for Ladies in Dubai - Dubai Iconic Lady

آرت دبي 2021 يختتم فعالياته بنجاح منقطع النظير وسط مبيعات قوية وحجوزات لكامل الأيام المخصصة للجمهور

Advertisements
Advertisements

انطلق الحدث برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب  رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله

  • آرت دبي، المعرض الفني الرائد لمنطقة الشرق الأوسط، يختتم فعاليات نسخته الرابعة عشر وسط إشادة دولية واسعة
  • افتتح المعرض معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، عضو مجلس الوزراء وزير التسامح والتعايش، وبحضور سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم رئيسة هيئة الثقافة والفنون في دبي
  • يعد “آرت دبي” أول معرض فني دولي بحضور شخصي في العالم لعام 2021، وانطلقت فعالياته في موقع جديد وسط أرقى معايير الصحة والسلامة
  • استقطب المعرض أكثر من 18 زائر ألف خلال أيامه الستة في مركز دبي المالي العالمي

برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، وبموقعه الجديد في “مركز دبي المالي العالمي”، عاد معرض “آرت دبي” ليؤكد من جديد على مكانة الإمارة كوجهة عالمية للثقافة والفنون ولقدرتها على الصمود في وجه التحديات. ولاقى الحدث إشادة دولية واسعة نظراً لمساهمته في التأكيد على أهمية الحضور الشخصي لتذوق الفنون، ودعمه المتميز للمجتمع الفني وتوفير منصة آمنة للجمهور والمشاركين على حد سواء.

Advertisements

واستقبل المعرض نخبة من كبار الشخصيات، منهم معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، عضو مجلس الوزراء وزير التسامح والتعايش الذي تكرم بافتتاح المعرض، وسمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد رئيسة هيئة الثقافة والفنون في دبي، وسمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان، وسمو الشيخ زايد بن سلطان بن خليفة آل نهيان، رئيس مجلس أمناء مؤسسة “سلطان بن خليفة آل نهيان الإنسانية والعلمية”، والشيخة نوار القاسمي، مدير مؤسسة الشارقة للفنون، ومعالي نورة بنت محمد الكعبي، وزيرة الثقافة والشباب، وسعادة سيف غباش، مدير عام ـمكتب أبوظبي التنفيذي، وسعادة زكي نسيبة، المستشار الثقافي لصاحب السمو رئيس الدولة.

استمر المعرض لمدة 6 أيام من 29 مارس حتى 3 إبريل وطبق عدداً من المبادرات المبتكرة لضمان سلامة أكثر من 18 ألف زائر قدموا للتمتع بالحدث، حيث بيعت التذاكر بالكامل قبل افتتاح أول أيامه المخصصة للجمهور. وتضمنت هذه المبادرات نظاماً جديداً لحجز التذاكر للمساهمة في تطبيق إجراءات التباعد الاجتماعي، وبرنامجاً للمشاركة عن بعد لتمكين المعارض غير القادرة على القدوم إلى دبي من حضور المعرض، ونموذج دفع جديد لمساعدة المعارض على المشاركة.

Advertisements

[instagram-feed num=12 cols=6 showfollow=true showheader=true]

وشهدت المعارض الفنية المشاركة مبيعات متميزة على مدار الأسبوع، فانضم العديد من الأعمال المعروضة إلى مجموعات خاصة ومؤسسات عالمية، بينما لا يزال العديد غيرها في مرحلة المفاوضات.

وقال وليام لوري، من معرض لوري شبيبي في دبي: “نجح  فريق ’آرت دبي‘ في تنظيم معرض مبهر بكافة المقاييس، في فترة تعاني فيها الكثير من أنحاء العالم من الجمود. ولقد ذهلنا بعدد هواة جمع الأعمال الفنية القادمين من مختلف أنحاء العالم رغم قيود السفر وتحدياته، وكان المعرض يفيض بطاقة إيجابية طوال أيامه، تصحبها حماسة كبيرة ومبيعات رائعة.”

من جهتها، قالت فيكتوريا كوك، مديرة غاليري 1957 في غانا: “ساهم معرض ’آرت دبي‘ بدور محوري في تعزيز مشاعر الإيجابية والثقة في أوساط المجتمع الفني، وأتاح لنا أيضاً فرصة بيع عدد من الأعمال الفنية لكبار هواة جمع الفنون والتعريف بمعرضنا في المنطقة التي نوليها أهمية متواصلة. أضف إلى ذلك أن المعرض أكد للجميع على أهمية العلاقات الشخصية في الأسواق الفنية”.

وبدورها، قالت مايميتي كازاليس، مدير أول معرض “ناتالي عبيدة غاليري”: “سررنا بالعودة إلى أجواء ’آرت دبي‘ بعد غياب دام خمسة أعوام، وبأن نكون شاهدين على النجاح المتميز الذي حققه الحدث على مختلف المستويات. وقد نجحنا في بيع أعمال فنية لكافة الفنانين الذين عرضنا أعمالهم في جناحنا، وذهلنا بمستويات الزوار الذين حضروا المعرض. ويسعدنا أيضاً نجاحنا في بناء علاقات المبيعات والمشاريع مع الفنانين في المنطقة”.

ويعد “آرت دبي” الذي يحتفي هذا العام بنسخته الخامسة عشرة من أبرز الفعاليات على التقويم الثقافي للمنطقة. ورغم القيود المفروضة حالياً على السفر، استقبلت نسخة هذا العام جمهوراً متنوعاً قدم من مختلف أنحاء العالم للتمتع بالمعرض وزيارة المواقع الثقافية الأخرى التي تزخر بها الإمارة مثل شارع السركال، ومركز جميل للفنون، وغيرها. وتضمن الحضور مجموعات وممثلين من “متحف كاراج” في موسكو، و”تايت باترونز”، ورعاة من “متحف آغا خان”، و”متحف الفنون المعاصرة” في كليفلاند بالولايات المتحدة، وغيرهم.

وأضافت أنطونيا كارفر، المديرة التنفيذية لمؤسسة “فن جميل”: “سلط هذا الأسبوع الضوء من جديد على مكانة دولة الإمارات العربية المتحدة كوجهة عالمية للقيمين والفنانين وأصحاب المعارض ورعاة الفنون، وخاصة بعد العزلة والإغلاق الحدود والكوارث التي شهدها العام الماضي والمنطقة، وخاصة في لبنان. وقد شهدنا نمواً ملحوظاً في عدد الزوار المحليين لمركز جميل للفنون خلال عام 2020، كما سررنا بمشاركة معارضنا مع الجمهور الدولي الواسع الذي استقطبه ’آرت دبي‘”.

أقيمت نسخة هذا العام من معرض “آرت دبي” في “مركز دبي المالي العالمي” برعاية جوليوس باير، وبشراكة استراتيجية مع “هيئة الثقافة والفنون في دبي”.

مبيعات كبيرة ومتنوعة

تمكن معرض “كوسكوت غاليري دبي” من بيع عملين للفنان إيان دافينبورت بمبلغ 120 و 150 ألف دولار لكل عمل، بينما قام “معرض لوري شبيبي” ببيع خمسة أعمال للفنان محمد أحمد إبراهيم، أحد الفنانين الإماراتيين البارزين، بمبلغ بين 15 و 20 ألف دولار لكل عمل، وباع معرض “غاليري 1957″ أربعة أعمال للفنانة جوانا تشومالي من ساحل العاج بمبلغ تراوح بين 10 و 16 ألف دولار لكل عمل، وتمكن كومبتوار دي مين غاليري الذي يشارك للمرة الأولى من بيع عمل للفنانة المغربية فتيحة زموري بمبلغ 32 ألف دولار، وباع معرض ألبراران بوريس إسبانيا والذي يشارك للمرة الأولى، عملاً للفنان بيلتان لافيير بمبلغ 80 ألف دولار، وقام معرض كونتينوا من إيطاليا ببيع سلسلة أعمال للفنانة شيلبا غوبتا لإحدى المؤسسات بمبلغ 50 ألف دولار، وتمكن معرض بيروتين من فرنسا من بيع عمل للفنان جي أر بمبلغ 65 ألف دولار وعمل للفنان دانيل أشرام بمبلغ 45 الف دولار، وقام معرض كريستين هيليجيردي غاليري من المملكة المتحدة ببيع عدد من الأعمال للفنانة العراقية عفيفة العيبي بمبلغ 50 ألف دولار لكل عمل.

حديقة المنحوتات

حديقة مصممة خصيصاً حول مبنى البوابة في “مركز دبي المالي العالمي” وتضم 11 عملاً تركيبياً كبيراً لعشرة فنانين منهم الفنانين الإماراتيين محمد أحمد إبراهيم وحسين شريف، والفنان السعودي راشد الشعشعي، والرسام والنحات العراقي ضياء العزاوي، وفنان السيراميك والنحات الجزائري رشيد قريشي، والفنان الموزمبيقي المعاصر غونتشالو مابوندا، والنحات اليوناني كوستاس فاروتسوسو، والنحات الهندي طارق كوريمبهوي، والفنان الفرنسي بيرنر فينيت، والفنان الأرجنتيني الفرنسي متعدد الاختصاصات بابلو رينوسو.

معرض خمسينية الاتحاد بعدسة راميش شوكلا

احتفالاً بالذكرى الخمسين لتأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة، شهدت منطقة “غيت أفنيو” معرضاً للصور بالأبيض والأسود، التقطها راميش شوكلا ويعود تاريخها إلى يوم 2 ديسمبر 1971 وتتضمن صوراً للآباء المؤسسين والمعالم التاريخية والتقاليد والأزياء العريقة.

برنامج الأفلام الفنية

في إطار مشاريع التقييم الفني لهذا العام، قدم آرت دبي برنامج أفلام تضمن محطات عرض توزعت في أنحاء منطقة “غيت أفنيو” في مركز دبي المالي العالمي لعرض أفلام أحادية القناة من إنتاج أكثر من 20 فناناً من المنطقة والعالم. وتوزعت هذه الأفلام على فئات قدمت للمشاهدين تجربة فريدة ضمن مواضيع محددة منها: الطبيعة، والرحلات، والمجتمعات الفاسدة، والحوارات، والأداء الفني، والتحريك، وغيرها. وتم تخصيص واحدة هذه المحطات لعرض سلسلة “آرت دبي بورتريتس”، سلسة الأفلام المتواصلة بالشراكة مع “بي أم دبليو الشرق الأوسط” وتسلط الضوء على لمحات من حياة وأعمال الفنانين المشاركين بالمعرض.

كامبس آرت دبي 8

يعد “كامبس آرت دبي” جزءاً من برنامج “آرت دبي” المكثف والممتد على مدار العام، ويهدف إلى توفير الفرص التدريبية والمهنية للفنانين. وجاء المعرض الفني الذي تولت تقييمه الفنانة منيرة الصايغ وحمل عنوان “النباتات، الحيوانات، المعادن” تتويجاً لبرنامج “كامبس آرت دبي 8.0” الذي حظي بدعم هيئة دبي للثقافة والفنون ونظمته “شركة أ.ر.م. القابضة”. وتضمنت النسخة الأحدث من برنامج الإقامة التدريبي الذي يستمر لمدة ستة أشهر أعمالاً أبدعها فنانون إماراتيون وآخرون مقيمون في دولة الإمارات تعبيراً عن موضوع الحياة التكافلية في عالم الكائنات الطفيلية، وتضمنت قائمة الفنانين المشاركين: أمينة الجرمان، ليان عطاري، نهلة طباع، زهرة جيوانجي، زينة أدهمي.

جائزة إثراء الفنية

كانت جائزة النسخة الثالثة من نصيب الفنان السعودي فهد بن نايف بعمله الذي يحمل عنوان “رخم” (بمعنى الحاضنة) وتم الكشف عنه في آرت دبي 2021 ليتسنى للجمهور فرصة التمتع بهذا العمل المذهل. ومن خلال هذا العمل، يحاول الفنان تسليط الضوء على رمزية العناية الحضرية ودورها في “احتضان” البيئة الاقتصادية المصغرة، ويعكس عنوان العمل الطبيعة الحساسة والطارئة للمحتوى المرتبط باحتضان التقنيات الخضراء في البنى التحتية لتأمين المستقبل المستدام. ويمثل “رخم” مشتلاً زراعياً يحاكي المشاتل المغطاة المستخدمة في المملكة لزراعة النباتات والزهور بالمقارنة بالمشاتل التقليدية المفتوحة في البلدان الغربية.

نبذة عن آرت دبي

آرت دبي هو المعرض الفني الرائد في منطقة الشرق الأوسط، وهو نقطة تلاقي الفنانين المحليين والإقليميين والعالميين. ومنذ انطلاقه سنة 2007، كان لآرت دبي الدور الريادي لدعم الفن والفنانين من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا ومنطقة الجنوب العالمي، وذلك لتوسيع دائرة الحوار الفني في هذه المناطق بعيداً عن المنهجيات والتوجهات الغربية التقليدية.

وامتداداً لسمعة دبي المعروفة بكونها ملتقىً للابتكار وحاضنةً للإبداع ومركزاً للتبادل المعرفي، يوفر آرت دبي منصةً مستدامةً للفنانين توفر لهم فرصة التواصل الفعال مع التراث الثقافي الغني والممارسات الفنية المعاصرة في المنطقة. ويعزز المعرض ثقافة الاستكشاف ووجهات النظر العالمية الجديدة، وذلك من خلال استقبال المعارض المشاركة من مختلف أنحاء العالم، وبرامج التفويض الفني السنوية، وبرامج جامعي الفنون والبرامج التعليمية والإقامات الفنية وغيرها.

يقام آرت دبي 2021 في ضيافة مركز دبي المالي العالمي وبرعاية جوليوس باير، وبشراكة استراتيجية مع هيئة الثقافة والفنون في دبي.

نبذة عن مركز دبي المالي العالمي

يعتبر مركز دبي المالي العالمي أحد أبرز المراكز المالية على مستوى العالم والمركز المالي الرائد في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا، التي تضم أكثر من 72 بلداً بتعداد سكاني يبلغ 3 مليارات نسمة تقريباً، وناتج محلي إجمالي إسمي يبلغ 7.7 تريليون دولار أمريكي.

ويمتلك مركز دبي المالي العالمي سجلاً حافلاً بالإنجازات يمتدّ على مدى 16 عاماً على صعيد تعزيز حركة التجارة والتدفقات الاستثمارية عبر منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، وهو يشكّل جسراً يربط أسواق المنطقة المتسارعة النمو باقتصادات آسيا وأوروبا والأميركتين عبر دبي.

Advertisements

ويوفّر المركز بيئة عمل مثالية ومتكاملة تجمع بين هيئة تنظيمية عالمية ومستقلة ونظام قضائي فعّال يستند إلى مبادئ القانون العام الإنجليزي، بالإضافة إلى مجتمع أعمال نابض بالحيوية، يبلغ تعداد القوى العاملة فيه قرابة 27 ألف مهني لدى أكثر من 2900 شركة نشطة ومسجّلة، ما يجعله المجتمع الأكبر والأكثر تنوعاً من الكفاءات البشرية المتميّزة في المنطقة.

وتتمثّل رؤية المركز في ريادة مستقبل القطاع المالي، وهو يحتضن اليوم البيئة الأكثر شمولية لقطاع التكنولوجيا المالية ورأس المال الجريء على مستوى المنطقة، ويشمل ذلك توفير حلول ترخيص فعّالة ومنظومة تشريعية هادفة وبرامج مسرعات الابتكار وخدمات تمويل الشركات الناشئة في مرحلة النمو.

ويوفّر مركز دبي المالي العالمي مجموعة متنوعة من خيارات التجزئة والمطاعم العالمية، وغير ذلك من المعارض الفنية والشقق السكنية والفنادق الفاخرة والمساحات العامة. ويواصل المركز مكانته الريادية كأحد أبرز وجهات الأعمال والحياة العصرية في دبي.

 315 total views,  1 views today

Advertisements