for Ladies in Dubai - Dubai Iconic Lady

الدورة الـ 28 من معرض دبي العالمي للقوارب تنطلق من دبي هاربر لترسم ملامح القطاع البحري في السنوات العشر المقبلة

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 19 فبراير 2020:

كشف معرض دبي العالمي للقوارب خلال المؤتمر الصحفي لانطلاق فعاليات الدورة الـ 28 عن إقامة الدورة الجديدة للمعرض في مقرّهالجديد في دبي هاربر خلال الفترة من10إلى 14 مارس. وسوف يكون المعرض الفعالية العالمية الأولى في القطاع البحري التي تُقام في المنطقة في العام الجديد، ويحفل الحدث الأبرز من نوعه بالابتكارات البحرية الاستثنائية التي يقدّمها أهم مصنّعي اليخوت والقوارب في العالم، والذين سوف يسلّطون الضوء على مجموعة من أحدث وأروع القوارب واليخوت والمعدّات البحرية المستقبلية، فضلاً عن العديد من الأنشطة الترفيهية المائية.

Advertisements

يُقام المعرض هذا العام تحت شعار “نحو مستقبل مشرق لمحبي الحياة البحرية”، وهوالمنصّة المثالية للإعلان عن28إطلاقًا جديدًا على المستويين الإقليمي والعالمي، ويشهد الحدث مشاركة800 شركة وعلامة تجاريةمن 44 دولة، مع مشاركة أجنحةٍ وطنية من الولايات المتحدة وإيطاليا، وسوف يشهد المعرض عرض أكثر من 450 قاربًا ويختًا متنوّع الأحجام تضمّ عددًا منأفخر وأرقى اليخوت في العالم، وهذا إلى جانب قوارب الترفيه والإبحار والصيد والتجهيزات والألعاب المائية الجديدة في السوق، بما في ذلك الدراجات المائية والغواصات الشخصية وألواح التزلّج الكهربائية.

يستقطب المعرض سنويًا المشترين الجادّين وعشّاق القوارب من أنحاء المنطقة، مما يعزّز المكانة المرموقة لدبيكعاصمة بحرية استثنائية رائدة في قطاع الملاحة الترفيهية في المنطقة، وكمركز بحري متطورعلى الساحة الدولية.

Advertisements

وفي تعليقه على انطلاق الدورة الجديدة قال سعادة سعيد حارب، الأمين العام لمجلس دبي الرياضي، والمستشار الأول لمعرض دبي العالمي للقوارب: “يقام معرض دبي العالمي للقوارب في توقيتٍ مثالي في مطلع العام الجديد الذي يبشّر بآفاقٍ واعدة للقطاع البحري في الإمارات. ويسعدني عودة المعرض إلى موقعه الأصلي في دبي هاربر، الذي كان مقرًالنادي دبي الدولي للرياضات البحرية في السابق. وتزداد أهمية توقيت المعرض مع دخول دبي مراحل الاستعداداتالنهائية لاستضافة معرض إكسبو 2020 دبي، الذي يؤكد على مكانة دبي المتقدّمة في مجال الابتكار على المستوى العالمي”.

Advertisements

المعرض ينتقل إلىدبي هاربر

سوف يتحوّل مرسى دبي هاربربإدارة مِراسإلى وجهة بحرية فاخرة ومتكاملة في الشرق الأوسط، وسيكون المرسى الحصري في دبي هاربرالأكثر تطوراً من نوعه في الشرق الأوسط. وعند استكماله، سيكون المرسى مقراً لـ 1100 قارب – مع قدرته على استقبال مختلف أحجام اليخوت التي يصل طولها حتى 160 متراً – بما يدعم قطاع اليخوت الفاخرة الذي شهد نمواً مطرداً على مدار العام الماضي، والذي من المتوقّع أن تصل قيمته إلى 28 – 30 مليار دولار أمريكي بحلولعام 2022.

من جانبه، قال سلجوق بالجي، المدير التنفيذي لدى “دي مارين”الجهة المشغلة لمرسى دبي هاربر: “نفخر لعملنا على تشغيل المرسى في دبي هاربر، ونحن نؤمن بأنه سوف يلعب دوراً مهماً في تغيير ملامح القطاع في المنطقة، وفي ترسيخ مكانة دبي كعاصمة بحرية في المنطقة. وسيكون المرسى الحصري الأحدث والأكثر رقياً على مستوى الشرق الأوسط، وأحد المراسي العالمية القليلة القادرة على استضافة اليخوت الفاخرة. ويوفّر مرسى دبي هاربر خياراتٍ متنوّعة من الأرصفة الملائمة لمختلف اليخوت الصغيرة والكبيرة والفاخرة وقطاع القوارب الترفيهية بشكلٍ عام، إلى جانب بنيتهالتحتية ومرافقه الحديثة، ما يجعله أحد أهم المراسي ضمن محفظة أعمالنا”.

اليخوت الفاخرة تتصدر المشهد

ترسو 12.6% من اليخوت الفاخرة في العالم (أكثر من 150 يخت يزيد طولها عن 40 متراً) في منطقة الشرق الأوسط،ويستعد معرض دبي الدولي للقوارب 2020 لاستضافة منطقة اليخوت الفاخرة ’سوبر يخت أفينو‘ الحصرية والقسم الأكثر روعة في المعرض. ويحظى القسم بتنظيم ودعم جمعية صانعي اليخوت الفاخرة العالمية (SYBAss)، ويجمع أرقى الأسماء في القطاع، ويضم مجموعة من الإبداعات الفاخرة الحالية والجديدة في السوق، كما يحتضن أعضاء في الجمعية، مثل ’بينيتي‘ و’سي آر إن‘ لليخوت و’فيدشيب‘ و’فينكانتييري‘ و’هيسن‘و’لورسن‘ و’أوشيانكو‘ و’سان لورنزو‘، فضلاً عن أهم الأسماء الرائدة في تصنيع وتجارة القوارب ومنها ’الربّان‘ للتجهيزات البحرية و’أميت‘ و’أزيموت‘ و’كرانشي‘ لليخوت، وشركة الخليج لصناعة القوارب ’جلف كرافت‘ و’فيريتي‘ و’آي إم جي‘ للقوارب و’أوشن 360‘ و’برينسيس‘ لليخوت و’صن ريف‘ لليخوت و’فيكال‘ للقوارب.

من جانبه أشار أحمد العميري، الرئيس التنفيذي لمجموعة ’سيز أند ديزرتز: “تنطلق فعاليات معرض دبي العالمي للقوارب في توقيت مهم يحرص فيه العديد من المتخصصين في القطاع والمشترين المحتملين على تقييم أحدث التوجّهات والتصاميم والمنتجات.ويُعتبر المعرض منصّةمهمّة لطرحالقوارب الجديدة في السوق – مما يُعدّ عاملاً رئيسياً لتحقيق النجاح”.الدورة الـ 28 من معرض دبي العالمي للقوارب تنطلق من دبي هاربر لترسم ملامح القطاع البحري في السنوات العشر المقبلة

علامات تجارية محلية ودولية

لطالما كانت شركة الخليج لصناعة القوارب ’جلف كرافت‘، الشركة الرائدة في صناعة القوارب الفاخرة واليخوت في الإمارات، شريكاً رئيسياً لمعرض دبي العالمي للقوارب منذ انطلاقه، وتعتزم هذا العام استعراض أحدث نماذجها من طرازات ’ماجستي‘ و’نوماد‘ و’أوريكس‘ و’سيلفر كرافت‘. وسوف يشهد المعرض الإطلاق الإقليمي لـ ’ماجستي 120‘-القارب البالغ طوله 37 متراً، والمجهّز بمعدات ملاحة كهربائية بالكامل، إلى جانب العديد من الإضافات الجديدة إلى مجموعة ’نوماد‘.

وفي هذا الصدد، قالت عبير الشعالي، الرئيس التنفيذي بالإنابة لشركة الخليج لصناعة القوارب ’جلف كرافت‘: “يُعتبر معرض دبي العالمي للقوارب من أهم المعارض الإقليمية في القطاع البحري، ويلعب دوراً مهماً على المستوى العالمي. وتزداد أهمية مشاركتنا في المعرض عاماً بعد عام نظراً لما يتيحه لنامن فرص التواصل مع العملاء، ونحن نتوقّع استمرار هذه المسيرة عام 2020.وتتمتّع المنطقة بإمكانيات نموٍ ضخمة في القطاع البحري، فيما تواصل دبي النهوض بقطاعها الترفيهي، وتطوير الأطر القانونية لجعل المدينة أكثر جاذبية من أي وقتٍ مضى”.

من جانبها، سوف تقدّم شركة بنيمار، أحد أبرز المشاركين الدائمين في المعرض، أحدث خدماتها الاستشارية المصممة بحسب الطلب في قطاع اليخوت. وقال تيم ترينكر، الرئيس التنفيذي لشركة ’بنيمار‘: “يسرنا مواصلة دعم معرض دبي العالمي للقوارب، خاصةً مع استمرار دبي في ترسيخ مكانتها كوجهةٍ مفضلة للسائحين من جميع أنحاء العالم. وبالتوازي مع ذلك، فسوف يشهد قطاع اليخوت والقوارب الفاخرة طلباً متزايداً على التجارب المبتكرة والمخصصة، فيما تزداد توقعات المستهلكين مع دخولنا العام الجديدالذي نعتقد بأنه سيكون عقداً مذهلاً بالنسبة لقطاع اليخوت والقوارب الفاخرة خاصة مع التطورات المتواصلة في مجال التقنية والتصميم”.

أنشطة متنوّعة للجميع

يعتبر معرض دبي العالمي للقوارب فعالية استثنائية للمتخصصين في المجال البحري وعشّاق التشويق، والتواقين لاختبار أسلوب حياة مفعم بالرفاهية والفخامة.

سوف تشهد مسابقة الماراثون العلمي للقواربSTEAMathalon- التي تنطلق للمرة الأولى -تحديات قوية بين طلّاب المدارس لبناء قوارب معززة بتقنيات الذكاء الاصطناعي، واختبارها في عبور مسارٍ محدد بشكلٍ مستقل. وسوف يُسهم برنامج المنافسة في تعزيز قدرات الطلّاب على تنفيذ معارفهم النظرية في مجال العلوم والتقنية والهندسة والفن والرياضيات (STEAM)، وسوف يُختتم السباق بحفل كبير لتوزيع الجوائز يوم السبت 14 مارس.

يشمل جدول فعاليات معرض دبي العالمي للقوارب مسابقات أخرى من بينها بطولة الألواح المائية الطائرة وبطولة الأكروبات الحرة للألواح الطائرةيوم الجمعة 13 مارس،وختام “بطولة دبي لصيد الأسماك”، حيث يتنافس عشاق صيد السمك للفوز بجوائز مالية مجزية يوم 14 مارس.

وتضم العروض الخارجية وقرية الرياضات المائية تجهيزات وألعاباً مائية حديثة، من بينها إطلاق الدراجة المائية الطائرة من شركة ’جران موف‘ اليابانية؛ ولوح التزلج الكهربائي من شركة ’لامبوجا‘؛ وغواصة ’جيت سيرف‘، كما يسلّط المعرض الضوء على أحدث التقنيات البحرية، وسوف تقوم’جيت فلوت‘ بعرض عناصر محركها النموذجي الأولي وأبرز مكوناته المبتكرة لأول مرة على المستوى الإقليمي، إلى جانب مشاركة ’إنمارسات‘ الرائدة عالمياً في مجال الاتصالات عبر الأقمار الاصطناعية.

Advertisements

تعود أمسية ’فري ثينك‘ بعد نجاح نسختها الأولى عام 2019، في دبي لتقدم أهم العروض التفاعلية السريعة خلال خمس دقائق حول أحدث التوجّهات في القطاع، حيث تقوم بتسليط الضوء على المواضيع المهمة مثل استعمار الكواكب، ومستقبل النقل عالي السرعة، وكيفية الحفاظ على المحيطات وتأثير الطباعة ثلاثية الأبعاد على تصنيع اليخوت.

رحلة غوص في المستقبل

Advertisements

تستضيف النسخة الـ 13 من معرض الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للغوص، التي تقام في نفس موقع معرض دبي العالمي للقوارب – وبالتزامن معه -مجموعة من العروض التقديمية من خبراء على المستويين المحلي والدولي، ومن بينهم عمران أحمد، المصور الفوتوغرافي المحترف لدى أسكيب سنغابور؛ وفيصل جواد حسن، الذي يحملرقماً قياسياً في موسوعة جينيس لأسرع رحلة غوص لمسافة 10 كيلومتر، بعد تحطيم الرقم القياسي السابق بحوالي ساعة تقريباً؛ وأحمد جبر، حامل الرقم القياسي العالمي ثلاث مرات للغوص العميق، وأعمق غوص في البحر، والذي نجح في جمع 614 غواصاً في عام 2015 لأكبر عملية تنظيف تحت الماء في العالم؛ وعمران أحمد، المصوّر الفوتوغرافي الأكثر شهرة في آسيا والعالم للتصوير تحت الماء؛ وديفيد دايلي، مخرج الفيلم الوثائقي الحائز على أهم الجوائز “القرش والإنسان”.

وفي إطار تعليقها على انطلاق الدورة الجديدة للمعرض، قالت تريكسي لوه ميرماند، نائب الرئيس التنفيذيللمعارض والفعالياتفي مركز دبي التجاري العالمي، الجهة المنظّمة لمعرض دبي العالمي للقوارب 2020: “يعكس معرض دبي العالمي للقوارب في عامه الـ 28المكانة المرموقة والمتنامية التي تحظى بها دبي على الساحة البحرية على المستويين الإقليمي والعالمي، وتُعدّ هذه الدورة مفصلية في مسيرة المعرض الذي يتوافق انتقال دورته الـ 28 هذا العامإلى مقرّهالجديد في دبي هاربر – أحد أهم مراكز اليخوت الفاخرة عالمياً -مع ما يتوقّع أن يكون عاماً استثنائياً في دبيودولة الإمارات التي تستعد بعد شهور قليلة لانطلاق فعاليات معرض إكسبو 2020 دبي الذي سوف يجذب أنظار العالم أجمع إلى دبي بداية من شهر أكتوبر المقبل”، وأضافت: “كما تزداد أهمية دورة هذا العام بفضل ما تعرضه من ابتكارات مهمّة في تقنيات الذكاء الاصطناعي التي أصبح لها تأثيراتٍ ملموسة على القطاع”، واستطردت:”وسوف يُسهم معرض دبي العالمي للقوارب والبنية التحتية المتقدّمة لهذا القطاع في دبي والمنطقة في دفع قطاع الترفيه البحري العالمي نحو آفاقٍ جديدة من جهة تمكين الوصول السهل لليخوت الفاخرة، وتعزيز نمط الحياة البحرية بشكل عام”.

Advertisements
Advertisements