31 مارس، 2020

إيه جي آند بيه تضع حجر الأساس لمنشأة استيراد الغاز الطبيعي المسال خاصتها في ميناء كاريكال في بودوتشيري لتوسيع فرص وصول العملاء النهائيّين إلى الغاز الطبيعي في جنوب الهند

Advertisements
شارك اصدقائك في :

تشيناي، الهند – (بزنيس واير/“ايتوس واير”): قامت شركة “إيه جي آند بيه”، الشركة العالميّة للخدمات اللوجستيّة النهائيّة للغاز والغاز الطبيعي المسال، بوضع حجر الأساس لمنشأة استيراد الغاز الطبيعي المسال خاصتها في ميناء كاريكال في بودوتشيري، ما يمهّد الطريق أمام فرص وصول أوسع إلى الغاز الطبيعي كوقود رئيسي في جنوب الهند. ويُتوقّع أن تبدأ منشأة استيراد الغاز الطبيعي المسال في كاريكال (“كاريكال للغاز الطبيعي”) بالعمليّات التجاريّة بحلول الربع الأخير من عام 2021.

تعود ملكيّة منشأة استيراد الغاز الطبيعي المسال في كاريكال ويتمّ تشغيلها من قبل “إيه جي آند بيه”، ويتم بناؤها في موقع يمتدّ على مساحة 12 هكتار ضمن ميناء كاريكال، الذي يتمتّع بمنفذ وحيد إلى المياه العميقة في الساحل الشرقي للهند جنوبي تشيناي، مع قدرات تشغيليّة في جميع الظروف المناخيّة وعمليّات على مدار الساعة وطيلة أيام الأسبوع. وستضمّ كاريكال للغاز الطبيعي، التي ستتمتّع بقدرة مبدئيّة تصل إلى مليون طنّ في العام، وحدة تخزين عائمة مؤجرة عن طريق اتفاقيّة إيجار طويلة الأمد مع شركة “أدنوك” للإمداد والخدمات (“أدنوك إل آند إس”) بدءاً من 2021، ما يقدّم حلّاً فعالاً سيسمح لإمداد هذا الوقود النظيف بأن يكون ميسور التكلفة.

هذا وتتواجد المحطة الجديدة بشكلٍ استراتيجي على بعد 280 كلم جنوب تشيناي وبالقرب من تكتّلات الصناعة التحويليّة المزدهرة في تاميل نادو، وستقدّم الغاز الطبيعي لمصانع الطاقة، والعملاء في القطاعَين الصناعي والتجاري ضمن قطر 300 كلم. وبالإضافة إلى ذلك، ستقدّم كاريكال للغاز الطبيعي خدماتها إلى شبكات المهمّة لغاز المدينة لدى “إيه جي آند بيه” وشركات أخرى لغاز المدينة التي توصّل الغاز الطبيعي المضغوط والغاز الطبيعي المسال إلى المركبات، وتنقل الغاز الطبيعي بالأنابيب إلى المنازل ومنشآت أخرى. وستسمح أرصفة تحميل الشاحنات بتوصيل الغاز الطبيعي المسال إلى عملاء في مناطق نائية من خلال أسطول شاحنات “إيه جي آند بيه”.

وقال جاي إم سيجلمان، الرئيس التنفيذي لشركة “إيه جي آند بيه”، في هذا السياق: “تتشرّف ’إيه جي آند بيه‘ كثيراً بالحصول على فرصة إدخال كاريكال للغاز الطبيعي إلى منطقة جنوب شرق الهند السريعة النموّ والديناميكيّة. وستصبح مشروعاً بارزاً لتطوير البنية التحتيّة في المنطقة، وهي ملائمة بشكلٍ مثالي لميناء كاريكال، مركز هام للتجارة. وتحصل ’إيه جي آند بيه‘ على سلسلة القيمة من استيراد الغاز الطبيعي المسال وصولاً إلى توصيل الغاز إلى العملاء النهائيّين – المركبات، والمطابخ، والمصانع الكبيرة والصغيرة، والطاقة، والمطاعم، والمراكز التجاريّة. وتعتبر كاريكال للغاز الطبيعي مشروعاً أساسياً لكلّ من بوندشيري، وتاميل نادو، وكارناتاكا، وستوفر وقوداً نظيفاً وميسور التكلفة”.

ومن جهته، صرّح كارثيك ساثيامورثي، رئيس المحطات والخدمات اللوجستيّة لدى “إيه جي آند بيه”، قائلاً: “من خلال إضافة محطّة استيراد الغاز الطبيعي المسال من ’إيه جي آند بيه‘، سيصبح ميناء كاريكال بوابة لتوصيل وقود أنظف وبتكلفة أقل لمراكز الطلب النهائي التي لا تستطيع الوصول إلى الغاز الطبيعي اليوم. ويتمحور هدفنا حول خفض تكلفة الوحدة لمحطات إعادة الإمداد بالغاز للأحجام الصغيرة من أجل إتاحة الغاز الطبيعي المسال تجاريّاً للعملاء المبعثرين والأصغر حجماً. وسنحقّق ذلك في كاريكال من خلال الحلّ الفريد الذي نطبقه مع شركائنا مثل ’أدنوك إل آند إس‘”.

وعلّق أبيليش جوبتا، الرئيس التنفيذي للشؤون الماليّة والرئيس التنفيذي للشؤون التجاريّة لدى “إيه جي آند بيه” قائلاً: “ستقوم كاريكال للغاز الطبيعي بدور أساسي في الناتج المحلي الإجمالي لمنطقة جنوب شرق الهند. وتُعدّ كاريكال للغاز الطبيعي مشروع بنية تحتيّة حيوي سيقدّم تحفيزاً كبيراً لاقتصاد المنطقة. وستساعد على تحسين الظروف الاجتماعيّة الاقتصاديّة للمجتمعات المحليّة ضمن قطر بضعة مئات الكيلومترات من خلال التوظيف المحلي وتطوير الصناعات عن طريق الوصول الموثوق والميسور التكلفة إلى الغاز الطبيعي والغاز الطبيعي المسال”.

وتجدر الإشارة إلى أن “إيه جي آند بيه” تقوم بتطوير وبناء محطات استيراد الغاز الطبيعي المسال في الأسواق الناشئة والمتنامية حول العالم. وتشجع هذه المنشآت تطوير سلسلة إمداد الغاز في المراحل النهائية، وتلبي الطلب المتزايد. وفي كاريكال للغاز الطبيعي، قامت “إيه جي آند بيه” بتطوير إعداد مرن يدمج التخزين العائم والمنشآت الساحليّة، كتحميل الشاحنات. ويزيد هذا التصميم الفعاليات التشغيلية التي تؤدي إلى حلّ مرن وملحّ على الصعيد التجاري بالنسبة إلى عملائنا.

وإلى جانب كاريكال، تُعدّ “إيه جي آند بيه” واحدة من أكبر الجهات الفاعلة على الصعيد الدولي في قطاع الغاز بالهند، بعد أن حصلت على حقوق حصريّة من المجلس التنظيمي لقطاع النفط والغاز الطبيعي (“بيه إن جي آر بي”) لبناء شبكات لتوزيع الغاز في المدينة في 12 منطقة جغرافية ضمن تاميل نادو، وأندرا براديش، وكيرالا، وكارناتاكا، وراجاستان. وفي نهاية 8 أعوام، ستقدم شبكات “إيه جي آند بيه” أكثر من 1,500 محطة للغاز الطبيعي المضغوط وتوصيلات الغاز الطبيعي إلى ملايين المنازل.

Advertisements

*المصدر: “ايتوس واير”

 78 total views,  1 views today


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements