for Ladies in Dubai - Dubai Iconic Lady

بيور جولد للمجوهرات تسهم في توفير تذاكر سفر 50 نزيلاً

Advertisements
Advertisements

بالتنسيق مع المؤسسة العقابية والإصلاحية في الفجيرة

دبي، الإمارات العربيه المتحدة، 03 سبتمير، 2020: من منطلق الشراكة المجتمعية وكجزء من مبادرة بيور جولد للمجوهرات الإنسانية التي أطلقتها “المجتمع المنسي” لمساعدة السجناء المثقلين بالديون ، قام بيور جولد للمجوهرات بتغطية تكاليف تذاكر الطيران ل 50 سجيناً أفرج عنهم في المؤسسة العقابية والإصلاحية في الفجيرة .

Advertisements
Advertisements

قال فيروز ميرشانت ، فاعل الخير ، مؤسس ورئيس مجلس إدارة مجموعة بيور جولد: “لقد بدأنا مبادرة المجتمع المنسي في عام 2008 عندما بدأ الكثيرون في مواجهة فقدان الأعمال والوظائف واضطروا إلى مواجهة أحكام بالسجن بسبب ديونهم غير المسددة الى الآن ، ومع تأثير كوفيد-19على سبل عيش الكثيرين ، أصبحت الحاجة إلى مساعدة الناس في الأزمات المالية أكثر من أي وقت مضى. النزلاء المفرج عنهم هم من تمت تصفية ديونهم ودورنا هذه المرة هو المساعدة في تغطية تكاليف السفر جواً. هذه أوقات غير مسبوقة ويعاني الكثيرون بسبب الوباء ويسعدني أن أقدم بادرة مساعدة لهؤلاء السجناء ، والعديد منهم من الآباء وأطفالهم وأفراد أسرهم ينتظرون بفارغ الصبر عودتهم إلى أسرهم .

وينتمي المفرج عنهم إلى جنسيات مختلفة وينتمون إلى انتماءات دينية مختلفة. المبلغ الإجمالي للمساهمة هو 90,000 درهم .بيور جولد للمجوهرات تسهم في توفير تذاكر سفر 50 نزيلاً

Advertisements

[instagram-feed num=12 cols=6 showfollow=true showheader=true]

قال العميد أحمد حمدان الزيودي مدير إدارة المؤسسة العقابية والإصلاحية بالفجيرة: ” هذه مبادرة عظيمة من فاعل الخير فيروز ميرشانت لمساعدة السجناء المفرج عنهم على العودة إلى ديارهم ، وهذا يمنحهم فرصة ثانية في الحياة. نأمل المزيد من مثل هذه الشراكات بين القطاع الخاص ووزارة الداخلية لدعم المجتمع حيث إنها مسؤولية أخلاقية لنا جميعًا كمجتمع لمساعدة أولئك الذين يعانون. لقد قدم السيد فيروز ميرشانت مثالاً يحتذى به في استجابته الاستباقية لمساعدة السجناء. في الواقع ، كان أول من تقدم خلال الأزمة الاقتصادية لعام 2008 لمساعدة السجناء المثقلين بالديون ونحن نقدر تقديراً عالياً دعمه ونتمنى من الله تعالى أن يحفظه هو و أسرته. ”

بدأت مبادرة “المجتمع المنسي” لمجموعة بيور جولد في عام 2008 من قبل فاعل الخير فيروز ميرشانت لمساعدة سجناء الديون ودفع ثمن تذكرة سفرهم للعودة إلى الوطن. منذ إنشائها ، ساعدت المبادرة الآلاف من السجناء المعسرين من خلال سداد ديونهم أو منحهم تذاكر الطيران للم شملهم مع عائلاتهم.

Advertisements