“أتلانتس النخلة” أول منتجع في منطقة الشرق الأوسط

Advertisements
Advertisements

 يحصل على الاعتماد المعادل ل”دليل ميشلان الخاص بمعايير السلامة لدى الفنادق في مرحلة ما بعد الجائحة”

المنتجع الذي يعد أيقونة فريدة من نوعها أصبح من أوائل المنشآت في العالم حصولاً على وسام “شير كير” للأمن الصحي بمشاركة دليل “فوربس” للسفر.

Advertisements

دبي، الإمارات العربية المتحدة  – تم الإعلان اليوم عن “أتلانتس النخلة” كأحد الفنادق الحاصلة على شهادة “شير كير” المرموقة للأمن الصحي ضمن 30 فندقًا فقط حول العالم وذلك من خلال التزامه بتطبيق أكثر من 360 معيارًا عالميًا للأمن الصحي.

يعرف بالاعتماد المعادل ل “دليل ميشلان لمعايير السلامة الصحية لدى الفنادق في مرحلة ما بعد الجائحة”، وقد قام كل من “شير كير” ودليل “فوربس” للسفر بتوقيع إتفاقية شراكة في برنامج “شير كير” للأمن الصحي للتقييم والتأكد من نظام التنظيف والتعقيم الخاص بكل فندق.

المسافرون المحنكون يبحثون اليوم عن معايير الصحة العامة والسلامة الحقيقية التي تتجاوز مرحلة التظاهر بالنظافة، إلى الشفافية التامة واستدامة الالتزام برفاهيتهم كحل مثالي، ولهذا تسعى شركة الرعاية الصحية الرقمية “شير كير”، جنبًا إلى جنب مع دليل “فوربس” للسفر، لتكوين البرنامج المعتمد للتحقق من التنظيف والتعقيم في قطاع الفنادق. “أتلانتس النخلة” هو أول فندق في منطقة الشرق الأوسط – إضافة إلى كونه واحد من أوائل الفنادق على الصعيد العالمي – التي تنال تلك المكانة من خلال تطبيق نهج شامل ومتسق للصحة والسلامة.

من منطلق التفاني في العمل من قِبل الوجهة الشهيرة لاستعادة كسب ثقة الضيوف ومنظمي الرحلات والسفر في ظل جائحة “كوفيد-19” وما بعدها، فقد قام “أتلانتس النخلة” بالتسجيل في برنامج الأمن الصحي الذي يتطلب من القادة التحقق من البروتوكولات الصحية المتبعة لدى ممتلكاتهم بشكل منتظم في تطبيق ما يزيد عن 360 معيارًا. هذا البرنامج شديد التطور يشتمل على ما يسمى “شات بوت” روبوت المحادثة أو الدردشة الآلية من خلال تقنيات الذكاء الاصطناعي، حيث يرشد القادة عبر عملية تحقق تتضمن معايير التنظيف والتعقيم، الاجراءات الاحترازية اللازمة والمنتجات الخاصة بالفندق، تدابير التباعد الاجتماعي، معدات التهوية ومعالجة الهواء، والتواصل الفعال مع الموظفين والضيوف بشأن السلامة الصحية. كما يغطي التقييم الشامل للمرافق بروتوكولات الصحة العامة والنظافة، التباعد الجسدي، الالتزام والخضوع للمساءلة وذلك لطمأنة الضيوف بشأن التزام المنتجع بأفضل الأساليب والممارسات العالمية من أجل سلامتهم والعمل على راحتهم.

ومن جانبه صرح الرئيس التنفيذي “جيف أرنولد” لشركة “شير كير”: “في الوضع الطبيعي الجديد، ستكون العافية في الطليعة”. “إن ما يأتي لاحقاً في المرحلة المُقبلة يُعد متطلبات جديدة يتم تشكيلها: مكان الإقامة، العمل أو الترفيه – هل يُعد آمِنًا؟”. تضم المجموعة الافتتاحية عددًا من الفنادق الأخرى من بينها فندق “بوسطن هاربر” (بوسطن)؛ “نوا مانيلا” الذي يقع في مدينة الأحلام “سيتي اوف دريمز”، (مانيلا، الفلبين)؛ “مونتاج لوس كابوس” (كابو سان لوكاس، المكسيك)؛ فندق “ذا هآيزلتون” (تورونتو)؛ ومنتجع ونادي صحي “سبا” “سلمندر” (ميدلبورغ ، فيرجينيا).

Advertisements

وعلق “ماريوس فان ديفنتر”، مدير الصحة العامة والسلامة، في “أتلانتس النخلة” دبي قائلاً: “في ظل الجائحة – فإن عافية وصحة ضيوفنا وزملائنا دائمًا تأتي في مقدمة أولوياتنا – لطالما كان “أتلانتس النخلة” يبذل جهوداً لإعادة صياغة وتعريف بروتوكولات السلامة العامة والنظافة والارتقاء بهما. إن كوننا أول فندق في منطقة الشرق الأوسط، ومن أوائل الفنادق في العالم التي حصلت على ختم الموافقة من “شير كير”، فهذا يدل على التزامنا تجاه ضيوفنا لنوفر لهم أعلى درجات الأمن والسلامة، وسوف نواصل العمل جاهدين في سلك طريق التطور لتلبية التطلعات المنشودة ومواجهة تحديات الصحة العامة والسلامة”.

نبذة عن “أتلانتس النخلة” في دبي

يعد “أتلانتس النخلة” أول منتجع ترفيهي ووجهة سياحية متكاملة في المنطقة وهو يقع على هلال جزيرة النخلة في دبي. تم افتتاح هذا المنتجع الفريد من نوعه الذي يغلب عليه طابع المحيطات في سبتمبر عام 2008يمتد المنتجع على مساحة شاسعة تبلغ 46 هكتاراً وهو يتضمن مجموعة متنوعة من مناطق الجذب البحرية والترفيهية إضافة إلى 17 هكتاراً من حديقة “أكوافنتشر” المائية المذهلة. يُعد المنتجع موطن لواحدة من أكبر الموائل البحرية في العالم، حيث يعيش في بحيراته أكثر من65,000  كائن بحري ومن أهمِّ معالمه حوض الحجرات المفقودة “ذا لوست تشامبرز” وهي متاهة تحت الماء من الممرات والطرقات المتداخلة التي تمثل رحلة عبر مدينة أتلانتس الأسطورية. وتضم حديقة “أكوافنتشر” المائية ما يزيد عن 18 مليون لتر من المياه العذبة التي تقدم تجارب مشوقة غير مسبوقة من المنزلقات المائية، ورحلة نهرية ممتعة مليئة بالأمواج وبرك المياه العذبة بطول 2.3 كيلومتراً، المنحدرات المائية ورشاشات المياه. ويضم “أتلانتس” أيضاً “دولفين باي”، الموطن التعليمي الراعي لهذه الكائنات؛ ومنطقة أسد البحر “سي ليون بوينت” التي تقدم فرصة استثنائية للتعرف على أكثر الثدييات البحرية وداً. ويعد أتلانتس من أفخم الوجهات في المنطقة حيث يحتضن مجموعة منتقاه من المحلات الفاخرة “بوتيك” والمتاجر، بالإضافة إلى مرافق وقاعات اجتماعات ومؤتمرات. وهو يعد أيضاً ملاذاً ممتعاً لفن ومهارات الطهي، إذ يمكن للنزلاء والزوار الاختيار من بين نخبة من المطاعم العالمية البالغ عددها 31 مطعماً من بينها “بريد ستريت كيتشن”، “هاكاسان”، “نوبو”، “روندا لوكاتيلي”، “سي فاير ستيك هاوس اند بار” ومطعم “أوسيانو” الفاخر الحاصل على الجوائز والذي يقع تحت سطح الماء. إن الحياة الليلية في “أتلانتس” مفعمة بالحيوية أيضاً، “ويف هاوس” وهو مركز ترفيهي عائلي ملائم للجميع. ومطعم “وايت” الشاطئي الذي يُعد المكان المثالي للاسترخاء مع مشروب والاستمتاع بمشهد غروب الشمس وهي تغوص بأعماق مياه الخليج العربي الكريستالية.

 200 total views,  1 views today

Advertisements