أوميغا تطلق الذكرى الخمسين لسبيد ماستر “جائزة سيلفر سنوبي”

Advertisements
Advertisements

البيغل يعود من جديد!

في عام 1970، حصلت أوميغا على جائزة “سيلفر سنوبي”  المرموقة من رواد الفضاء في وكالة ناسا، تقديراً لمساهمات العلامة التجارية الفريدة في استكشاف الفضاء، بالإضافة إلى الدعم القوي لـسبيد ماستر أثناء إنقاذ أبولو 13.

Advertisements

بعد مرور 50 عامًا، تم إنشاء ساعة خاصة تكريماً لهذه المناسبة، مما جمعت بين الرسوم المتحركة وفن صناعة الساعات. تم أخذ أوميغا سبيدماستر إلى مراحل جديدة في التصميم من خلال تكريم سنوبي المذهل.

يلعب البيغل المفضل لدينا دورًا بارزًا في الساعة، حيث ظهر لأول مرة كميدالية فضية منقوشة على القرص الفرعي الأزرق عند الساعة 9. يظهر هنا وهو يرتدي بدلة الفضاء الشهيرة الخاصة به، في نفس الأسلوب الدقيق للدبوس الفضي الذي يمنحه رواد الفضاء لحاصلي الجوائز في وكالة ناسا.

يتميز القرص نفسه بأنه من الفضة ومحفوراً بالليزر مع

.Ag925

يتضمن قرصين فرعيين آخرين باللون الأزرق، بالإضافة إلى علامات وعقارب زرقاء

PVD

على شكل زاوية مصممة بتقنية فريدة من نوعها.أوميغا تطلق  الذكرى الخمسين لسبيد ماستر “جائزة سيلفر سنوبي”

على العلبة الخلفية، تبدأ المتعة بالفعل! هذه المرة، ذهب سنوبي إلى المدار ويعود الفضل له في وحدة خدمته وقيادته اللينة والصارمة نوعاً ما في ظهورها على اليد السحرية المناسبة. عندما يكون عقرب الثواني للكرونوغراف قيد الإستخدام، يقوم سنوبي برحلة حول الجانب البعيد الغامض من القمر – تمامًا مثل طاقم أوبولو 13 – حيث يتم تزيين سطح القمر ببلورات الياقوت عن طريق إستخدام معدن فريد من نوعه.

بعيداً جداً، رؤية بيتنا أمرٌ في الحسبان. يدور قرص الأرض مرة واحدة في الدقيقة، بالتزامن مع عقرب الثواني الصغير للساعة، ويرمز إلى الدوران الدقيق للأرض. المقولة الشهيرة، “آيز أون ذا ستارز” ، يتم تواجدها في الكون المعتم.

يحافظ قفل

NAIAD

على جميع النقوش الخلفية على العلبة في الوضع الصحيح، بما في ذلك تاريخ حصول أوميغا على جائزة “سيلفر سنوبي” وكذلك تكريماً لمهمة أوبولو 13 المعرضة للخطر في نفس العام.

لإظهار اهتمام أوميغا الفائق بالتفاصيل، يتطابق حزام الساعة الأزرق المصنوع من مادة النايلون مع العناصر الزرقاء الأخرى للساعة، بل إنها تتميز بمسار مهمة أبولو 13 المنقوشة على البطانة. يتصل هذا السوار بعلبة قطرها 42 مم مصممة من الفولاذ المقاوم للصدأ، وهو مستوحى من طراز الجيل الرابع لسبيد ماستر (أول ساعة تُلبس على سطح القمر عام 1969). يظهر مقياس تاكيميتر، مع الأيقونة “دوت أوفر ناينتي” ، بالمينا الأبيض على حلقة  القرص المصمم من السيراميك الأزرق.

Advertisements

في عرض رائع لمهارة صناعة الساعات، يتم تشغيل “الذكرى الخمسين لسبيد ماستر “جائزة سيلفر سنوبي”

بواسطة أوميغا كو-أكسيل ماستر كرونوميتر كاليبر 3861. هذه الحركة الغير المسبوقة أخذت مون واتش كاليبر الأسطورية إلى معايير جديدة في التميز، مع ابتكار مضاد للمغناطيسية وشهادة ماستر كرونومتر من المعهد الفدرالي السويسري للقياس.

تأتي الساعة مع ضمان أوميغا الكامل لمدة 5 سنوات، ولن يكون إنتاجها محدودًا. سيتم حصول معجبي أوميغا على الساعة في صندوق أوبولو 13 المميز، مع قطعة قماش خاصة لتنظيف الساعة بالإضافة إلى كتيب وعدسة مكبرة تساعدك في التمتع بالنظر إلى التفاصيل.

 60 total views,  3 views today

Advertisements