for Ladies in Dubai - Dubai Iconic Lady

جلسة “الأمن الإلكتروني في المنزل” تقدم التوجيهات والنصائح العملية للموظفين والعائلات

Advertisements
Advertisements

عقد “منتدى آفاق الابتكار 2020” الذي تنظمه شركة “كانون”، جلسته الثانية التي تم بثها عبر الإنترنت تحت عنوان “الأمن الإلكتروني في المنزل”، وقدمت للمشاهدين مجموعة متخصصة من التوجيهات والنصائح العلمية حول حماية الموظفين وأفراد الأسرة أثناء العمل عن بعد.

ففي الوقت الراهن، أصبحت مسألة الأمن الإلكتروني واحدة من أبرز المسائل الملحة بالنسبة للشركات، خاصة بعد التحول إلى العمل من المنزل وبدء الموظفين بدخول شبكات شركاتهم من شبكات منزلية أقل أماناً، الأمر الذي أتاح لقراصنة الإنترنت فرصة ذهبية لاستغلال الوضع الراهن. فارتفعت أعداد رسائل التصيّد عبر البريد الإلكتروني لانتهاز المخاوف الصحية والاقتصادية بين المستخدمين خلال هذه الأزمة.

Advertisements

وتماشياً مع قيم تبادل المعرفة التي يتبناها المنتدى، وعلى صفحة “كانون الشرق الأوسط وأوروبا” على موقع “لينكد إن” (https://www.linkedin.com/company/canon-emea/)، تطرق كوينتن تايلور، مدير أمن المعلومات في “كانون أوروبا والشرق الأوسط”، إلى وجود هذه التهديدات في حياتنا منذ فترة طويلة، موضحاً أن التهديدات الإلكترونية التي نشهدها اليوم تكتسب طابعاً مستمراً وأكثر تعقيداً.

فقد أظهر “تقرير الجاهزية الإلكترونية” الذي نشرته شركة “هيسكوس” العام الماضي، أن 61% من الشركات الأوروبية والأميركية تعرضت للهجمات الأمنية الإلكترونية خلال العام، مقارنة مع 45% في العام السابق. وأورد التقرير محذراً: “تنقسم الشركات إلى نوعين: شركات تعرضت للاختراق، وأخرى تجهل أنها تعرضت للاختراق”.

Advertisements

[instagram-feed num=12 cols=6 showfollow=true showheader=true]

وخلال الجلسة التي استمرت لمدة ساعة، شدّد تايلور على أهمية الالتزام بالأساسيات التي تشمل: تجنب الشبكات المفتوحة؛ واستخدام كلمات سرية قوية ومتفردة يصعب تكرارها بسهولة على مختلف الأجهزة، ووضع حدود واضحة تفصل بين العمل وأوقات الفراغ. وقال تايلور: “لطالما أقلقتني عبارة ’كمبيوتر العائلة‘، فأنا حريصٌ على استخدام جهاز منفصل للعمل وآخر للمنزل، وأدعوكم للتعامل مع طابعتكم المنزلية كما تتعاملون مع أي جهاز كمبيوتر آخر، فاتصالها بشبكة الإنترنت يعني أنها معرضة للهجمات الإلكترونية”.

وتشمل إجراءات الأمان الأخرى الاحتفاظ بنسخة احتياطية للبيانات الحساسة وضمان التوافق بين برنامج المتصفح وشبكات الكمبيوتر الشخصي. وأوصى تايلور المستخدمين بزيارة الموقعين الإلكترونيين (www.haveibeenpwned.com) و(www.nomoreransom.org) لمعرفة ما إذا كانت حساباتهم قد تعرضت للاختراق والحصول على النصائح المتعلقة بالحماية عبر الإنترنت.

Advertisements

ويوفر العمل من المنزل عوامل ديناميكية مختلفة، فأفراد الأسرة غالباً ما يستخدمون أجهزة وشبكات مشتركة حتى لو كانوا يعيشون في غرف منفصلة. وأضاف تايلور: “احرصوا على متابعة ما يشاهده أطفالكم عبر الإنترنت، وتنبهوا  من التسوق عبر الإنترنت والإعلانات المضللة حول الإنترنت، فالأشياء الجيدة إلى حد الخيال، غالباً ما تكون بعيدة كل البعد عن الواقع”.

ونصح تايلور الشركات بتعزيز المرونة في بنيتها التحتية الحساسة لتكنولوجيا المعلومات وشبكاتها المتصلة، وقال: “أصبح العمل من المنزل وضعاً طبيعياً جديداً بالنسبة للكثيرين، ولهذا يتعين علينا فهم كيفية التأقلم مع ذلك. ومن وجهة نظر متخصصة بتكنولوجيا المعلومات، كيف ستقومون باستبدال جميع أجهزة الكمبيوتر المحمولة في حال انتشرت البرمجيات الضارة في شبكة الشركة بأكملها؟”.

تنعقد الجلسة المقبلة تحت عنوان “الكوادر البشرية المرنة” يوم الأربعاء 1 يوليو في الساعة السادسة بالتوقيت القياسي لمنطقة الخليج. فاحرصوا على زيارة صفحة “كانون الشرق الأوسط وأوروبا” على “لينكد إن” عبر الرابط: (https://www.linkedin.com/company/canon-emea/)  لحضورها. وتتولى إيثن ترينور، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة “أي ترينور ميديا” إدارة المنتدى.

 1,057 total views,  1 views today

Advertisements