بيت النخلة،أصول الضيافة العربية بمفهوم جديدفي ذا رتريت نخلة دبي إم جاليري

Advertisements
شارك اصدقائك في :

دبي، الإمارات العربية المتحدة: دشّن منتجع ذا ريتريت نخلة دبي إم غاليري من سوفيتيل، أول منتجع متكامل للاستجمام والعافية في الشرق الأوسط، وجهة جديدة لتناول المأكولات والأطعمة، حيث تم خلال احتفالية أذهلت المدعوين افتتاح مطعم بيت النخلة، تكريماً لمفهوم الضيافة العربية عبر خلق أجواء عائلية تعكس نمط الحياة في كل منزل بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

تناول الطعام مع أفراد العائلة يعد أمراً غاية في الروعة، لكن بعيداً عن أجواء المطاعم السريعة، فإن المجلس بمطعم بيت النخلة يجعلك وكأنك في منزل العائلة الكبير الذي لطالما يُشعرك بالدفء والحنين. إنه مزيج متناغم بين الأصالة والشعور الحقيقي بالتراث والتقاليد العربية في تصميمه وأسلوب تقديم الطعام، حيث تزينه مصابيح تقليدية وقطع سجاد بزخرفات ونقوش عدة فريدة.

وبعيداً عما هو مُتبع في المطاعم كافة، بدأت الاحتفالية باستقبال الضيوف الكرام بالبخور وماء الورد والقهوة العربية إلى جانب التمر؛ وهذه ما هي إلا البداية! ثم سرعان ما قدم مطعم بيت النخلة مجموعته الواسعة من الأطباق العربية الكلاسيكية التي تنوعت بين المقبلات الباردة تلتها المقبلات الساخنة، ثم أطباقاً مستوحى من شبه الجزيرة العربية، مثل أطباق اللحوم من الإبل المشوي على نار هادئة، وقطع اللحم والدجاج المشوية، جميعها يتم تقديمها إلى جانب أنواع من أطباق الأرز المطبوخ بالطرق التقليدية والسلطات والصلصات المتنوعة. إلى أن وصلت الاحتفالية إلى ختام كالمسك، مع أطباق من الحلوى اشتملت على كعكة بالزعفران والبقلاوة وغيرها في ركن (مجلس) مخصص لشرب الشاي والقهوة، فضلاً عن التمر. إضافة إلى منصة لعرض مجموعة من التوابل والبهارات أشرف على اختيارها فريق الطهي في فندق ذا رتريت التي يتم استخدامها في جميع الأطباق التي يعدونها. كل ذلك وأكثر؛ في أجواء تُعزف فيها أجمل ألحان الموسيقى الشرقية.

احتفاءً بافتتاح أحدث الوجهات في منطقة النخلة، سيحظى زوار وضيوف مطعم بيت النخلة بفرصة الاستمتاع بالعروض الافتتاحية التالية:

  • عشاء تشاركي لقاء 175 درهماً للشخص الواحد (الوجبات مجانية للأطفال تحت سن السادسة مع حسم 50% للأطفال ممن تتراوح أعمارهم بين 6-12 عاماً) شاملة المقبلات الباردة والساخنة والأطباق الرئيسة والحلويات إلى جانب المرطبات والشاي والقهوة.
  • إقامة ليلة كاملة مع عشاء تشاركي لقاء 350 درهماً للشخص الواحد عند الحجز مباشرة من ’ذا رتريت نخلة دبي‘. العرض محدود ويسري لغاية 20 مايو 2020.*

كما سيحتضن مطعم بيت النخلة عروضاً ترفيهية كل أسبوع لضيوفه من السيدات، ويشمل خدمة تزيين اليدين بالحنّاء التقليدية. يفتح المطعم أبوابه يومياً من الساعة 12:30 ظهراً ولغاية 05:00 مساءً للزوار لتناول وجبات الغداء، بينما يستقبل زواره لتناول وجبات العشاء من الساعة 07:00 ولغاية الساعة 11:00 مساءً.

الشروط والأحكام: *العرض يسري على حجوزات الغرف المزدوجة حصراً. يشمل السعر الوارد أعلاه 10% ضريبة خدمة، و7% رسوم بلدية و5% ضريبة قيمة مضافة، بينما يُستثنى منه وديعة ثابتة بقيمة 15 درهم إماراتي عن كلّ ليلة.

Advertisements

يوفر مطعم بيت النخلة، بإطلالته على البحر بزرقته ونخلة جميرا، تجربة ساحرة متكاملة من شأنها أن تبقى في الذاكرة؛ يقول سمير أورورا، مدير عام منتجع ذا ريتريت نخلة دبي إم غاليري من سوفيتيل: «من شأن هذا المطعم أن يشكل إضافة نوعية للمنتجع، ووجهة متميزة للذواقة من دولة الإمارات العربية المتحدة والزوار من أنحاء العالم على حد سواء للتعرف إلى وتجربة المأكولات الشرق الأوسطية بالطرق التقليدية وبمفهوم كرم الضيافة العربي الأصيل».

 112 total views,  1 views today


شارك اصدقائك في :
Advertisements

لا تنس قراءة..

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 08 أبريل 2020: أطلقت مؤسسة الإمارات للآداب، اللجنة المنظمة لمهرجان طيران الإمارات للآداب، هذا الأسبوع، المحتوى الرقمي الخاص بها والذي يتضمن سلسلة محدودة من جلسات النقاش التي جرى تنظيمها في دورة المهرجان 2020 حيث ستكون هذه السلسلة متوفرة للجميع حول العالم. ويمكن الوصول إلى المحتوى اعتباراً من اليوم (الثلاثاء 7 أبريل 2020)، حيث ستبدأ المؤسسة بعرض المحتوى المتنوع بشكل أسبوعي. يضم المحتوى لهذا الأسبوع جلسة مع اثنين من أعظم المستكشفين في العالم، هما المستكشف السير رانولف فينيس ومتسلق الجبال السير كريس بونينغتون، لمناقشة مغامراتهم الاستثنائية ضمن حلقة نقاش في المهرجان. لمشاهدة الجلسات ومواكبة أحدث المنشورات على المنصة الإلكترونية للمهرجان، يرجى الإشتراك في قناة مهرجان طيران الإمارات للآداب على “يوتيوب”، ومتابعة مهرجان طيران الإمارات للآداب عبر وسائل التواصل الاجتماعي. لتسجيل الاشتراك يرجى زيارة الموقع elfdubai.org . والجدير بالذكر، أن مهرجان طيران الإمارات للآداب شهد في دورته الثانية عشر مشاركة من أشهر الأدباء، من ضمنهم جين غودال، جو نيسبو، السير رانولف فينيس، السير كريس بونينغتون، تياري جونز، فاطمة بوتو، وجوخة الحارثي، والذين اجتمعوا خلال المهرجان بهدف الإجابة على أسئلة الجمهور المتنوعة. ستنشر المؤسسة سلسلة محدودة من الجلسات المسجلة من مهرجان هذا العام، خلال هذه الفترة من التباعد الاجتماعي. بالإضافة إلى قائمة من الكتب الموصي بها وقائمة من الموارد الأدبية والتعليمية وتطوير الذات وذلك عبر منصاتها الرقمية، هذا سيشمل كذلك قوائم القراءة بالإضافة الى قوائم أخرى مناسبة للأطفال من جميع الأعمار. ويعد مهرجان طيران الإمارات للآداب احتفالاً أدبياً سنوياً للكلمة المكتوبة والمقروءة، كما يُعد هو الأكبر من نوعه في العالم العربي، ويقام تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”. كما أنه الحدث الأبرز لمؤسسة الإمارات للآداب، إذ يجمع بين جماهير متعددة الثقافات وبين المواهب الأدبية العالمية والمحلية كما يعزز مكانة الأدب، التعليم، المناقشة وحب القراءة فوق كل شيء. نبذة عن مؤسسة الإمارات للآداب توفر مؤسسة الإمارات للآداب، وهي مؤسسة غير ربحية، كافة سبل الدعم والرعاية للأدب والثقافة، وتسعى لترسيخ مكانتهما في مجتمع دولة الإمارات والمنطقة، وإيجاد بيئة حاضنة للأعمال الأدبية الإبداعية من خلال البرامج والمبادرات الثقافية المختلفة. أُنشِئت المؤسسة عام 2013 بموجب مرسوم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، من أجل تعزيز مكانة الثقافة وتشجيع الآداب وتشكيل بيئة حاضنة للأدباء والمثقفين. تحتضن المؤسسة وترعى العديد من المبادرات الثقافية والمشاريع على المدى الطويل، وتهدف إلى الارتقاء لتطلعات سياسة القراءة الوطنية لدولة الإمارات العربية المتحدة. من أبرز المشاريع التي ترعاها المؤسسة، جائزة أمناء مكتبات المدارس، وأسبوع اللغة العربية السنوي، وبرامج التعليم على مدار العام، وأندية الكتب ودورات الكتابة الإبداعية، ومن أبرز مبادرات المؤسسة في عام 2016، مؤتمر دبي الدولي للترجمة، وفي عام 2017، مؤتمر دبي الدولي للنشر؛ اللذان شهدا مشاركة دولية كبيرة. تشرف مؤسسة الإمارات للآداب على تنظيم مهرجان طيران الإمارات للآداب، أهم تظاهرة أدبية ثقافية في المنطقة، الذي أقيمت دورته في الفترة (4-9 فبراير) 2020. نبذة عن مهرجان طيران الإمارات للآداب يُعَدّ مهرجان طيران الإمارات للآداب أكبر تظاهرة في الشرق الأوسط تحتفي بالكلمة المكتوبة والمقروءة، إذ يجمع الكتّاب والمفكرين والمتحدثين العالميين والإقليميين من جميع أنحاء العالم. وقد استضافت دورة المهرجان لعام 2020 ضمن فعاليات برنامجها الرئيس نخبة متميزة من الكتّاب، أبرزهم جين غودال، رانولف فينيس، جو نيسبو ، كريس بونينغتون، تياري جونز، مارك زوساك، فاطمة بوتو، ميتش ألبوم وجوخة الحارثي وآخرون، وذلك بحضور أكثر من 43,000 زائراً. إضافة للبرنامج الرئيسي، يوفر المهرجان فرصة استثنائية للأطفال من خلال البرنامج التعليمي الذي أسهم، في عام 2019، في تثقيف وتعليم أكثر من 30000 طالب وطالبة في جميع أنحاء الإمارات العربية المتحدة. يوفر المهرجان، في أيامه المخصصة للتعليم، فرصة للطلاب للالتقاء بكتّابهم المفضلين من خلال زيارات الكتّاب للمدارس. ويطرح كل عام العديد من المسابقات الطلابية، باللغتين العربية والإنجليزية، مما يتيح للناشئين تقديم مهاراتهم وعرض مواهبهم في الشعر والقصص والإلقاء. يهدف المهرجان إلى تطوير ثقافة القراءة وترسيخ مكانتها لدى مجتمع دولة الإمارات، وقد حصد المهرجان، في دوراته المختلفة، العديد من الجوائز الهامة؛ ومن خلال توفير منصة للمواهب الدولية والمحلية، ما فتئ المهرجان يشكل المشهد الأدبي في دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة. يقام المهرجان برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، ويعد من أهم مبادرات مؤسسة الإمارات للآداب التي أنشِئت عام 2013 بموجب مرسوم صاحب السمو حاكم دبي رعاه الله، يقام مهرجان طيران الإمارات للأدب بالشراكة مع هيئة دبي للثقافة والفنون (دبي للثقافة)، الهيئة التي تُعنى بشؤون الثقافة والفنون والتراث في الإمارة. للمزيد من المعلومات حول مهرجان طيران الإمارات للآداب قم بزيارة الموقع الإلكتروني: www.emirateslitfest.com مؤسسة الإمارات للآداب، دار الآداب، حي الشندغة التاريخي ص. ب.: 24506 دبي – الإمارات العربية المتحدة https://www.elfdubai.org/ar/ar-home

Advertisements