الهيئة العامة للرعاية الصحية

 فحص 6 آلاف طالب ومشرف بامتحانات الثانوية العامة ببورسعيد

 للكشف عن الإصابة بكورونا.

Advertisements
شارك اصدقائك في :

الهيئة العامة للرعاية الصحية : اجراء تحليل PCR للمشتبة بإصابتها بفيروس كورونا وعزل الحالات الايجابية مع صرف الأدوية مجانا .

هيئة الرعاية الصحية: لم نرصد حالات اشتباة بكورونا في لجان الثانوية الأزهرية بالمحافظة.

كتبت-مني خليل

كشفت الهيئة العامة للرعاية الصحية، إحدى هيئات منظومة التأمين الصحي الشامل، عن قيام الفرق الطبية المخصصة لتأمين امتحانات الثانوية العامة بمحافظة بورسعيد بفرز وفحص 6 آلاف طالب وطالبه ومشرف، بالمحافظة مع نهاية الأسبوع الأول للامتحانات للكشف عن الإصابة بكورونا. لضمان سير عملية الامتحانات في افضل ظروف ممكنة خاليه من عدوى فيروس كورونا المستجد.

وقالت الهيئة الرعاية الصحية ببورسعيد، إنه تم رصد 4 حالات اشتباه إصابة بفيروس كورونا المستجد بين المشرفين على عملية امتحانات شهادة الثانوية العامة، خلال الأسبوع الأول من أداء عملية الامتحانات، منهم حالتين مخالطين لحالات إيجابية، وتم سحب عينة “PCR” وتوجيههم للعزل المنزلي، والحالة الثالثة كان يعاني من ارتفاع طفيف في درجة الحرارة، وتم عزله بغرفة العزل بالمدرسة، ومتابعة حالته الصحية إلى موعد انتهاء الامتحان، وكانت جيدة ولا تظهر عليه أية أعراض.

وتابع البيان: تم عزل الحالة الرابعة وتحويلها إلى مستشفى حميات بورسعيد لتلقي الرعاية الصحية اللازمة، كما تم رصد حالتين اشتباه إصابة بالفيروس بين الطلاب، تم عمل اللازم واتخاذ الإجراءات نحو تأجيل الإمتحان لهما مع توفير الرعاية الصحية لهم .

وأضافت الهيئة العامة للرعاية الصحية أنه تم تقديم الخدمات الطبية والرعاية الصحية اللازمة لـ 32 حالة أخرى من الطلاب والمشرفين داخل لجان الامتحانات، يعانون من أعراض ما بين صداع ومغص وإسهال وآلام بالمعدة أو أمراض مزمنة كأمراض السكري والضغط وذلك ضمن خطط التأمين الطبي للحالات الطارئة والمرضية التى تدعمها الدولة للحماية من المضاعفات الصحية للطلاب وقت الامتحانات.

وتابعت هيئة الرعاية الصحية، إنه تم فحص وفرز أكثر من 200 طالب ومشرف على امتحانات الثانوية العامة الأزهرية ببورسعيد، لافتة إلى أنه لم يتم رصد أي حالة اشتباه بين طلاب ومشرفي امتحانات الثانوية الأزهرية منذ بداية الامتحان يوم الإثنين الماضي 22/6/2020 وحتى الآن، بينما تم تقديم الخدمات الطبية لـ 6 حالات من الطلاب والمشرفين يعانون من أعراض ما بين صداع وآلام بالبطن وآلام الأسنان، حيث تم توقيع الكشف الطبي عليهم، وإعطائهم الأدوية اللازمة، وقاموا باستكمال الإمتحان.

وأكدت الهيئة العامة للرعاية الصحية، أن الإجراءات الطبية يتم تطبيقها على أعلى مستوى، وأن الفرق الطبية كانت متواجدة في لجان امتحانات الثانوية العامة والثانوية الأزهرية ببورسعيد، قبل موعد بدء الامتحان، للتأكد من وجود تهوية طبيعية باللجان، وتطبيق التباعد الاجتماعي بين الطلاب، وتوفير أدوية الطوارئ، وأدوات الوقاية، ومتابعة دخول الطلبة والمشرفين إلى اللجان بعد إجراء كشف قياس درجات الحرارة لهم، وكذلك استمرار التأمين الطبي منذ بداية من أول الإمتحان حتى نهايته.

وكانت الهيئة العامة للرعاية الصحية، أعلنت استعداد هيئة الرعاية الصحية ببورسعيد للتأمين الطبي لامتحانات الثانوية العامة والثانوية الأزهرية 2020، بالتنسيق والتعاون مع وكيل وزارة التربية والتعليم بالمحافظة، ومديرية الشئون الصحية ببورسعيد، بهدف توفير الرعاية الصحية والوقائية للطلاب والمشرفين أثناء فترة الإمتحانات.

Advertisements

ويشار إلى أن محافظة بورسعيد، هي أولى محافظات تطبيق التأمين الصحي الشامل، حيث بدأ التشغيل التجريبي للمنظومة بها منذ يوليو2019، وأن الهيئة العامة للرعاية الصحية هي إحدى هيئات تطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل بجميع المحافظات على مستوى الجمهورية، على 6 مراحل، بحيث تشمل المرحلة الأولى محافظات (بورسعيد، والسويس، وجنوب سيناء، والإسماعيلية والأقصر، وأسوان)، وهي المرحلة القائمة حاليًا، والتي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي فعليًا يوم 26 نوفمبر 2019 في محافظة بورسعيد، كخطوة لإرساء دعائم منظومة صحية متكاملة، تشمل أكثر من مائة مليون مصري، وفق أحدث المعايير الدولية.

 44 total views,  3 views today


شارك اصدقائك في :
Advertisements