أول فوز لجاسلي في الفورمولا 1 ضمن سباق جائزة إيطاليا الكبرى

Advertisements
Advertisements

الفوز الخمسون بسباق الجائزة الكبرى بالشراكة مع هوندا

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 15 سبتمبر 2020: حقق بيير جاسلي، سائق الفريق الإيطالي سكوديريا ألفا توري هوندا في الفورمولا 1 فوزاً ساحقاً، ضمن سباق جائزة إيطاليا الكبرى خلال وقت سابق من الشهر الحالي، مع سيارة مزودة بمحرك RA620H من هوندا., ويُعتبر هذا الفوز الأول لجاسلي في عالم الفورمولا 1 وثاني فوز لفريق سكوديريا ألفا توري هوندا بعد النصر الذي حققه في 2008 تحت اسم سكوديريا تورو روسو. كما يُعتبر أول فوز لهوندا مع الفريق الحالي والفوز الـ77 لها في عالم الفورمولا 1.

Advertisements

وقد كانت سيارات الفورمولا 1 تعمل بمحركات الاحتراق الداخلي، وهو بشكل أساسي المحرك نفسه المُستخدم في السيارات العادية، منذ بدء بطولة العالم عام 1950 وحتى نهاية عام 2013. لكن منذ عام 2014، وفي خطوة تعكس عدم الرغبة بالاعتماد على الوقود الأحفوري، استخدمت سيارات الفورمولا 1 مزيجاً من محركات الاحتراق الداخلي العاملة بالوقود وأنظمة استرجاع الطاقة، ما أدى اليوم إلى ظهور محرك هجين عالي القوة والكفاءة يمثل الجوهر الحقيقي لسيارات الفورمولا 1. وفي العام المنصرم، عملت هوندا جاهدةً لتحسين قوة وأداء وحجم محركها في سباق عام 2020.

وبفضل مسيرتها الحافلة بأربعة انتصارات، أصبحت شركة تصنيع المحركات اليابانية على مدى العامين المنصرمين بالتعاون مع فريق أستون مارتن ريد بل ريسينج، أول مصنعة محركات تقود فريقين مختلفين إلى تحقيق الفوز منذ بدء عصر المحركات الهجينة في فورمولا 1 عام 2014.أول فوز لجاسلي في الفورمولا 1 ضمن سباق جائزة إيطاليا الكبرى

وحول هذا الموضوع، قال تاكاهيرو هاتشيجو، الرئيس التنفيذي لشركة هوندا: “تحلّى جاسلي خلال مسيرته المهنية بمعنويات عالية لا تعرف الاستسلام، وهو ما يعكس شغف التحدي لدى هوندا، ونحن سعداء للغاية بتحقيق هذا الفوز. وبعد أن بدأت شراكتنا مع سكوديريا تورو روسو في 2018، كان أمراً مميزاً تحقيق الفوز في سباقنا الخمسين. وأود التعبير عن امتناني لجميع الأشخاص في سكوديريا ألفا توري على عملهم الشاق وعزيمتهم. كما أتوجه بالشكر لجماهيرنا التي لطالما قدمت لنا دعماً كبيراً. ولم نقطع حتى اليوم سوى نصف مشوار الموسم، وسنواصل التحدي جنباً إلى جنب مع مشجعينا وفريق سكوديريا ألفا توري وفريق أستون مارتن ريد بل ريسينج”.

ويحظى هذا الفوز بأهمية كبيرة كونها المرة الأولى التي يفوز فيها فريق من خارج الثلاثة الأوائل منذ عام 2014.

ومن جانبه قال أوسكار ريفولي، مدير عام المشروعات التجارية: “تحظى رياضة سباق السيارات بشهرة واسعة في الإمارات العربية المتحدة، ومن الرائع أن نشهد نجاح الفريق الذي يستخدم محرك هوندا. وقد كان تحقيق الفوز على أرض ألفا توري بمثابة مكافأة إضافية. وأتوجه بالتهنئة إلى بيير، لا سيما على فوزه الأول في عالم الفورمولا 1، ولجميع أعضاء الفريق”.

لمحة حول شركة المشروعات التجارية – هوندا

تعد المشروعات التجارية – هوندا، وهي جزء من الفطيم للسيارات، الموزع الحصري لعلامة هوندا من المركبات والدراجات والمحركات البحرية ومنتجات الطاقة وقطع الغيار. وتعد الشركة أحد أكبر موزعي هوندا المستقلين في العالم. ويتم دعم المشروعات التجارية – هوندا من قبل شبكة حديثة تضم نينا صالات عرض سيارات و11 منشأة لخدمات ما بعد البيع، و5 مرافق تجزئة لبيع قطع الغيار، تتواجد في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة.

واعتُمدت صالة عرض سيارات هوندا الرائدة في دبي فستيفال سيتي، رسمياً، باعتبارها أكبر صالة عرض لسيارات هوندا في العالم عند افتتاحها..

لمحة حول مجموعة الفطيم للسيارات

تمتلك مجموعة الفطيم للسيارات حالياً محفظة كبيرة من شركات السيارات التي تغطي طيفاً كاملاً من حلول السيارات للعملاء من القطاع الخاص والمؤسسات التجارية على حد سواء. وتمتد محفظة الشركة لتغطي أكثر من 25 علامة تجارية عالمية للسيارات موزعة في أكثر من 170 موقعاً تغطي سلسلة القيمة الكاملة المرتبطة بالسيارات.

لمحة حول الفطيم:

تعد الفطيم، التي تأسست خلال ثلاثينيات القرن العشرين، إحدى شركات الأعمال الإقليمية الأكثر مواكبة للتطور، ويقع مقرها الرئيسي في دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة.

Advertisements

وتوظف الفطيم أكثر من 42,000 شخص في أربعة أقسام تشغيلية هي السيارات، والخدمات المالية، والعقارات وتجارة التجزئة. وتدير الفطيم قطاعات أعمالها في 25 دولة في الشرق الأوسط وآسيا وأفريقيا عبر شراكات مع ما يزيد عن 200 من العلامات التجارية المبتكرة والرائدة عالمياً.

ومن خلال اتباعها منهجيةً رياديةً متينةً في مجال خدمة العملاء، تمكنت الشركة من الاستمرار في النمو والتوسع وواصلت تلبيتها للاحتياجات المتغيرة وطلبات العملاء في كافة المجتمعات التي تنشط ضمنها العلامة.

كما تتابع الفطيم إلهام عملائها وإغناء حياتهم اليومية من خلال اعتمادها نهجاً إدارياً فعّالاً يقوم على التمسك بقيم الاحترام والتميز والتعاون والنزاهة

 108 total views,  2 views today

Advertisements