سوق أبوظبي للأوراق المالية يوقع مذكرة تفاهم

Advertisements
Advertisements

 مع هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق)

أعلن سوق أبوظبي للأوراق المالية عن توقيعه مذكرة تفاهم مع هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق) وذلك في خطوة من شأنها تعزيز التعاون بين الجانبين وتقديم خدمات وتسهيلات متطورة ومبتكرة لمجتمع الأعمال في الدولة.

Advertisements

وشهد معالي/ محمد علي الشرفاء الحمادي، رئيس مجلس إدارة سوق أبوظبي للأوراق المالية، مراسم التوقيع على مذكرة التفاهم بين كل من سعادة/ مروان بن جاسم السركال، الرئيس التنفيذي لهيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق)، والسيد/سعيد حمد الظاهري الرئيس التنفيذي لسوق أبوظبي للأوراق المالية. وتتماشى الاتفاقية مع استراتيجية سوق أبوظبي للأوراق المالية نحو تعزيز نمو وضمان استدامة قطاع الخدمات المالية في إمارة أبوظبي. كما أنها جزء من جهود السوق المستمرة للتعاون مع الجهات المحلية والاتحادية بهدف تعزيز بيئة الأعمال في مجال الأسواق المالية.سوق أبوظبي للأوراق المالية يوقع مذكرة تفاهم

و من أهم أهداف المذكرة تحفيز تحول وإدراج المنشآت الاقتصادية القائمة بإمارة الشارقة في السوق فضلاً عن تعزيز أواصر التعاون المؤسسي بين الطرفين في مجال خدمة المستثمرين. كما أنها تهدف لخدمة متطلبات (شروق) والمنشآت الاقتصادية لغرض تحولها لشركات مساهمة عامة أو خاصة وإدراجها في السوق و ذلك من خلال اتباع خدمة “النافذة الواحدة”. و تحدد الاتفاقية الآليات اللازمة التي سوف يتبعها الطرفان لغرض استلام متطلبات التحول من قبل المنشآت الاقتصادية واستصدار الموافقات اللازمة لإتمام عملية التحول والإدراج.  كما و تهدف المذكرة إلى تسهيل وتبسيط الإجراءات مما يوفر الوقت و الجهد اللازم لإنجاز كافة مراحل التحول والإدراج. و لأجل تطبيق بنود الاتفاقية, اتفق الطرفان على تشكيل مجموعة عمل لبدء تنفيذ أهداف المذكرة و تعزيز مبادرات التعاون المشتركة.

وقال سعادة/ مروان بن جاسم السركال، الرئيس التنفيذي لهيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق): “تستهدف مذكرة التفاهم بين “شروق” وسوق أبوظبي للأوراق المالية، تشجيع ودعم تحول الشركات ودخولها سوق الأوراق المالية، الأمر الذي يعزز من خبرتها ويرفع تنافسيتها وقدرتها على الاستمرار في النمو، ويرسخ أسس الحوكمة والامتثال لقواعد الشفافية، إلى جانب المساهمة في توظيف فائض السيولة للاستثمار في قطاعات جديدة وحيوية تدعم مسيرة التنمية وتعزز توجهات إمارة الشارقة ودولة الإمارات العربية المتحدة في التنوع الاقتصادي”.

ومن جانبه، قال الرئيس التنفيذي لسوق أبوظبي للأوراق المالية، السيد/ سعيد حمد الظاهري:” إن من دواعي سرور سوق أبوظبي للأوراق المالية أن يوقع مذكرة التفاهم هذه مع (شروق)، حيث ستخلق فرصاً جديدة لتعزيز التعاون والتآزر بين الطرفين في مختلف المجالات. و نحن على ثقة بأن المستثمرين سيستفيدون من خلال هذه المذكرة من تحسين الوصول إلى رأس المال لتمويل طموحاتهم و مشاريعهم الإستراتيجية وخطط النمو في ظل سوق أبوظبي الراسخ ذا البنية التحتية المتطورة و التنظيمية الراسخة ، مما يسهل إدراج مجموعة متنوعة من فئات الأصول المختلفة. لقد استطاعت أبوظبي بشكل متزايد جذب مجموعة أكثر تنوعا من شركات الاستثمار و للمستثمرين ، مدعومة بالسيولة المتزايدة للسوق ، و قدرته على خدمة العملاء بالشكل الأمثل ,وزيادة نسب الملكية الأجنبية ، واللوائح التشريعية الراسخة والشفافة.”

و من الجدير بالذكر أن سوق أبوظبي للأوراق المالية كان قد أطلق مؤخراً خدمة البيع على المكشوف المغطى وذلك ضمن استراتيجيته الرامية إلى تنويع آليات وأدوات الاستثمار والتحوّط، ورفع مستوى السيولة الاستثمارية، وزيادة قيم وأحجام التداول لاستقطاب شريحة جديدة من المستثمرين المختصين والمتمرسين بالأدوات الاستثمارية الحديثة لأسواق الأوراق المالية

نبذة عن سوق أبوظبي للأوراق المالية:

تم تأسيس سوق أبوظبي للأوراق المالية في 15 نوفمبر من عام 2000 بموجب القانون المحلي رقم (3) لسنة 2000، وبموجب هذا القانون فإن السوق يتمتع بالشخصية الاعتبارية والاستقلال المالي والإداري وبالصلاحيات الرقابية والتنفيذية اللازمة لممارسة مهامه. في 17 مارس 2020، تم تحويل سوق أبوظبي للأوراق المالية من مؤسسة عامة إلى شركة مساهمة عامة استناداً للقانون (8) من عام 2020. سوق أبوظبي للأوراق المالية تابع لـ “القابضة” (ADQ)، التي تعد واحدة من أكبر الشركات القابضة على مستوى المنطقة، والتي تمتلك محفظة واسعة من المؤسسات الكبرى العاملة في قطاعات رئيسية ضمن الاقتصاد المتنوع في إمارة أبوظبي.

سوق أبوظبي للأوراق المالية هو سوق لتداول الأوراق المالية. بما في ذلك الأسهم الصادرة عن الشركات المساهمة العامة والسندات الصادرة عن الحكومات أو الشركات والصناديق المتداولة في البورصة وأي أدوات مالية أخرى معتمدة من هيئة الأوراق المالية والسلع الإماراتية.

سوق أبوظبي للأوراق المالية هو ثاني أكبر سوق في المنطقة العربية واستراتيجيته في توفير أداء مالي مستقر مع مصادر متنوعة للدخل تتماشى مع المبادئ التوجيهية لأجندة الإمارات العربية المتحدة “الاستعداد للخمسين”. ترسم الخطة الوطنية مخطط التنمية الاستراتيجية لدولة الإمارات العربية المتحدة والتي تهدف إلى بناء اقتصاد حيوي، مستدام، ومتنوع يساهم بشكل إيجابي في الانتقال إلى نموذج عالمي جديد للتنمية المستدامة.

Advertisements

نبذة عن هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق):

تأسست هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق) بموجب المرسوم الأميري رقم 2 للعام 2009 الذي أصدره صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بغرض تشكيل جهة تتولى المهام تجهيز مشاريع بنية تحتية مرتبطة بالأنشطة الاستثمارية، وتطوير المشروعات القائمة، والعمل في قطاعات مختلفة؛ مثل تجارة التجزئة، والقطاع الحكومي، وقطاع الإنشاءات والعقارات، والزراعة، وغيرها.

تعدّ هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق) القوة المحركة لتحوّل الشارقة وتطوّرها، وتلتزم بتعزيز مكانة الشارقة كوجهة استثمارية وسياحية وتجارية، مسترشدةً بالتقاليد الأصيلة والقيم الاجتماعية السامية، ومعتمدة على امتلاكها المقومات الداعمة وأدوات الابتكار. وتتعاون (شروق) مع هيئات ومؤسسات عديدة أخرى في تقديم تسهيلات للأنشطة الاستثمارية، وأنشأت من أجل ذلك مركزاً شاملاً للمعلومات يسلط الضوء على الفرص الاستثمارية في إمارة الشارقة.

 117 total views,  1 views today

Advertisements