for Ladies in Dubai - Dubai Iconic Lady

 بيرسون الشرق الأوسط تعقد حلقة نقاش لمتخصصي الموارد البشرية حول مائدة مستديرة افتراضية لمناقشة الاتجاهات المستقبلية في الواقع الجديد

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

دور الموارد البشرية الرائد في توجه الشركات نحو التحول الرقمي

استضافت بيرسون، الشركة التعليمية العالمية الرائدة مؤخرًا مائدة مستديرة افتراضية جمعت أكثر من 25 من قيادات الشركات والمتخصصين في قطاع الموارد البشرية من مختلف الصناعات في منطقة الشرق الأوسط وذلك لتحديد ومناقشة الأولويات والاتجاهات الناشئة في قطاع الموارد البشرية، وخاصة تأثير انتشار جائحة كوفيد-19 طويل الأجل على منهجية التوظيف والآثار التي على قادة وأصحاب الشركات توقعها فيما يخص شركاتهم.

Advertisements

هذا وقد تم عقد المائدة المستديرة بالتعاون معCorporate Shiksha ، شركة التعلم المبتكرة التي تمكّن الأفراد من التعلم بصورة يومية والاستعداد لمستقبل العمل من خلال سلسلة جلسات ماستر كلاس (Master Class) متميزة تستند على التعلم التجريبي حول موضوع – التحول الرقمي – الواقع الجديد لـلشركات والقوى العاملة.

وبهذه المناسبة، علّق السيد مجيد منيمنة، نائب الرئيس، القسم التجاري للتعليم العالي والشركات في بيرسون الشرق الأوسط، قائلاً: “لقد أثر تفشي فيروس كورونا المستجد على اقتصاد دولة الإمارات العربية المتحدة مثل جميع الاقتصادات العالمية الأخرى، وستعتمد سرعة التعافي الاقتصادي على مدى مرونة الشركات واستدامتها، خاصة في تسريع التحول الرقمي والتكيف مع متطلبات المستهلكين الجديدة، وبتركيز خاص على الاحتفاظ بالموظفين الذين يتمتعون بالمهارات المناسبة والخبرات الكافية. والآن، وقد أوشك الاقتصاد على التعافي، برز دور الموارد البشرية وأصبح أكثر أهمية، سواء كانت الشركات ترغب في توظيف الأشخاص المناسبين، تقييم مهارات موظفيها الحاليين، أو تطوير مهاراتهم وصقل قدراتهم.”

أصبح من الجليّ في خلال فترة انتشار الوباء أن هناك حاجة ملحة إلى وضع خطط ومنهجية مستقبلية لإعادة توجيه وضبط القوى العاملة. عند التخطيط لتنفيذ ذلك، كشفت ثقافة العمل الجديدة حول العالم أن تركيز الشركات أصبح ينصبُّ الآن على ركائز معينة تدور حول الإنتاجية والمخرجات وتوظيف العمال ذوي المهارات المناسبة، أو تحسين مهارات القوى العاملة الحالية بصورة تمكّنها من المساهمة بفعالية لتحقيق القيمة للشركات التي تعمل بها. بيرسون الشرق الأوسط تعقد حلقة نقاش لمتخصصي الموارد البشرية

Advertisements

ومن جهته، صرح السيد أنكور سيثي، المؤسس والرئيس التنفيذي في Corporate Shiksha قائلاً: “نحن في غاية الحماس والامتنان للتشجيع والدعم الذي يشجعنا دومًا على المضي قدمًا في بناء مجتمع التعلم في الشرق الأوسط. هدفنا هو إنشاء مجتمع حيوي يركز على تعليم وتعلّم الرؤى القابلة للتنفيذ، المشاركات والممارسات المبتكرة، تفعيل الحلول التقنية في بيئة العمل، وتنمية المواهب والثقافات، وكذلك إمعان النظر في التعلّم والمساعدة عليه بموضوعية. نحن نؤمن بشدة أن قوة المجتمع تكمن في أفراده، لذلك إذا كنت من رواد الأعمال أو الموارد البشرية في الشرق الأوسط، نشجعك على الانضمام إلى ندوة سي أس آي (#CSInsightsForum) وذلك باستخدام الرابط: https://bit.ly/UAE-Invite للتسجيل.”

ومن جهة أخرى، سلطت المائدة المستديرة الضوء على دور التحول الرقمي في استشراف وتشكيل مستقبل العمل، مما يؤدي إلى واقع جديد، وتأثير هذا الواقع متعدد الأبعاد على القوى العاملة والمواهب. كما اتضح من استطلاع تم إجراؤه خلال الجلسة أن رفاهية الموظفين وتعزيز مشاركتهم وخبراتهم من أهم الأولويات للمتخصصين بقطاع الموارد البشرية في الوقت الحالي، بينما تضمنت الأولويات الأخرى تحديد المواهب الرقمية المناسبة والاحتفاظ بها، تطوير مهارات القوى العاملة من خلال النظر إلى التعلم الجزئي والتعلم من الأقران كمفاهيم لإعداد الأفراد لـ #الواقع_الجديد، وكذلك مساعدتهم في التعامل مع التغيير وتمكينهم من العمل بطرق جديدة وذلك بترقية الأدوات اليومية لتصبح رقمية. هذه كلها أمور مطلوبة وضرورية لتحقيق المرونة التنظيمية ومساعدة العلامات التجارية على الازدهار بعد انتهاء الجائحة.

وأضاف السيد منيمنة، “في عام 2019، شهد الاقتصاد نموًا بنسة 1.4٪، ويقدر الخبراء أن ينكمش الناتج المحلي الإجمالي لدولة الإمارات في عام 2020 بنسبة 5.2٪. لقد أدّت التداعيات الاقتصادية للوباء إلى تسريع التحول الرقمي في المؤسسات والشركات. ونظرًا لمركزهم القوي كالذراع الاستراتيجي للشركات، يواجه متخصصو الموارد البشرية الآن أولويات جديدة تركز على رفاهية الموظفين، خاصة مع زيادة معدلات العمل من المنزل، ناهيك عن تقييم المهارات والتدريب مع أخذ أولويات العمل المتغيرة والأدوار والمسؤوليات المرنة بعين الاعتبار، مرورًا بالتوظيف أونلاين لزيادة المهارات الجديدة المطلوبة في الشركات. ومن المرجح أن يتم تخفيض ميزانيات التعلم والتطوير في معظم الصناعات والقطاعات في المستقبل القريب بينما تعمل الشركات على خفض التكاليف وسط انخفاض الأرباح. ومع ذلك، سيظل من المهم جدًا على الشركات الاحتفاظ بموظفيها.”

تغطي الحلول التي تطورها وتقدمها بيرسون للشركات أربعة محاور أساسية تحتاجها الشركات والمؤسسات لتحقيق كامل إمكاناتها، مثل التوظيف والتطوير والشهادات وتجربة الموظفين. تتعاون بيرسون مع أفضل المؤسسات لتزويد الشركات ببرامج عالمية وثيقة الصلة بالمجالات المختلفة، مع ميزة تنافسية تتمثل في تمكين أصحاب العمل والموظفين من تطوير مهاراتهم الأساسية والاستجابة للمتطلبات الجديدة في السوق.

هذا وتهدف بيرسون الشرق الأوسط إلى عقد المزيد من هذه الموائد المستديرة لبناء مجتمع تعليمي حيوي في المنطقة وتوفير فهم أعمق للموضوعات المختلفة.

عن بيرسون:

Advertisements

بيرسون شركة تعلم دولية رائدة تضم أكثر من 24,000 موظف في 70 دولة ومهمتها الرئيسية هي مساعدة الناس على إحراز تقدم في حياتهم من خلال التعلم. تجمع بيرسون بين المحتوى التعليمي العالمي المتقدم والتقييم، ودعم الخدمات والتكنولوجيا، لتمكين التدريس والتعلم الأكثر فعالية على نطاق واسع. في بيرسون، نؤمن أنه أينما ازدهر التعليم والتعلّم، يزدهر الناس ويرتقون أيضًا.

عن بيرسون الشرق الأوسط:

Advertisements

بيرسون شركة تعليم عالمية تتمتع بخبرة في المناهج التعليمية والتقييم، ومجموعة من خدمات التعليم والمعرفة المدعومة بالتكنولوجيا. تكمن مهمة بيرسون في مساعدة المهتمين على إحراز التقدم من خلال تمكينهم من الوصول إلى تعليم أفضل. تؤمن الشركة بأن المعرفة مفتاح الفرص المؤدية لتوسيع مجالات العمل وتحقيق حياة أفضل.

في الشرق الأوسط، تمتلك بيرسون مكاتب في دبي (الإمارات العربية المتحدة)، الرياض (المملكة العربية السعودية)، إسطنبول (تركيا) وتعمل من خلال شركاء وممثلين في جميع الدول الأخرى.

Advertisements
Advertisements