for Ladies in Dubai - Dubai Iconic Lady

“حيّ دبي للتصميم” شريك استراتيجي لـ “أسبوع دبي للتصميم” بنسخته السادسة

Advertisements
Advertisements
Advertisements

بنسخته السادسة

إحدى أولى الفعاليات الثقافية الكبرى على مستوى العالم منذ تفشي كورونا

Advertisements

دبي – 8 نوفمبر 2020 – أعلن “حيّ دبي للتصميم” (d3) افتتاح أبوابه أمام العالم كشريك استراتيجي لأسبوع دبي للتصميم، إحدى أولى الفعاليات الثقافية الكبرى التي تعود للانطلاق فعلياً من جديد، بعد تفشي وباء فيروس كورونا.

وتحت رعاية سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة مجلس إدارة هيئة دبي للثقافة والفنون، سيعود آلاف الزوار إلى أجواء حيّ دبي للتصميم الآمنة في الهواء الطلق، لمتابعة فعاليات النسخة السادسة من أسبوع دبي للتصميم خلال الفترة 9 – 14 نوفمبر.

ويستعد حيّ دبي للتصمميم لإقامة فعاليات هذا المهرجان الإبداعي الرائد في المنطقة، بمراعاة قواعد التباعد الاجتماعي ضمن المطاعم والأنشطة والفعاليات الحضرية والمنصات الخارجية، حيث سيكون أسبوع دبي للتصميم من أولى معارض التصميم العالمية التي تقام فعلياً هذا العام، بعد إلغاء فعاليات رئيسية مثل بينالي فينيسيا الدولي للعمارة، ومهرجان لندن للتصميم، وصالون ديل موبيل في ميلانو.

ويقوم حيّ دبي للتصميم بتقديم الدعم الاستراتيجي لأسبوع دبي للتصميم واستضافة فعالياته منذ انطلاقه في عام 2015، حيث استقبل أكثر من 90 ألف زائر العام الماضي، ليعود هذا العام ببرنامج يمزج الفعاليات الواقعية والافتراضية، وأحداث مثل افتتاح “الملتقى الإقليمي للهندسة المعمارية”  في حيّ دبي للتصميم.“حيّ دبي للتصميم” شريك استراتيجي لـ “أسبوع دبي للتصميم”

وبهذه المناسبة، قالت خديجة البستكي، المدير التنفيذي لحيّ دبي للتصميم: “نحن فخورون بعودتنا هذا العام من جديد كشريك استراتيجي لأسبوع دبي للتصميم، بعد أن أسهمنا بدور محوري في تعزيز جاذبيته العالمية المتزايدة. الأوقات الاستثنائية التي مررنا بها شكلت اختباراً للجميع،  واليوم يحظى التصميم بأهمية تفوق أي وقت مضى، ويمثل المهرجان فرصة لنا جميعاً للتلاقي وإظهار ما يمكن أن تقدمه الصناعات الإبداعية في المنطقة للعالم، ودورها في إلهام الجيل الجديد من المواهب”.

وأضافت البستكي: “خلال السنوات الماضية، حرصنا على أن نستقطب إلى دبي بعض أكثر المصممين إثارة للإعجاب في المنطقة، وفي هذا العام، نتطلع إلى توجيه المنطقة نحو مستقبل أكثر استدامة من خلال مهرجان العمارة لدينا، لتشجيع الحوارات حول الهوية والسياق وتصميم المرافق العامة، بما يعزز مكانة دبي كأول مدينة مبدعة في التصميم ضمن شبكة اليونسكو للمدن العالمية المبدعة”.

وسيشارك في فعاليات أسبوع دبي للتصميم ما يزيد عن 70 من شركاء أعمال حيّ دبي للتصميم، بدءاً بمنصّات المطاعم وإطلاق المنتجات، ووصولاً إلى فعاليات صالات العرض والإعلان عن التصاميم الجديدة.

وتحت شعار “الهوية وصناعة المكان في الخليج”،  يقام “الملتقى الإقليمي للهندسة المعمارية” في حيّ دبي للتصميم بالشراكة مع المعهد الملكي للمهندسين المعماريين البريطانيين “ريبا” فرع منطقة الخليج، وبدعم من خوان رولدان، الأستاذ المساعد في كلية العمارة والفنون والتصميم في الجامعة الأمريكية بالشارقة، وذلك في الفترة من 11 إلى 13 نوفمبر 2020 . ويتضمن الملتقى سلسلة حوارات وورش عمل يتم بثها مباشرة، إلى جانب عرض لعدد من أفضل مشاريع الهندسة المعمارية في المنطقة، ويتجاوز عدد المشاركات في المعرض 30 تجربة، منها 16 مشاركة من حيّ دبي للتصميم.

كما يُمثل معرض “دي ثري إديت” المصغّر نقطة جذب شهيرة أيضاً، حيث يُسلط الضوء على الأعمال المتنوعة التي قدمها مبدعون محليون، مثل مصممة المجوهرات نادين قانصو والمهندس المعماري اللبناني فادي سري الدين وشركة تصميم الإضاءة الإيطالية “آرتمايد”. ويمكن للزوار أيضاً توقع إطلاق منتجات جديدة مثل كريستوفر جاي وصلصال للتصميم.

كما تعود هذا العام أيضاً التصميمات الخارجية التي اجتذبت على الدوام اهتماماً كبيراً وإشادة دولية. ويركز النهج الموضوعي لتصميمات هذا العام على التصميم المسؤول القادر على إحداث تأثير إيجابي، وتشمل التصميمات التي ينبغي التركيز عليها “ري- تريت من كولاب”، وهو تصميم خارجي يستخدم سقالات البناء وشبكات تشطيبات البناء الإماراتية غير المستخدمة لإنشاء مناطق جلوس عامة.

وفي الوقت نفسه، قام المجلس الأمريكي لتصدير الأخشاب الصلبة بتكليف خالد شعفار والجود لوتاه وحمد خوري بابتكار حلول لمقاعد قابلة للتحويل.

وفي ظل واقع التباعد الاجتماعي، تُقدم سلسلة من البيوت الزجاجية مفهوماً مؤقتاً لتناول الطعام في منأى عن المجتمع، مثل مطعم “مولكيول”، والذي يقدم قائمة طعام نباتية. وستقوم القنصلية العامة لمملكة هولندا بتقديم مفهوم هذا المطعم في حيّ دبي للتصميم.

ومن ناحية أخرى، سيكشف معهد دبي للتصميم والابتكار عن الفائزين بمسابقة iForDesign لتصميم المشاريع بدعم من حيّ دبي للتصميم، وحاضنة المشاريع الناشئة في مركز in5 للتصميم، حيث استقطبت المسابقة أكثر من 200 مشاركة.

نبذة عن حي دبي للتصميم

Advertisements

يعتبر حي دبي للتصميم، العضو في مجموعة تيكوم، مجمع أعمال يختص بقطاع التصميم بكافة مجالاته، حيث تم إنشاء الحي ليكون بيئة أعمال متكاملة ومحفزة على الابتكار للمصممين والمبدعين والفنانين من جميع أنحاء المنطقة. يتمتع حي دبي للتصميم بموقع استراتيجي في قلب مدينة دبي، وهو على بُعد مسافة قصيرة من أبرز الوجهات في المدينة مثل مطار دبي الدولي ودبي مول وبرج خليفة ومركز دبي المالي العالمي وغيرها.

يضم الحي أكثر من 500 شريك أعمال و45 متجراً ومطعماً، ويمكن للزوار الاستمتاع بتجارب فريدة للتسوق في المتاجر المخصصة لمصممين محليين، ومتاجر الأزياء، ومعارض الأزياء والمجوهرات، وحتى المعارض الفنية وورش تصميم وإنتاج الأثاث العالمية، بالإضافة إلى الاستمتاع بالمطاعم والمقاهي الفريدة التي تتواجد بشكل حصري في الحي وتقدم تشكيلة متنوعة وفاخرة من المأكولات والمشروبات العالمية.

ويوفر حيّ دبي للتصميم بنية تحتية عصرية متكاملة لتلبية احتياجات هذا القطاع، كما يقدم إطار العمل الداعم للشركات، والذي يجتذب المواهب الإبداعية، ويضع في متناولها الأدوات اللازمة للابتكار في قطاعات هامة تسهم في تعزيز الاقتصاد، وترسخ مكانة دبي كمدينة مبدِعة في التصميم مسجلة على قائمة منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة “اليونسكو” للمدن المبدعة.

ومنذ تأسيسه، شكل حي دبي للتصميم مقراً لأبرز الفعاليات والنشاطات التي تستقطب الموهوبين والفنانين والمعارض الثقافية من كافة أنحاء العالم، وتشمل تلك الفعاليات أسبوع دبي للتصميم، و”سول دي إكس بي”. كما يستضيف الحي بشكل دوري العديد من الجلسات الحوارية، وورشات العمل.

Advertisements