نصائح الدكتور حسين ناصر حول الشلل الدماغي هو الإضطرابات التي قد تؤدي إليها

Advertisements
شارك اصدقائك في :

أبو ظبي، الإمارات العربية المتحدة، 16 مارس 2020:الشلل الدماغي هو اضطرابٌ يؤدّي إلى مشاكل في الحركة والتوازن،وهو عبارةٌ عن حالةٍ يولد فيها الأطفال أو ينمون مبكراً جداً،مع أنّ بعض الأطفال المصابين بالشلل الدماغي قد لا تظهر عليهم أعراضٌ ملحوظة إلا في المرحلة العمرية بين السنة والثلاث سنوات، وغالباً ما يكون الأطفال المصابون بالشلل الدماغي بطيئينفي الحركة أو في التقاط الأشياء أو الجلوس أو الزحف أو المشي.

و يزيد الدكتور حسين ناصر من مستشفى برجيل أبو ظبيكلّهذه الحالات سببها تشوهاتٌ في الدماغ الجنيني أو الطفولي الناشئ،وهي تنتج عن مجموعةٍ متنوّعة من الأسباب.

بصورةٍ عامة، تؤدّي الإعاقة الحركية إلى إبطاء من القدرات الوظيفية والنشاط لدى الطفلأو تحدّ منها، وتتفاوت شدّتها بين حالةٍ وأخرى.

في الغالب تصاحب الأعراض الإضافية المتعددة اضطراباتٌ حركية أساسية، بما في ذلك التغيّر في الفدرة على الإحساس أو الإدراك، والإعاقة الذهنية، والصعوبات السلوكية والاضطرابات في التواصل والمضاعفات العضلية أو في البنية الهيكلية.

من المؤشرات التي تنبغي ملاحظتها:

1- تاريخ ولادة الأطفال الخدّج:فعند الأطفال الذين يولدون بعد أقل من 28 أسبوعاً من الحمل، تصل نسبة خطر الإصابة بالشلل الدماغي الشوكي إلى 60,9%.

2 – وزن قليل عند الولادة:أي أقل من 1500 غرام.

3- أيّ عدوى أصابت الأم أثناء الحمل:معها تصل نسبة خطر الإصابة بالشلل الدماغي الشوكي إلى 2,9%.

4 – الأم المعتادة تناول المشروبات الروحية:ترتفع نسبة المخاطر لديها إلى 3,3%.

5- الأم المدخّنة:تصل نسبة الخطر إلى 1,8%.

6- عدوى تصيب الحديثي الولادة:نسبة الخطر تصل إلى 14,7%.

7- انتكاسات الحديثي الولادة:تصل نسبة الخطر إلى 7,4%.

ما الذي يمكن فعله؟

تُعتبر المتابعة الدقيقة أمراً بالغ الأهمية للرضّع المعرّضين للخطر، وغالباً ما تكون هناك حاجةٌ إلى اعتماد برنامج تدخل مبكر و/ أو الإحالة إلى اختصاصي في طبّ النمو،بالإضافة إلى محاولة تجنّب العوامل المساهمة في زيادة الخطر التي أوردناها، مثل التدخين أو تناول المشروبات الروحية.

دور الوالدين:

في الغالب، يعيش الأطفال الذين يعانون من أشكالٍ خفيفة من الشلل الدماغي،تماماً كالأشخاص الذين لا يعانون من هكذا اضطراب. أما الأطفال الذين يعانون من أشكالٍمتقدّمة من هذا المرض أو أكثر خطورةً،فقد لا يعيشون لفترةٍ طويلة. قد يساعد التدريب والتجهيزات الخاصة طفلك على الحركة والتعلم تبعاً لإمكاناته،

مع الإشارة إلى ضرورة أن يتلقّى تعليمه كغيره من الأطفال،ما دامت حاله تسمح بذلك.

آلام في الرأس

يمكن لآلام الرأس أن تصيب أيّ منطقةٍ منه، وتكون على أحد الجانبين فقط، أو في الجانبين معاً.

الشائع أنّحوالي 20 % من الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 4 سنوات و 18 سنة يعانون من صداعٍ متكرر أو حادّ في الأشهر الـ 12 الأخيرة.

الصداع أمرٌ شائع عند الأطفال ويصيب 75٪ منهم في سن الدراسة، وتزداد نسبة الإصابة به لدى المراهقين أكثر منه لدى الأطفال الصغار. وللصداع العديد من الأسباب المحتملة،بدءاً من الحالات الشائعة وغير الضارة، وصولاً إلى الحالات الأكثر خطورةً ولكن النادرة.

نوعا الصداعالأكثر شيوعًا لدى الأطفال هما:

  • الصداعالناتج عنالتوتر: يسبّبهذا النوع من الصداعضغطًاأوتضيّقاًعلىجانبيالرأسالأيمنوالأيسر. في العادةلايكونصداعالتوترشديداًإلى درجةأن يمنعالأطفالمنممارسة حياتهم اليومية،مثل الذهاب إلى المدرسة.
  • الصداعالنصفي: يبدأفيالعادة معتدلاً أو متوسطاً، ثميزدادسوءاً. قديصيب أحد جانبيالرأس فقط،أوكليهما معاً. يمكنلذلك أنيتسببفيإصابةطفلكبالمرضأوالقيء،وأن يشعر الأطفالالمصابون بصداعٍنصفي تصحبهنزلاتبردأوإنفلونزا أو التهاب في الحلق أو في التهاب الجيوب الأنفية.

في بعض الحالات النادرة، يحدث الصداع عند الأطفال بسبب عدوى خطيرة (مثل التهاب السحايا) أو ارتفاعٍحاد في ضغط الدم، أو نتيجة ورم في المخ.

ما الذي يمكننا فعله؟

ينبغي أخذ الطفل إلى الطبيب فوراً (من دون إعطائه أيّ دواء) إذا كان لديه صداع:

  • بدأبعد إصابةٍ في الرأس
  • يمنعه من النوم
  • مفاجئوحادويترافق معأعراضٍأخرى،مثل:
  • القيء
  • آلام أو تشنّج في الرقبة
  • ازدواج أو تغيّرات في الرؤية
  • ارتباك في التركيز
  • فقدانٌللتوازن
  • حمى بدرجة 100,4 فهرنهايت (38 درجة مئوية) أو أكثر

لا تعطي طفلك الأسبرين في حالة

الاضطراب في التركيز والنقص أو الإفراط في الحركة

الاضطراب في الانتباه والنقص أو الإفراط في الحركة (ADHD) هو اضطرابٌ يظهر في مرحلة الطفولة مع أعراض إفراط النشاط، الاندفاع، و/ أو عدم التركيز. تؤثر الأعراض على الأداء المعرفي والأكاديمي والسلوكي والعاطفي والاجتماعي للطفل.

الاضطراب في التركيز والنقص أو الإفراط في الحركة (ADHD)هو حالة يمكن أن تجعل من الصعب على الطفل الجلوس من دون حراك، وتعيق تركيزه أو اتخاذه قراراتٍ جيدة،وغالباً ما تبدأ في مرحلة الطفولة المبكرة. يمكن لاضطراب التركيز أو النقص أو الإفراط في الحركة أن يجعل الطفل يعاني من مشاكل في المدرسة أو المنزل أو مع الأصدقاء،وهذه الحالة أكثر شيوعاًلدى الأطفال الذكور.

ما الذي يمكن فعله؟

لا يوجد اختبارٌ لتأكيد الحالة. إذا كنت تشك في أن طفلك مصابٌ باضطراب في التركيز ونقص أو إفراط في الحركة، تحدّث إلى طبيبه أو الممرضة التي تهتم به،وسوف يسألان عن الأعراض التي تصيبهوعن سلوكه في المنزل والمدرسة. للتعرف على سلوك طفلك في المدرسة، تحتاج إلى سؤال معلمه عن ذلك.

يمكن للطبيب تشخيص الاضطراب في التركيز والنقص أو الإفراط في الحركةفقط إذا كانت لدى الطفل أعراضٌ:

  • تتكرّر فيأكثر من مكان، في المنزل وفي المدرسة مثلاً
  • تستمر 6 أشهرعلىالأقل

دور الوالدين

Advertisements

يُعتبر تعليم المرضى والأهل والمعلمين قواعد التشخيص جزءاً لا يتجزأ من العلاج. تركز الإدارة المختصة على تحقيق النتائج المستهدفة، والتي يتم تحديدها بالتعاون بين الطفل وذويه والمسؤولين عنه في المدرسة.

 61 total views,  1 views today


شارك اصدقائك في :
Advertisements

لا تنس قراءة..

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 08 أبريل 2020: أطلقت مؤسسة الإمارات للآداب، اللجنة المنظمة لمهرجان طيران الإمارات للآداب، هذا الأسبوع، المحتوى الرقمي الخاص بها والذي يتضمن سلسلة محدودة من جلسات النقاش التي جرى تنظيمها في دورة المهرجان 2020 حيث ستكون هذه السلسلة متوفرة للجميع حول العالم. ويمكن الوصول إلى المحتوى اعتباراً من اليوم (الثلاثاء 7 أبريل 2020)، حيث ستبدأ المؤسسة بعرض المحتوى المتنوع بشكل أسبوعي. يضم المحتوى لهذا الأسبوع جلسة مع اثنين من أعظم المستكشفين في العالم، هما المستكشف السير رانولف فينيس ومتسلق الجبال السير كريس بونينغتون، لمناقشة مغامراتهم الاستثنائية ضمن حلقة نقاش في المهرجان. لمشاهدة الجلسات ومواكبة أحدث المنشورات على المنصة الإلكترونية للمهرجان، يرجى الإشتراك في قناة مهرجان طيران الإمارات للآداب على “يوتيوب”، ومتابعة مهرجان طيران الإمارات للآداب عبر وسائل التواصل الاجتماعي. لتسجيل الاشتراك يرجى زيارة الموقع elfdubai.org . والجدير بالذكر، أن مهرجان طيران الإمارات للآداب شهد في دورته الثانية عشر مشاركة من أشهر الأدباء، من ضمنهم جين غودال، جو نيسبو، السير رانولف فينيس، السير كريس بونينغتون، تياري جونز، فاطمة بوتو، وجوخة الحارثي، والذين اجتمعوا خلال المهرجان بهدف الإجابة على أسئلة الجمهور المتنوعة. ستنشر المؤسسة سلسلة محدودة من الجلسات المسجلة من مهرجان هذا العام، خلال هذه الفترة من التباعد الاجتماعي. بالإضافة إلى قائمة من الكتب الموصي بها وقائمة من الموارد الأدبية والتعليمية وتطوير الذات وذلك عبر منصاتها الرقمية، هذا سيشمل كذلك قوائم القراءة بالإضافة الى قوائم أخرى مناسبة للأطفال من جميع الأعمار. ويعد مهرجان طيران الإمارات للآداب احتفالاً أدبياً سنوياً للكلمة المكتوبة والمقروءة، كما يُعد هو الأكبر من نوعه في العالم العربي، ويقام تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”. كما أنه الحدث الأبرز لمؤسسة الإمارات للآداب، إذ يجمع بين جماهير متعددة الثقافات وبين المواهب الأدبية العالمية والمحلية كما يعزز مكانة الأدب، التعليم، المناقشة وحب القراءة فوق كل شيء. نبذة عن مؤسسة الإمارات للآداب توفر مؤسسة الإمارات للآداب، وهي مؤسسة غير ربحية، كافة سبل الدعم والرعاية للأدب والثقافة، وتسعى لترسيخ مكانتهما في مجتمع دولة الإمارات والمنطقة، وإيجاد بيئة حاضنة للأعمال الأدبية الإبداعية من خلال البرامج والمبادرات الثقافية المختلفة. أُنشِئت المؤسسة عام 2013 بموجب مرسوم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، من أجل تعزيز مكانة الثقافة وتشجيع الآداب وتشكيل بيئة حاضنة للأدباء والمثقفين. تحتضن المؤسسة وترعى العديد من المبادرات الثقافية والمشاريع على المدى الطويل، وتهدف إلى الارتقاء لتطلعات سياسة القراءة الوطنية لدولة الإمارات العربية المتحدة. من أبرز المشاريع التي ترعاها المؤسسة، جائزة أمناء مكتبات المدارس، وأسبوع اللغة العربية السنوي، وبرامج التعليم على مدار العام، وأندية الكتب ودورات الكتابة الإبداعية، ومن أبرز مبادرات المؤسسة في عام 2016، مؤتمر دبي الدولي للترجمة، وفي عام 2017، مؤتمر دبي الدولي للنشر؛ اللذان شهدا مشاركة دولية كبيرة. تشرف مؤسسة الإمارات للآداب على تنظيم مهرجان طيران الإمارات للآداب، أهم تظاهرة أدبية ثقافية في المنطقة، الذي أقيمت دورته في الفترة (4-9 فبراير) 2020. نبذة عن مهرجان طيران الإمارات للآداب يُعَدّ مهرجان طيران الإمارات للآداب أكبر تظاهرة في الشرق الأوسط تحتفي بالكلمة المكتوبة والمقروءة، إذ يجمع الكتّاب والمفكرين والمتحدثين العالميين والإقليميين من جميع أنحاء العالم. وقد استضافت دورة المهرجان لعام 2020 ضمن فعاليات برنامجها الرئيس نخبة متميزة من الكتّاب، أبرزهم جين غودال، رانولف فينيس، جو نيسبو ، كريس بونينغتون، تياري جونز، مارك زوساك، فاطمة بوتو، ميتش ألبوم وجوخة الحارثي وآخرون، وذلك بحضور أكثر من 43,000 زائراً. إضافة للبرنامج الرئيسي، يوفر المهرجان فرصة استثنائية للأطفال من خلال البرنامج التعليمي الذي أسهم، في عام 2019، في تثقيف وتعليم أكثر من 30000 طالب وطالبة في جميع أنحاء الإمارات العربية المتحدة. يوفر المهرجان، في أيامه المخصصة للتعليم، فرصة للطلاب للالتقاء بكتّابهم المفضلين من خلال زيارات الكتّاب للمدارس. ويطرح كل عام العديد من المسابقات الطلابية، باللغتين العربية والإنجليزية، مما يتيح للناشئين تقديم مهاراتهم وعرض مواهبهم في الشعر والقصص والإلقاء. يهدف المهرجان إلى تطوير ثقافة القراءة وترسيخ مكانتها لدى مجتمع دولة الإمارات، وقد حصد المهرجان، في دوراته المختلفة، العديد من الجوائز الهامة؛ ومن خلال توفير منصة للمواهب الدولية والمحلية، ما فتئ المهرجان يشكل المشهد الأدبي في دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة. يقام المهرجان برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، ويعد من أهم مبادرات مؤسسة الإمارات للآداب التي أنشِئت عام 2013 بموجب مرسوم صاحب السمو حاكم دبي رعاه الله، يقام مهرجان طيران الإمارات للأدب بالشراكة مع هيئة دبي للثقافة والفنون (دبي للثقافة)، الهيئة التي تُعنى بشؤون الثقافة والفنون والتراث في الإمارة. للمزيد من المعلومات حول مهرجان طيران الإمارات للآداب قم بزيارة الموقع الإلكتروني: www.emirateslitfest.com مؤسسة الإمارات للآداب، دار الآداب، حي الشندغة التاريخي ص. ب.: 24506 دبي – الإمارات العربية المتحدة https://www.elfdubai.org/ar/ar-home

Advertisements