for Ladies in Dubai - Dubai Iconic Lady

مجموعة مدارس ريبتون تطلق أول منصة أقساط تجريبية ديناميكية

Advertisements
Advertisements
Advertisements

 قائمة على الذكاء الاصطناعي في قطاع التعليم

تقدّم المنصة القائمة على الذكاء الاصطناعي (AIDA) لأولياء الأمور رسومًا دراسية ميسورة

Advertisements

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة، 22 نوفمبر 2020: أعلنت مدرسة ريبتون أبوظبي التابعة لمجموعة مدارس ريبتون المرموقة عن إطلاق أول منصة ذكية للأقساط قائمة على الذكاء الاصطناعي، تحت عنوان المنصة القائمة على الذكاء الاصطناعي (AIDA).

وتستخدم المنصة الذكية والحديثة نهجًا يقوم على التحليلات، ويحتسب التخفيضات في الوقت الفعلي بناءً على المتغيرات السياقية الأكاديمية والتشغيلية والسلوكية المستمدة من الاتجاهات السابقة والاستشرافات المستقبلية. كذلك، تستخدم منصة (AIDA) الخوارزميات المتقدمة وتقنيات الذكاء الاصطناعي لاحتساب الأقساط الخاصة بأولياء الأمور المحتملين.

وستقدم المنصة المتطورة تخفيضًا خاصًا يصل إلى 50% لأولياء أمور التلاميذ الجدد من المرحلة التأسيسية الأولى وحتى الصف الثالث عشر خلال فصل معين وطوال مدة ذلك الفصل.مجموعة مدارس ريبتون تطلق أول منصة أقساط تجريبية ديناميكية

وفي هذا السياق، علّقت ماريون هنريوت، الرئيسة التنفيذية لعمليات التعليم في مجموعة مدارس ريبتون قائلة: “تبحث مجموعة مدارس ريبتون دائمًا عن طرق مبتكرة لتقديم القيمة المثلى والتميز لمجتمعنا مقابل رسوم معقولة. تقوم منصة (AIDA) بتقييم كل استفسار في الوقت الفعلي للحرص على تقديم العرض الأفضل لأولياء الأمور الجدد دون المساومة على الجودة الاستثنائية والتعليم العالمي المستوى الذي تشتهر به مدارس ريبتون.”

ومن خلال منصة (AIDA)، ستدعم مدرسة ريبتون أبوظبي أولياء الأمور والتلاميذ الجدد لتسريع انتقالهم السلس، وضمان شروعهم في تجربة تعلّم ممتازة في أقرب وقت ممكن. كذلك، بإمكان التلاميذ الدوليين الانضمام بسهولة إلى مجتمع ريبتون أبوظبي قبل الانتقال إلى الإمارات العربية المتحدة، مما يضمن تأقلمهم بشكل جيد مع محيطهم وبيئتهم الجديدة. بالإضافة إلى ذلك، تأتي منصة (AIDA) في إطار خطة ريبتون الرفيعة للتعلم عن بعد (RLP) والتي تتيح للتلاميذ في دولة الإمارات العربية المتحدة ومن جميع أنحاء العالم الفرصة ليصبحوا جزءًا من مجتمع المدرسة النابض بالحياة في وقت مبكر.

Advertisements

وأضافت جيليان هاموند، مديرة مدرسة ريبتون أبوظبي قائلة: “إن التكنولوجيا والابتكار عنصران أساسيان في صميم رؤية مدرسة ريبتون أبوظبي، ويشكّلان جزءًا من نهجنا المعتمد، ولا يسعنا التعبير عن مدى سعادتنا الآن بعد أن أصبحنا قادرين على جعل رؤيتنا تتجاوز نطاق الصف. نحن نسعى جاهدين لتنمية مجتمعنا ورد الجميل له، وقد أصبح ذلك ممكنًا بفضل العمل الجاد الذي يبذله فريقنا في مجموعة مدارس ريبتون”.

نبذة عن مدرسة ريبتون أبوظبي

مدرسة ريبتون أبوظبي هي جزء من مجموعة إيفولفنس نولدج انفستمنت (EKI)، وقد تم تأسيسها في العام 2013 كمؤسسة تعليمية ذات مستوى عالمي في عاصمة الإمارات العربية المتحدة. مدرسة ريبتون أبوظبي هي المدرسة الشريكة لمدرسة ريبتون الشهيرة في المملكة المتحدة التي تأسست في العام 1557 والتي لا تزال تتمتع بسمعة ممتازة في المجالين الأكاديمي والرياضي. تتّبع مدرسة ريبتون أبوظبي المناهج الدراسية في المملكة المتحدة وتقدم نهجاً شاملاً في التعليم، ما يضمن تقديم “الأفضل لكل تلميذ” من خلال تطوير بيئة تعليمية تتيح للتلاميذ الإزدهار أكاديمياً وجسدياً واجتماعياً. كما أن المدرسة هي أيضاً الأولى في المنطقة التي تنال لقب مدرسة آبل المتميزة في العام 2016، نظراً لتركيزها على أن تصبح مركز تميز للتعليم الرقمي المتقدم، وقد حازت على تصنيف “جيد جداً” منذ العام 2015 على التوالي من قبل هيئة أبوظبي للتعليم والمعرفة.

تحتل المدرسة حرمين في جزيرة الريم، بمساحة تزيد عن 30,000 متر مربع، وتوفر أحدث المرافق التعليمية والترفيهية والرياضية. تقع مدرسة ريبتون الابتدائية في حرم روز، وتضم صفوفاً من الحضانة حتى الصف الأول وتتميز بمساحات تعليمية واسعة ورحبة وقاعات متعددة الاستخدامات ومكتبة ومسبح داخلي. تم تصميم حرم فراي، الذي يستوعب التلاميذ من الصف الثاني حتى الثالث عشر، بأسلوب عصري يوفر بيئة تعليمية مبتكرة ومرافق رياضية من الدرجة الأولى. تعتمد المدرسة المنهج الدراسي لشهادة الثانوية البريطانية (IGCSE) ومنهج المستوى أ.

Advertisements