حلقة جديدة من “اشحن في المنزل” مع جيمس كالادو هو بين تونغ

Advertisements
شارك اصدقائك في :

حلقة جديدة من سلسة “اشحن في المنزل” مع جيمس كالادو وسفير “جاكوار للسباقات” هو بين تونغ

  • “جاكوار للسباقات” تنشر حلقة جديدة من سلسلة البودكاست المصور “اشحن في المنزل” (RE:CHARGE @ Home)
  • في الحلقة الجديدة، سائق “باناسونيك جاكوار” جيمس كالادو وسفير “جاكوار للسباقات” هو بين تونغ يتحدثان عن أهمية أدوارهما ضمن فريق “جاكوار للسباقات”، وعن تحدي “سباق فورمولا إي من المنزل” وكيف تؤدي بطولة جاكوار I-PACE eTROPHY دورها كمساحة اختبارات لتكنولوجيا السيارات الكهربائية
  • شاهدوا واستمعوا للحلقة الخامسة من “اشحن في المنزل” على “يوتيوب” هنا: https://youtu.be/Z_6tz4cr9V4
  • اشتركوا بهذه السلسلة واستمعوا لكافة الحلقات على “آبل بودكاستس” هنا: https://bit.ly/RAHApple وعلى “غوغل بودكاستس” هنا: https://bit.ly/RechargeEP6Google
  • كما يمكنم الاشتراك بهذه السلسلة والاستماع لكل الحلقات على “سبوتيفاي” هنا: https://bit.ly/RechargeEP6Spotify

نشرت “جاكوار للسباقات” أحدث حلقة من سلسلة البودكاست المصور الجديدة “اشحن في المنزل” (RE:CHARGE @ Home)، وتستضيف هذه الحلقة، المتوفرة عبر “يوتيوب” و”سبوتيفاي” و”آبل” و”غوغل”، كل من سائق “باناسونيك جاكوار للسباقات”، جيمس كالادو، وسفير “جاكوار للسباقات”، هون بين تونغ.

وتكشف الحلقة السادسة من هذه السلسلة عن أهمية أدوار جيمس كالادو وهو بين تونغ ضمن فريق “جاكوار للسباقات”، إلى جانب التعريف بتحدي “سباق فورمولا إي من المنزل” (ABB Formula E Race at Home Challenge)، وكيفية عمل بطولة جاكوار I-PACE eTROPHY كمساحة اختبارات لتكنولوجيا السيارات الكهربائية.

أما سفير “جاكوار للسباقات”، هو بين تونغ، فيقدّم أيضاً معلومات حصرية عما كان يحصل في كواليس “تحدي التنين” الذي خاضته سيارة رينج روڤر سبورت، وكيف تم تحقيقه بنجاح، من الفكرة إلى التنفيذ.

شاهدوا واستمعوا للحلقة الخامسة من “اشحن في المنزل” على يوتيوب هنا: https://youtu.be/Z_6tz4cr9V4

اشتركوا بهذه السلسلة واستمعوا لكافة الحلقات على “آبل بودكاستس” هنا:  https://bit.ly/RAHApple وعلى “غوغل بودكاستس” هنا: https://bit.ly/RechargeEP6Google

يمكنكم كذلك الاستماع لهذه السلسلة والاشتراك بها عبر “سبوتيفاي” هنا: https://bit.ly/RechargeEP6Spotify

جيمس كالادو، سائق “باناسونيك جاكوار للسباقات”:

“أقضي حالياً معظم أوقاتي في الكراج، على جهاز المحاكاة، كما أشارك في تحدي ‘سباق فورمولا إي من المنزل‘ كل سبت. السباق الرسمي الأول كان مربكاً بعض الشيء، حيث تم استبعادي بعد لفات قليلة من انطلاق السباق، ولكننا جميعاً نضحك ونستمتع بأوقاتنا.

هناك فارق كبير بين المحاكاة الاحترافية التي نستخدمها في مقر فريق ‘جاكوار للسباقات‘ والمحاكاة التي لدي في المنزل في الوقت الحالي. المحاكاة التي أستخدمها من أجل هذا التحدي توفر الكثير من الترفيه، كما إن الجوانب الخاصة بالسباق من بطولة المحاكاة هذه واقعية جداً. السائقون يحترمون بعضهم بعضاً وسيارة السباق مثالية. أما جهاز المحاكاة الذي نستخدمه في المعمل فدقيق جداً لدرجة يصعب تخيلها – فريق المهندسين الخاص بنا يضع كل شي نفعله في الحياة الواقعية على المسار الافتراضي، وأحياناً نشعر بأننا في سيارة سباق حقيقية، الأمر الذي نعرفه من كيفية ردود أفعالنا.”

هو بين تونغ، سفير “جاكوار للسباقات”:

“كما هي الحال بالنسبة لبطولة ‘فورمولا إي‘، من الرائع أن نرى التقدم الذي حققته بطولة جاكوار I-PACE eTROPHY خلال ما يزيد قليلاً عن موسم واحد فقط. حيث تحتوي البطولة على مزيج رائع من السائقين المحترفين والهواة، إلى جانب شخصية مرموقة كسائق ضيف في كل سباق. من العوامل الأخرى المثيرة للاهتمام التطور الذي نشهده في بطولة ‘فورمولا إي‘ وكيفية تحقيق هذا التقدم من خلال بطولة جاكوار I-PACE eTROPHY، مثل ‘وضعية الهجوم‘ التي شكّلت إضافة رائعة. المعرفة التي حصلنا عليها على الحلبات لسيارات بطولة I-PACE eTROPHY أدّت لحصول سيارة I-PACE على تحديثات برمجية زادت مداها بمقدار 20 كيلومتر. لقد شهدتُ عن قرب هذه التطورات التكنولوجية والتي تأتي كنتيجة مباشرة لنقل معرفة السباقات إلى الطرقات”.

سيتم نشر حلقات هذه السلسلة الجديدة، التي تقدمها أماندا ستريتون وفيرنون كاي، بشكل دوري ويمكن للجمهور انتظار كل حلقة مع ضيوف جدد من عالم بطولة “فورمولا إي” وبطولة جاكوار I-PACE eTROPHY، أول بطولة في العالم لسيارات الصالون الكهربائية بالكامل.

فريق “باناسونيك جاكوار للسباقات“:

عادت جاكوار للمشاركة في السباقات خلال شهر أكتوبر 2016، لتصبح بذلك أول شركة تصنيع سيارات رائدة تشارك في بطولة “فورمولا إي” التي ينظمها “الاتحاد الدولي للسيارات”. وفي عام 2019 فاز الفريق بجائزة روما الكبرى للسيارات الكهربائية – ليكون ذلك أول فوز دولي لجاكوار في السباقات منذ 1991.

وتعتبر بطولة “فورمولا إي” مساحة عالمية لاختبار تقدم جاكوار المتواصل نحو مستقبل السيارات الكهربائية.

وكفريق رسمي لشركة سيارات في بطولة “فورمولا إي”، يصمم فريق “باناسونيك جاكوار للسباقات” مجموعة نقل الحركة الخاصة به، بما في ذلك المحرك، وناقل الحركة، والعاكس الكهربائي، ونظام التعليق الخلفي. وتم توحيد الهيكل المصنوع من الألياف الكربونية والبطارية بين جمع الفرق التي يبلغ عددها 12 فريقاً لتخفيض التكاليف، إلى جانب التركيز على تطوير مجموعة نقل الحركة في السيارات الكهربائية، والتي تتميز بكفاءة ووزن خفيفين كفيلين بتحسين الأداء وزيادة المدى في سيارات جاكوار لاند روفر الكهربائية في المستقبل.

وللسنة الثانية تستخدم الفرق المشاركة في البطولة الجيل الثاني من سيارات السباق الكهربائية المتطورة. وسيكون لكل فريق سيارتان، واحدة لكل سائق، وبالتالي ستُستخدم ذات السيارة لقطع كافة مسافة السباق.

وبعيداً عن مفهوم السيارات الكهربائية، تعتبر بطولة “فورمولا إي” من السباقات المتميزة في عالم رياضة السيارات لحسن اختيار حلبات السباقات حول العالم. وتجري جولات البطولة على حلبات مؤقتة في شوارع مراكز المدن الكبرى حول العالم. ومنها الدرعية وروما وباريس ونيويورك، ولندن التي تستضيف الجولة النهائية من البطولة.

نبذة عن بطولة I-PACE eTROPHY من جاكوار:

بعد أن أصبحت أول شركة لصناعة السيارات تشارك في بطولة “إيه بي بي فورمولا إي” (ABB Formula E) للسيارات الكهربائية التي ينظمها “الاتحاد الدولي للسيارات” في عام 2016، تنظم جاكوار اليوم أول سلسلة سباقات سيارات كهربائية بالكامل مخصصة لسيارات الإنتاج وهي بطولة I-PACE eTROPHY.

وتستخدم هذه البطولة حصرياً سيارات جاكوار I-PACE eTROPHY الخاصة بالسباقات، وتتيح بطولة السيارات الكهربائية بالكامل هذه للسائقين المستقبليين والحاليين فرصة استعراض مواهبهم، والمنافسة عالمياً في مجالات سباقات السيارات عديمة الانبعاثات. بعد دخولها التاريخ منذ موسمها الافتتاحي، تشهد هذه البطولة الفريدة من نوعها تنافس 20 سيارة سباق كهربائية متطابقة تعمل بالبطارية من طراز جاكوار I-PACE من خلال 10 سباقات، في 8 مدن عالمية.

ومن الإضافات الجديدة في الموسم الثاني، اعتماد “وضعية الهجوم”، التي تسمح بزيادة عزم الدوران والطاقة المستخدمة بنسبة 20% لفترة محدودة (تختلف من سباق لآخر)، ما يعزز من تخطيط استراتيجيات السباقات، ويضيف المزيد من فرص التجاوز.

وتأتي هذه السباقات دعماً لإطلاق سيارة جاكوار I-PACE التي تعتبر أولى سيارات جاكوار الكهربائية بالكامل، وتعزيزاً لاستراتيجية “جاكوار لاند روڤر” المستقبلية لإنتاج السيارات الكهربائية والتزامها بسباقات السيارات الكهربائية، ورسالة “التقدم المتواصل” الخاصة بالفريق.

شركاء بطولة جاكوار I-PACE eTROPHY هم مزود الإطارات الرسمي “ميشلان”، وشريك الشحن الكهربائي الرسمي شركة “إيه بي بي”، والشريك التقني شركة “سبلت”، ومزود الملابس الرسمي “ون أول سبورتس”، ومزود ملابس السباقات الرسمي “ألباين ستارز”، والشريك اللوجستي الرسمي شركة “دي إتش إل”.

نبذة عن جاكوار:

Advertisements

إن تراث جاكوار العريق في التصميم الأنيق والأداء المتفوق أسعد العالم أجمع على مدى 80 عاماً. تتألف عائلة سيارات جاكوار العالمية اليوم من سيارات الصالون الفائزة بالجوائز XE وXF وXJ، وسيارة F-TYPE الرياضية الدراماتيكية، فضلاً عن سيارة F-PACE أسرع سيارات جاكوار مبيعاً على الإطلاق، وكذلك سيارة E-PACE الرياضية متعددة الاستخدامات المدمجة ذات الأداء المتفوق وI-PACE السيارة الرياضية متعددة الاستخدامات الكهربائية بالكامل الحاصلة على جائزة “سيارة العام العالمية 2019″، والتي تضع جاكوار في مقدمة ثورة السيارات الكهربائية.

 140 total views,  3 views today


شارك اصدقائك في :
Advertisements