for Ladies in Dubai - Dubai Iconic Lady

الفطيم تويوتا تعلن عن

أسماء المتأهلين النهائيين في مسابقة سيارة الأحلام الفنية العالمية

من تويوتا

Advertisements
Advertisements

الدورة السادسة من النسخة المحلية للمسابقة فتحت المجال للفنانين الصغار لرسم ملامح مستقبل التّنقل

أعلنت الفطيم تويوتا عن أسماء الفائزين التسعة في الدورة السادسة من مسابقة سيارة الأحلام الفنية من تويوتا في نسختها المحلية، والتي شهدت مشاركة أكثر من 300 طفل من الإمارات. وسيتم مشاركة أعمال الفائزين في النسخة العالمية من المسابقة بدورتها الرابعة عشرة التي تستضيف الفنانين الصغار من مختلف أنحاء العالم لرسم ملامح مستقبل التنقّل من خلال رؤيتهم الإبداعية الخاصة. وشهدت المبادرة منذ انطلاقها في عام 2004، مشاركة أكثر من 6.2 مليون طفل من أكثر من 100 دولة.

Advertisements

وتتيح المسابقة الفرصة للأطفال الذين لا يتجاوز عمرهم 15 عاماً، للمشاركة في وضع تصوّر لأفضل سيارة تقدّم حلولاً لمشاكل التنقل في العالم، في إطار منافسة تهدف إلى تحفيز الإبداع لدى اليافعين وتشجيعهم على جعل العالم مكاناً أفضل. وتنافس الأطفال المشاركون في هذه المسابقة ضمن ثلاث فئات عمرية شملت 7 أعوام وما دون؛ ومن 8 إلى 11 عاماً؛ ومن 12 إلى 15 عاماً،  للفوز بثلاث جوائز، ذهبية وفضية وبرونزية، عن كل فئة.

وسيحصل الفائزون التسعة بالجوائز الذهبية والفضية والبرونزية عن كلّ فئةٍ عمرية على جوائز ومكافآت، وسيتأهلون لدخول المسابقة العالمية للتنافس مع أطفالٍ آخرين من مختلف أنحاء العالم. وتتمحور معايير تقييم الأعمال الفنية المشاركة في المسابقة حول تميّز الفكرة المطروحة وطريقة تنفيذها، بالإضافة إلى إمكانيات الطفل الفنية.

ونقدم فيما يلي أسماء الفائزين والتفاصيل الخاصة بمشاركتهم:

الفئة العمرية الأولى: 7 أعوام وما دون

  • الذهبية: يوكتا سوريش برسمة سيارة تويوتا المغناطيسية التي تساعد الأطفال على الاستمتاع بالطبيعة بدلاً من قضاء وقت طويل أمام الشاشات.
  • الفضية: أوسكار باتشيكو برسمة محطة حافلات خاصة بكوفيد، التي تستخدم ألواح الطاقة الشمسية لتنقية الهواء الملوّث بالفيروس المسبب لكوفيد-19 واستبداله بالأوكسجين.
  • البرونزية: محمد موغال برسمة تويوتا 3 بـ 1، حيث تستبدل ثاني أكسيد الكربون الموجود في الهواء بالأوكسجين، وتجمع القمامة لتستخدمها كوقود، وتضيء الأماكن المظلمة.

الفئة العمرية الثانية: من 8 إلى 11 عاماً

  • الذهبية: زارا مهدي برسمة مشفى متنقل يقدّم خدماته في أماكن نائية بعيدة عن المراكز الطبية
  • الفضية: راضية رفيق برسمة سيارة تسير تحت الماء وتعمل بالطاقة المائية لتنظيف الشعاب المرجانية.
  • البرونزية: أدهيكشيتا ماهيش برسمة سيارة تويوتا العضوية، التي تعمل على أوراق الأشجار الميتة ولا تصدر أي دخان، وبالتالي لا تسبب أي تلوّث للبيئة.

الفئة العمرية الثالثة: من 12 إلى 15 عاماً

  • الذهبية: براتيكشا ساتيانارايانان برسمة تيوفونا غارديان، السيارة التي تبحث عن الحيوانات وتنقذها من حرائق الغابات، ثم تنقلها إلى موائل خصبة.
  • الفضية: شارون جون برسمة سيارة تويوتا الذكية، التي تساعد على التخلص من سطوة استخدام التكنولوجيا والإنترنت وتحويل التأثير السلبي الناتج عن ذلك إلى طاقةٍ إيجابية من خلال تعزيز الإبداع والخيال.
  • البرونزية: تازمين صدّيق برسمة أجنحة السعادة، التي تهدف إلى نشر السعادة لتجاوز أزمة كوفيد-19.

وستُعرض اللوحات الفائزة في مختلف مرافق تويوتا في الإمارات، ما يتيح لأكبر عدد من الأشخاص مشاهدتها والاطلاع على المواهب الفنية الفتية.

لمحة حول الفطيم تويوتا

تأسست شركة تويوتا اليابانية لتصنيع السيارات عام 1937، وتُعد الشركة الرائدة عالمياً في مبيعات السيارات الإلكترونية الهجينة. وتتولى مجموعة السيارات في الفطيم، التابعة لمجموعة الفطيم، التوزيع الحصري لسيارات تويوتا في الإمارات منذ أكثر من ستة عقود، وتتصدر مجال النقل المستدام في الدولة منذ عام 2008.

مع تشكيلتها الواسعة من السيارات، والتي تتنوع من السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات وسيارات الركاب والسيدان والكوبيه والسيارات متعددة الأغراض والمركبات التجارية الخفيفة، والتشكيلة الواسعة من السيارات الهجينة، تحدد الفطيم تويوتا معايير جديدة للسيارات النظيفة سعياً منها للمساهمة في تقليل البصمة الكربونية في الإمارات. كما شهد عام 2017 إصدار سيارة تويوتا ميراي عديمة الانبعاثات والعاملة على خلايا وقود الهيدروجين، في تجربة هدفت إلى دراسة إمكانية تأسيس مجتمع قائم على الهيدوجين وخالٍ من الكربون.

وتضم تشكيلة تويوتا عدّة سيارات هجينة منها راف 4 الرياضية والعملية والصديقة للبيئة؛ وسي إتش آر، السيارة الرياضية الصغيرة والمبتكرة متعددة الاستعمالات؛ وهايلاندر، التي تتسع لسبعة مقاعد، وتعتبر أكبر سيارات العلامة التجارية حتى الآن في فئة السيارات الكهربائية الهجينة؛ وكورولا القوية وعالية الكفاءة؛ وكامري الأنيقة والمتطورة.

وفي سبتمبر 2019، وبعد انتظار دام 17 عاماً، أطلقت الفطيم تويوتا سيارة تويوتا جي آر سوبرا 2020 في الإمارات، والتي جسدت إضافة استثنائية لاقت استحسان عشاق العلامة في مختلف أنحاء الدولة. ومع التصميم الجديد كلياً للجيل الخامس، سجل الطراز الشهير حضوراً قوياً وعودةً استثنائيةً تليق باسم تويوتا سوبرا مع إطلاق نسخة 2021 بعد عام في أكتوبر 2020.

وفي أغسطس 2020، اتخذت الفطيم تويوتا خطوةً سبّاقةً في سوق سيارات البيك أب الملائمة للعائلات التي تتمتع بنمط حياة نشط مع طرحها للجيل الثامن والجديد كلياً من سيارة تويوتا هايلكس أدفنتشر. وكانت هذه أوّل مرّة توفّر فيها الشركة سيارات هايلكس لشريحة عملاء التجزئة في الإمارات، بعد أن كانت مقتصرة فقط على قطاع الاستخدام التجاري.

لمحة حول مجموعة السيارات في الفطيم:

تعتبر الفطيم للسيارات واحدة من خمسة أقسام رئيسية لمجموعة الفطيم التي تتخذ من الإمارات مقراً لها، وهي مجموعة من الشركات المتخصصة بالسيارات، وتوفر عدداً من خدمات السيارات وعلاماتها التجارية الأكثر شهرة في العالم.

وتنشط المجموعة، التي تتخذ من الإمارات مقراً لها، في 10 دول ضمن منطقة الشرق الأوسط وآسيا وأفريقيا، وتحظى بدعم حوالي 9 آلاف شريك، وتتنوع خدماتها بين توزيع السيارات الجديدة والمستعملة، والتصنيع، والتأجير، والخدمات اللوجستية وخدمات ما بعد البيع.

وتقدم المجموعة خدمات تبدأ بسيارات الركاب وصولاً إلى السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات، والسيارات التجارية، والمعدات الصناعية والإنشائية، والدراجات النارية. وتوفر مجموعة السيارات في الفطيم تجربة متكاملة تركز على العملاء لسائقي السيارات ومشغلي الأساطيل والمقاولين على حد سواء، وتسعى لتبوء مكانة رائدة في مجال حلول النقل المصممة خصيصاً.

نبذة عن مجموعة الفطيم:

Advertisements

تعد مجموعة الفطيم، التي تأسست خلال ثلاثينيات القرن العشرين، إحدى أهم شركات الأعمال الإقليمية الأكثر تنوعاً ومواكبةً للتطور، ويقع مقرها الرئيسي في دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة.

وتوظف مجموعة الفطيم أكثر من 42 ألف شخص في خمسة أقسام تشغيلية هي السيارات، والخدمات المالية، والعقارات وتجارة التجزئة والعناية الصحية، وتدير مجموعة الفطيم قطاعات أعمالها في أكثر من 20 دولة في الشرق الأوسط وآسيا وأفريقيا عبر شراكات وثيقة مع ما يزيد على 200 من أفضل العلامات التجارية المبتكرة والرائدة عالمياً.

ومن خلال اتباعها منهجيةً رياديةً راسخة في مجال خدمة العملاء، تمكنت مجموعة الفطيم من الاستمرار في النمو والتوسع وواصلت تلبيتها للاحتياجات المتغيرة وطلبات العملاء في كافة المجتمعات والنشاطات المختلفة.

 635 total views,  4 views today

Advertisements