شنايدر إلكتريك تفوز بعقد ترقية محطة الحوض رقم (2) في ميناء السخنة بمصر  التابع لموانئ دبي العالمية، بالاعتماد على نظام متقدم لتوزيع الطاقة الذكية

Advertisements
شارك اصدقائك في :

التقنيات والحلول الحديثة التي ستوفرها شنايدر إلكتريك ستساعد في تقليص تكاليف الطاقة والصيانة وتقليل انبعاثات الكربون إضافة إلى تعزيز استدامة المنشأة وجهوزيتها لاعتماد الابتكارات الجديدة

 اختارت موانئ دبي العالمية شركة شنايدر إلكتريك، الرائدة في مجال التحوّل الرقمي لإدارة الطاقة والأتمتة، لتطبيق نظام شامل لتوزيع الطاقة الذكية متوسطة الجهد ومنخفضة الجهد في محطة الحوض رقم (2) في ميناء السخنة التابع لمجموعة موانئ دبي العالمية والواقع بالقرب من المدخل الجنوبي لقناة السويس على البحر الأحمر.

وستسهم الحلول الجديدة التي ستطبقها شنايدر إلكترريك في المحطة في تحسين معايير السلامة ووزيادة الوفورات في تكاليف الكهرباء وعمليات الصيانة إلى جانب تقليل انبعاثات الكربون في أحد أكبر موانئ مصر. وستسمح حلول نظام توزيع الطاقة الذكية EcoStruxure Power المعزز بتقنية إنترنت الأشياء لموانئ دبي العالمية بتشغيل مجموعة متنوعة من التطبيقات الرقمية والتحليلات والتقنيات الأخرى عبر النظام، بما يسهم في تحسين العمليات وضمان استمرارية الأعمال.

وتتضمن عمليات تطبيق الحلول الجديدة تثبيت كل من الأجهزة والبرمجيات اللازمة لإدارة الطاقة ومراقبتها وتحسينها عبر شبكة توزيع الكهرباء في محطة الحوض رقم (2). وسيمنح النظام المبتكر للعاملين في الموقع أو الموظفين العاملين عن بُعد في”موانئ دبي العالمية السخنة”، التحكم الكامل بشبكة الكهرباء في المحطة، كما أنه سيضمن عمل النظام الكهربائي بما يتماشى مع أعلى المعايير الدولية المحددة ويكفل استمرارية العمليات بكل سلاسة ومرونة وأمان. وستسهم حلول الصيانة الذكية القائمة على التنبؤ بالأعطال في تقليل فترات التوقف عن العمل في المحطة، مما يضمن تعزيز كفاءة أصول موانئ دبي العالمية وتقليل التكاليف التشغيلية.

ويعتبر ميناء السخنة جزءاً من شبكة موانئ دبي العالمية التي تضم 127 وحدة أعمال في 51 دولة عبر 6 قارات.و يعتبر موقع الميناء على البحر الأحمر ، أسفل المدخل الجنوبي لقناة السويس، مثالياً للتعامل مع حمولات الشحن عبر أحد أكثر الممرات المائية التجارية ازدحاماً في العالم، مما يسهل التجارة بين الشرق والغرب. وبلغت التكلفة الإجمالية لمشروع تطوير توسعة محطة الحوض رقم (2) في ميناء السخنة 520 مليون دولار، مما رفع إجمالي استثمارات موانئ دبي العالمية في مصر إلى 1.6 مليار دولار.

وقال سهيل البنا، المدير التنفيذي والمدير العام لشركة موانئ دبي العالمية في الشرق الأوسط وأفريقيا: “تماشياً مع خططنا الاستراتيجية ونهجنا المتقدم طويل المدى لتطوير البنية التحتية، نعمل على مواصلة الاستثمار في التقنيات الذكية والابتكارات الحديثة التي من شأنها المساهمة في تعزيز كفاءتنا التشغيلية، ودعم أهدافنا نحو توفير حلول وخدمات لوجستية عالمية المستوى لعملائنا. ويشكل تطبيق نظام توزيع الطاقة الذكية مثالاً على الجهود التي نبذلها في هذا الإطار”.

وبمجرد تشغيلها، ستتضاعف الطاقة الإجمالية لميناء السخنة تقريباَ لتصل إلى 1.75 مليون حاوية نمطية قياس 20 قدماً سنوياً، مقارنة بـ 970.000 حاوية نمطية في الوقت الحالي. ويشتمل الحوض رقم (2) على رصيف بطول 1300 متر مع 750 متراً إضافياً قيد الاستخدام بالفعل في المرحلة الأولى، إضافة إلى ساحة حاويات تبلغ مساحتها 350.000 متر مربع. كما سيربط الحوض بين حوضين تشغيليين في الميناء ككيان واحد.

ومن جانبه قال وليد شيتا، الرئيس الإقليمي لشنايدر إلكتريك لمنطقة شمال شرق أفريقيا والمشرق العربي: “بمجرد اكتمال عمليات هذا المشروع، ستكون محطة الحوض رقم (2) في ميناء السخنة التابع لموانئ دبي العالمية أكثر الموانئ تقدماً من الناحية التكنولوجية في مصر”.

Advertisements

مضيفاً: “ستسهم هذه المنشأة في وضع معايير جديدة لمفهوم الكفاءة التشغيلية في قطاع الخدمات اللوجستية في مصر، ونحن فخورون بتقديم دعمنا لرؤية موانئ دبي العالمية للارتقاء بعمليات هذا القطاع الحيوي”.

 58 total views,  3 views today


شارك اصدقائك في :
Advertisements