متحف تفاعلي يجمع بين التعليم والترفيه للعائلات والأطفال في دبي

Advertisements
Advertisements

أفتتحت اليوم، 5 نوفمبر، “إميرسيف إكسبيرينسس”(iEX) – صانعة الترفيه الرائدة – منصة الترفيه التفاعليّة الرائدة woo-hoo! أبوابها رسميّاً في دبي، لتُقدم للأطفال وعائلاتهم مزيجاً سلساً من التعليم والاكتشاف واللعب والإثارة، مع اتباع كافة الإجراءات الاحترازية المعتمدة، حفاظًا على الجمهور.

وتُعَد woo-hoo! بمنزلة متحف تعليمي تفاعلي على أحدث طراز للأطفال، وتقع في منطقة القوز بدبي، مقابل موقع Xstrike الشهير. وترحّب وجهة الترفيه بالأطفال وتَعِدهم بقضاء ساعات لا تُنسى من المرح في 10 صالات تستضيف عروضاً تفاعلية مُصمّمة لإثارة فضولهم وخيالهم وابتكارهم مع تقديم أهداف تعليمية شائقة؛ بينما يَعِد مقهى  The Nestمرتاديه بتذوُّق أطيب أنواع القهوة الأصيلة والمرطبات المنعشة.

Advertisements

وتكفل woo-hoo! للأطفال وأسرهم الاستمتاع بتجارب هادفة ومُسلّية تقوي الروابط بينهم أثناء أنشطة ومغامرات تُنمّي المهارات، وتشجع التعبير الإبداعي والتفكير النقدي، بما يسهم في تعزيز نمو الطفل، انسجاماً مع النظرية التربوية التي تؤكد أن اللعب والمشاركة والتفاعل هي الطريقة الفُضلى للتعلم. متحف تفاعلي يجمع بين التعليم والترفيه

وتتضمن woo-hoo! برامج وفعاليات إضافية بما في ذلك أماكن مخصصة للأهل، ومواقع تخييم وغير ذلك من المرافق الترفيهية التي تم تصميمها لتلبية توقعات العائلات في دبي.

وأكد فريق woo-hoo! أن الأولوية القصوى هي سلامة العائلات والأطفال، ولذلك يتّبع فريق العمل الإجراءات الاحترازية المعتمدة بما في ذلك قياس درجة الحرارة، وتحديد عدد الزوار عند بوابات الدخول، وتركيب أجهزة تعقيم اليدين والتباعد الجسدي بمقدار مترين، وإلزام ضيوف woo-hoo! الذين تزيد أعمارهم على أربع سنوات بارتداء الكمامات في جميع الأوقات، إلى جانب تشجيع الدفع / الحجز المسبق عبر الإنترنت، تجنباً للازدحام.

وقال محمد علي، الشريك المؤسس والإداري في “إميرسيف إكسبيرينسس”إنّ  woo-hoo!لا تسمح للأطفال باللعب والاستمتاع فحسب، بل تضمن لهم أيضاً تعلّم المهارات الأساسية في هذا الوقت الذي يبحث فيه الآباء والأمهات عن وسائل تعليم وترفيه في آن واحد لأطفالهم مع أخذ الحيطة والحذر واتباع الإرشادات الوقائية.”

وأضاف أن المعارض العشرة في woo-hoo! والمعارض العملية داخلها تم تصميمُها مع الأخذ في الحسبان الأهداف التعليمية الرئيسية، علاوة على وسائل التخيل والاستكشاف والتواصل، مشيراً إلى أن الأطفال سيتمكنون من تطوير مجموعة واسعة من المهارات بما في ذلك التفكير النقدي والإبداعي من خلال الفن والهندسة والموسيقى والتكنولوجيا.

ومن جهته، أكد سمير علي، الشريك المؤسس والإداري في “إميرسيف إكسبيرينسس” أن الشركة ركزت منذ تأسيسها عام 2017 على إنشاء مفاهيم ترفيهية جذابة ومتعددة الحواس لإعادة تشكيل صناعة الترفيه التعليمي في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وأضاف: “ابتكرنا في woo-hoo! مفهوماً جديداً يمزج بسلاسة بين الترفيه والتعليم، ويوفر للأطفال وأسرهم تجربة تعليمية مفيدة. نريد أن يقضي الأهل والأطفال أكثر من مجرد وقت ممتع حقّاً هنا. نريدهم أن يتعلموا وينموا معاً ويحصلوا على تجربة تعليمية أكثر ثراءً”.

بدورها، وعدت دانييل هيلدريث، أمينة الخبرات في “إميرسيف إكسبيرينسس”الزوار والضيوف بأن يكونوا هم أنفسهم مهندسي رحلتهم الخاصة، وأن كل زيارة لهم لـwoo-hoo! ستكون مختلفة عن الزيارة التالية!

وأضافت: “بذلنا جهوداً جبّارة، وعملنا بصورة منقطعة النظير لتصميم موقع فريد يقدم تجربة متطورة ذات مغزى للأطفال وعائلاتهم من خلال صالات عرض وبرامج مفتوحة تشعل الحماس، وتبث روح التعلم والابتكار لدى كل طفل”.

وتفتح woo-hoo! أبوابها من 11 صباحاً حتى 9 مساءً من الأحد إلى الأربعاء، ومن 11 صباحاً حتى 9 مساءً أيام الخميس، ومن 9 صباحاً إلى 9 مساءً أيام الجمعة، ومن 9 صباحاً إلى 7 مساءً أيام السبت،

حول woo-hoo!

تقع woo-hoo! التي أنشأتها وتملكها وتديرها “إميرسيف إكسبيرينسس”(iEX)، في دبي – منطقة القوز 1، شارعA 16، مقابل موقع Xstrike الشهير التابع للشركة.

ويمتزج في woo-hoo!الترفيه والمرح واللعب مع التعليم والتعلم في 10 مساحات فريدة، كلها تقع تحت سقف واحد، وفي كل مساحة هناك موضوع مختار بعناية يمكن فيه للأطفال قضاء ساعات في العمل والإبداع واللعب والتعلم واستكشاف إمكاناتهم التي لا نهاية لها!

Advertisements

وتُعَد woo-hoo! متحفاً تفاعليّاً تعليميّاً ترفيهيّاً جديداً ومتطوراً، إذ تُقدّم 10 معارض تفاعلية تجمع بسلاسة بين اللعب والتعلم. ومن سبلاش لاب (Splash Lab) إلى كليفير كلايمبر (Clever Climber) وسبلاتر ستوديو (Splatter Studio)، نُظّمَت جميع صالات العرض بعناية بناءً على دراسات أجراها متخصصون دوليون في التنمية، وصُمّمت لدعم نمو المهارات الأساسية للأطفال حتى سن 12 عاماً.

أما مرافق woo-hoo!، فقد تم تصميمها مع أخذ العائلات في عين الاعتبار، وتشمل غرف تغيير الملابس والرضاعة، إضافة إلى خمس غرف خاصة بالحفلات أو المناسبات (في مستوى الميزانين)، لتلبية احتياجات الزيارات المدرسية أو أعياد الميلاد أو مناسبات الشركات، أو زيارات جميع أفراد الأسرة.

ويضم الموقع أيضاً مقهى The Nest الذي يُقدم المشروبات والوجبات اللذيذة والصحية للأطفال والأهل، ويتيح لمرتاديه الاستمتاع والجلوس المريح للاسترخاء بعد قضاء وقت ممتع في اللعب.

 242 total views,  1 views today

Advertisements