وزيرا “الصحة” و “الرياضة”  يبحثان تعزيز التعاون للتصدي لفيروس كورونا المستجد

Advertisements
شارك اصدقائك في :

  • وزيرة الصحة: نزل الشباب استقبلت 6 آلاف من المصريين العالقين بالخارج
  • وزيرة الصحة: جميع قطاعات الدولة تعمل في تناغم وتنسيق كامل للتصدي للفيروس كورونا المستجد
  • وزير الشباب والرياضة يوجه الشكر للفرق الطبية.. ويؤكد تسخير كافة إمكانيات الوزارة لمواجهة فيروس كورونا

القاهرة – مني خليل – استقبلت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، اليوم، الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، لبحث وتعزيز سبل التعاون المشترك للتصدي لفيروس كورونا المستجد(كوفيد – 19) ، وذلك بديوان عام وزارة الصحة، في إطار التعاون ودعم جهود الدولة والقطاع الصحي للتصدي لفيروس كورونا.

جاء ذلك بحضور كل من الدكتور أحمد السبكي، مساعد وزيرة الصحة لشؤون الرقابة والمتابعة، والدكتور محمد حساني، مساعد وزيرة الصحة لشؤون مبادرات الصحة العامة، وأعضاء اللجنة الطبية العليا بوزارة الشباب والرياضة برئاسة الدكتور محمد سلطان، إستشاري جراحة العظام والاصابات.

وأوضحت وزيرة الصحة والسكان، أن وزارة الشباب والرياضة تقوم بدور هام مع الوزارة حيث استقبلت نزل الشباب 2800  مصاب بفيروس كورونا المستجد من الحالات البسيطة إكلينيكيًا، فضلاً عن استقبال أكثر من 6 آلاف من المصريين العالقين بالخارج، بنزل الشباب بمحافظات الجمهورية المختلفة  كحجر صحي.

وفى هذا الصدد، وجهت وزيرة الصحة الشكر لوزير الشباب والرياضة على تعاونه المستمر مع الوزارة ومتابعته الحثيثة لنزل الشباب، واطمئنانه بنفسه على اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية، مؤكدةً أن جميع قطاعات الدولة تعمل في تناغم وتنسيق كامل للتصدي للفيروس كورونا المستجد، مشيرةً إلى أن وزارة الصحة قامت بتوفير الأطقم الطبية من أطباء وممرضين، بالإضافة إلى توفير مخزون كافِ من الأدوية والمستلزمات الطبية اللازمة لمتابعة الحالات المرضية والنزلاء المتواجدين بنزل الشباب.

ومن جانبه، أشاد الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، بجهود وزارة الصحة والسكان وخطتها لمواجهة فيروس كورونا المستجد، وتوفير رعاية طبية فائقة سواء للنزلاء القادمين من الخارج أو المصابين بفيروس كورونا.

ووجه وزير الشباب والرياضة الشكر لوزيرة الصحة لقيادتها الحكيمة للمنظومة الصحية في ظل هذه الظروف التي تمر بها البلاد، مؤكدًا تسخير كافة إمكانيات وزارة الشباب والرياضة لمواجهة الفيروس، من خلال توفير المدن الشبابية وبيوت الشباب والأندية الرياضية وعدد من مراكز الشباب وغيرها، لاستقبال الحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد، إذا استدعى الأمر لذلك.

Advertisements

وأشار وزير الشباب والرياضة الي أنه حرصاً من الوزارة على متابعة أي متغيرات صحية تتعلق بالنشاط الرياضي والشبابي بمصر والتنسيق مع الجهات المختصة طبيا وإداريا في تنظيم البطولات والمهرجانات والاحداث الرياضية، وما يتعلق بالارتقاء بعناصر المنظومة الرياضية، فقد تم تشكيل لجنة طبية عليا تختص ايضاً بمتابعة تطورات انتشار فيروس كورونا وإتخاذ الإجراءات الإحترازية لمجابهته وإتخاذ التدابير اللازمة حيال تعرض البلاد لفيروسات أو أمراض طبية ذات تأثير على الوسط الرياضي بما يخدم المنظومة الطبية والتغطية الطبية للأحداث الرياضية.

 113 total views,  1 views today


شارك اصدقائك في :
Advertisements