تعاون بين شركتي هيونداي موتور وإنيوس لتعزيز اقتصاد الهيدروجين عالميا

Advertisements
  • وقعت شركتا هيونداي موتور وإنيوس مذكرة تفاهم لاستكشاف فرص تعاون جديدة بينهما لتعزيز اقتصاد الهيدروجين.
  • تشمل فرص التعاون إنتاج وتوريد الهيدروجين بالإضافة إلى تقديم تطبيقات وتقنيات ونماذج أعمال جديدة للهيدروجين.
  • ستعمل الشركتان أيضًا على استخدام نظام خلايا الوقود الخاصة بهيونداي في مركبة إنيوس غرينادير(INEOS Grenadier)
Advertisements

دبي، 23 نوفمبر 2020: أعلنت شركتا هيونداي موتور وإنيوس اليوم عن توقيع مذكرة تفاهم لاستكشاف فرص جديدة لتسريع اقتصاد الهيدروجين عالميا.

وبمقتضى الاتفاقية؛ ستقوم هيونداي وإنيوس- Ineos بالبحث عن فرص إنتاج وتوريد الهيدروجين بالإضافة إلى النشر العالمي لتطبيقات وتقنيات الهيدروجين، على أن تشمل البداية سعي الشركتين لتسهيل مشاريع القطاعين العام والخاص التي تركز على تطوير سلسلة قيمة الهيدروجين في أوروبا.

Advertisements

كما تشمل الاتفاقية أيضًا تقييم نظام خلايا الوقود الخاص بشركة هيونداي لاستخدامه في مركبة إنيوس غرينادير 4×4 التي تم الإعلان عنها مؤخرًا، بحيث يعد هذا التعاون خطوة مهمة في جهود إنيوس، شركة الكيماويات الكبيرة، لتنويع خيارات مجموعة نقل الحركة الخاصة بها في مرحلة مبكرة.

ويأتي الاتفاق بين الشركتين بعدما أثبت نظام خلايا الوقود المعياري المملوك لشركة هيونداي، والذي سوف تستخدمه سيارات التقييم، موثوقيته وفعاليته في سيارة هيونداي نيكسو SUV، التي تعد أول سيارة دفع رباعي مخصصة تعمل بالطاقة الهيدروجينية في العالم بأطول مسافة قيادة بين السيارات التي تعمل بالهيدروجين في السوق. وتصنف هيونداي كإحدى الشركات الرائدة في مجال تقنية خلايا الوقود، حيث بدأت أول إنتاج عالمي ضخم للسيارات الكهربائية التي تعمل بخلايا الوقود في عام 2013.

وبمناسبة توقيع مذكرة التفاهم قال سايهون كيم، نائب الرئيس الأول ورئيس مركز خلايا الوقود في شركة هيونداي موتور: “إن سعي إنيوس لتطوير مركبة كهربائية تعمل بخلايا الوقود والنظام الهيدروجين علامة فارقة أخرى وخطوة مؤثرة نحو النقل المستدام والنقل النظيف، ونحن في هيونداي نعتقد أن هذا الاتفاق سيوف خيارًا مهمًا منخفض الكربون عبر مجموعة واسعة من القطاعات. كما نأمل أيضًا أن يؤدي اجتماع خبرتنا التي تمتد لعقود في مجال خلايا وقود الهيدروجين مع خبرة إنيوس في مجال الكيمياء لتحقيق الإنتاج الضخم للهيدروجين الأخضر وخلايا الوقود لمركبة غرينادير”.

ومن جهته صرح بيتر ويليامز، مدير قطاع التكنولوجيا في شركة إنيوس: “توفر الاتفاقية المبرمة بين إنيوس وهيونداي لكلا الشركتين فرصًا جديدة للقيام بدور قيادي في اقتصاد الهيدروجين النظيف. إن تقييم عمليات الإنتاج والتكنولوجيا والتطبيقات الجديدة، جنبًا إلى جنب مع قدراتنا الحالية يضعنا في وضع فريد لتلبية الطلب الناشئ على مصادر طاقة منخفضة الكربون ميسورة التكلفة واحتياجات مالكي سيارات الدفع الرباعي في المستقبل.”

وأطلقت شركة إنيوس مؤخرًا مشروعًا تجاريًا جديدًا لتطوير وبناء قدرة هيدروجين نظيفة في جميع أنحاء أوروبا لدعم التوجه نحو مستقبل خالٍ من الكربون. وتنتج الشركة حاليًا 300 ألف طن من الهيدروجين سنويًا كمنتج ثانوي من عمليات التصنيع الكيميائية.

وتعد إنيوس، من خلال شركتها الفرعية INOVYN، حاليا أكبر مشغل للتحليل الكهربائي في أوروبا، وهي تقنية مهمة تستخدم الطاقة المتجددة لإنتاج الهيدروجين لتوليد الطاقة والنقل والاستخدام الصناعي. وتستطيع إنيوس المساهمة في جهود خلق مستقبل خالٍ من الكربون قائم على الهيدروجين بفضل خبرتها في تخزين ومعالجة الهيدروجين بالإضافة لخبرتها الكبيرة في تكنولوجيا التحليل الكهربائي.

Advertisements

وفي عام 2018، كشفت مجموعة هيونداي موتور عن خارطة طريق متوسطة إلى طويلة المدى لرؤيتها لخلايا الوقود لعام2030 والتي تعزز فيها قدراتها الإنتاجية السنوية لنظم خلايا وقود الهيدروجين، رافعةً إياها إلى 700,000 وحدة بحلول العام 2030.

نبذة عن هيونداي موتور

تأسست شركة هيونداي موتور في العام 1967، وهي ملتزمة بأن تصبح شريكاً مدى الحياة في مجال السيارات وأكثر، مع وصول مجموعة سياراتها المميزة وخدمات وحلول التنقل الخاصة بها لأكثر من 200 دولة حول العالم. وقد باعت الشركة 4,4 مليون مركبة على الصعيد العالمي في العام 2019. وتستمر هيونداي موتور بتعزيز مجموعة منتجاتها عبر تصميم مركباتها وتصنيعها وفقاً لخصائص الأسواق المحلية، وذلك عبر فريق موظّفين يزيد تعداده عن 120 آلاف موظف حول العالم. وهي تسعى لتمتين موقعها الريادي في مجال التقنية النظيفة، وتقديم حلول ذكية ومستدامة للمستقبل من خلال العمل بمبدأ “التقدم من أجل الإنسانية” لتعزيز قدرات تواصل المجتمعات وتوفير تجربة ووقت ممتاز لعملائها حول العالم.

 258 total views,  2 views today

Advertisements