإماراتي الذي تعمل فيه منذ أكثر من 8 سنوات؛ حيث توفر مجموعة خدمات لوجيسيتة متكاملة، تشمل الشحن البحري من مصانع السيارات إلى ميناء جبل علي، وكذلك النقل والتخزين، والجرد، والتصدير من المنطقة الحرة لجبل علي (جافزا) إلى دول مجلس التعاون الخليجي، والأردن، والعراق، وتركيا، وإفريقيا.

وتعليقًا على هذه الشراكة، قال تييري بوكويليه، مدير العمليات في جيفكو الشرق الأوسط: “بصفتنا رائدين في قطاع الخدمات اللوجستية على مستوى العالم، نقوم بتقديم الحلول الأكثر ذكاء ومرونة وتنافسية لدعم نمو عملائنا. ونعتبر شراكتنا مع موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، إنجازًا هامًا؛ حيث تتلاقى أهدافنا في العمل على تنمية صناعة السيارات في دول مجلس التعاون الخليجي.”

وقال شهاب الجسمي، مدير الإدارة التجارية للموانئ والمحطات في موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات: “نفخر بشراكتنا مع جيفكو، ونعول عليها في رفع مستوى تنافسيتنا، وتعزيز قطاع تجارة السيارات إقليميًا؛ حيث يمثل المركز التجاري واللوجستي لموانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، الذي يضم ميناء جبل علي وجافزا، بوابة رائدة لقطاع تجارة السيارات في دول مجلس التعاون الخليجي، والعالم.”

ويعتبر ميناء جبل علي أحد أهم المراكز التجارية واللوجستية في منطقة الشرق الأوسط لنقل البضائع المدحرجة، بقدرة مناولة سنوية تصل إلى نحو مليون مركبة، وسعة تخزين تبلغ 33 ألف مركبة. كما يحتوي على ساحات تخزين للسيارات توفر حلولًا قصيرة وطويلة المدى للعملاء الإقليميين والدوليين؛ حيث يمكنهم الاستفادة من بيئة العمل والإجراءات المعفاة من الضرائب أو ضريبة القيمة المضافة لعبور المركبات.

الجدير بالذكر أن موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، تمتلك كذلك محطة الشحن الوحيدة في المنطقة، والتي تحتوي على مرفق متعدد الطوابق لتخزين المركبات بسعة تصل إلى 13 ألف مركبة بجانب رصيف رسو السفن. ولديها قدرة استيعاب إضافية تبلغ نحو 13,000 وحدة لتخزين السيارات في مجمع الصناعات الوطنية، قرب قطاع جافزا للخدمات اللوجستية للسيارات، الذي يتمتع ببنية تحتية متطورة، ويمتد على مساحة 1.37 مليون متر مربع، وتعمل فيه قرابة 600 شركة متخصصة في قطاع تجارة السيارات من 68 دولة، من بينها عدد من أكبر شركات السيارات في العالم.

حول جيفكو:

تمتلك شركة جيفكو خبرة عالمية في سلاسل التوريد متعددة الأنماط، وتعد مزودًا رائدًا للخدمات اللوجستية للسيارات في أوروبا. وتزيد خبرتها على 70 عامًا في إدارة سلاسل التوريد الضخمة عالية التعقيد. وتستثمر جيفكو في الحلول الذكية والمرنة طويلة الأجل، لتلبي احتياجات عملائها، في طيف واسع من الصناعات. وتمتد شبكة جيفكو العالمية لتغطي 5 قارات، ويعمل لديها أكثر من 15 ألف موظف في 47 دولة. وفي عام 2019 بلغت عائداتها 4.7 مليار يورو.

نبذة عن “موانئ دبي العالمية”

تعد “موانئ دبي العالمية” المزود الرائد للحلول اللوجستية الذكية المتكاملة والهادفة إلى تمكين التدفق التجاري حول العالم. وتغطي القائمة الشاملة لمنتجاتنا وخدماتنا جميع نقاط الربط لسلسلة التوريد المتكاملة بدءاً من المحطات البحرية والبرية، وصولاً إلى الخدمات البحرية والمجمعات الصناعية، إضافة إلى الحلول التجارية القائمة على التكنولوجيا.

Advertisements

ونقدم هذه الخدمات عبر شبكتنا العالمية المترابطة التي تضم 136 وحدةً تجاريةً في 61 بلداً في ست قارات، ما يعكس حضورنا البارز في كلٍّ من الأسواق ذات معدلات النمو المرتفعة والأسواق المتطورة على حدٍ سواء. وإننا نحرص في كل مواقع عملياتنا على دمج الاستدامة والمسؤولية الاجتماعية للشركة في أنشطتنا، ونسعى لتقديم مساهمة إيجابية للاقتصادات والمجتمعات التي نعمل ونعيش فيها.

إن فريق عملنا المتفاني والمتنوّع والمحترف الذي يضم أكثر من 53,360 موظف من 137 جنسية ملتزم بتقديم قيمة غير مسبوقة إلى عملائنا وشركائنا. وإننا نحقق هذا الهدف من خلال التركيز على بناء علاقات تعود بالنفع على جميع الأطراف مع الحكومات، وخطوط الشحن البحري، والتجار، وغيرهم من الأطراف المعنيين في سلسلة التوريد العالمية، وهي علاقات تستند إلى الثقة المتبادلة والشراكات طويلة الأمد.

نقوم باستشراف المستقبل وتوقع التغيير واستخدام أحدث الأساليب التكنولوجية لتعزيز رؤيتنا الرقمية في إحداث التطوير الجذري في التجارة العالمية، من أجل توفير الحلول الأكثر ذكاءً وكفاءةً وابتكارًا، وضمان تحقيق أثر إيجابي ومستدام على الاقتصادات والمجتمعات، بل والعالم بأسره.

 124 total views,  2 views today

Advertisements