27 فبراير، 2020

مجموعة شويري تختار جيه دبليو بلاير لخدمة إعلانات الفيديو المعروضة ضمن المواد النصية إعلانات الفيديو المعروضة ضمن المواد النصية توفر للناشرين المزيد من المرونة والتحكم

Advertisements
شارك اصدقائك في :

دبي، الإمارات العربية المتحدة،  (“ايتوس واير”): وقّعت شركة “ديجيتال ميديا سيرفيسيز” (“دي إم إس”)، وهي الذراع الرقمي التابع لمجموعة “شويري”، مؤخراً اتفاقية مع “جيه دبليو بلاير”، شركة تكنولوجيا الفيديو المستقلة الرائدة، لتقديم خدمة إعلانات الفيديو المعروضة ضمن المواد النصية عبر جميع المواقع الإلكترونية الناشرة الشريكة لمجموعة “شويري” في الشرق الأوسط. وستتيح الشراكة الجديدة لمجموعة “شويري” و”دي إم إس” قدرة أكبر على توليد الدخل من إعلانات الفيديو المعروضة ضمن المواد النصية.

وتعتبر “جيه دبليو بلاير” سباقة في مجال الفيديو عبر شبكة الإنترنت منذ أكثر من عقد من الزمن، وتواصل الابتكار بوصفها المنصة المستقلة عن الشبكة الأكبر في العالم لتقديم الفيديو والمعلومات. هذا وتعتمد شركات الإعلان، بما فيها “فوكس” و”فايس” و”إنسايدر” و”يونيفيجن”، إلى جانب مئات آلاف المبتكرين من جميع الفئات والأحجام، على “جيه دبليو بلاير” لتقديم محتواهم عبر جميع الأجهزة، وتوليد الدخل منه. ويوفر الحضور العالمي الواسع لمنصة “جيه دبليو بلاير” على أكثر من ملياري جهازٍ فريد مخططاً بيانياً عالي الكفاءة يعكس رؤى معمّقة للمستهلكين الفريدين، ويُنتج مليارات مشاهدات الفيديو الإضافية. وتتخذ الشركة من نيويورك مقراً رئيسياً لها، ولديها مكاتب في كل من لندن وآيندهوفن وسنغافورة.

وسيتمكن فريق المبيعات الضخم في شركة “دي إم إس” الآن من تقديم إعلانات فيديو مباشرة وتصويرية إلى المشترين والوكالات في المنطقة. وستُعرض الإعلانات مباشرةً ضمن وحدات إعلانات الفيديو الأفقية والعمودية داخل المواد النصية على الموقع الإلكتروني، دون الحاجة إلى محتوى فيديو.

وقال ريان بيبي، نائب رئيس المبيعات العالمية في “جيه دبليو بلاير”، في معرض حديثه عن هذه المستجدات: “تستخدم ’دي إم إس‘ تقنية مشغل الفيديو الخاصة بنا لتشييد بنيتها التحتية الخاصة من إعلانات الفيديو المعروضة ضمن المواد النصية، معززةً بذلك من سمعتها كالقوة المحركة الأكثر تقدميةً في المنطقة في مجال الفيديو عبر الإنترنت. ويمكن لفريق المبيعات الكبير في الشركة الاستفادة من العلاقات طويلة الأمد، والقيام بتطوير عدد وحدات إعلانات الفيديو ضمن المواد النصية للاستجابة للتقلبات في حركة الطلب وبيعها مباشرةً للمعلنين والوكالات في جميع أنحاء الشرق الأوسط، مع خلق تجربةٍ أصيلة للمشاهدين”.

ومن جهته، أشار ميشال ملكون، الرئيس التنفيذي لشؤون العمليات لشركة “دي إم إس”، في هذا السياق قائلاً: “يتيح العمل مع تكنولوجيا ’جيه دبليو بلاير‘ لفريقنا المزيد من المرونة لجهة إيراداتنا الناتجة عن إعلانات الفيديو المعروضة ضمن المواد النصية، ما يتيح لنا التواصل مع المشترين مباشرة وإعطاءهم المزيد من خيارات الإعلانات الرقمية من بين مخزوننا الرقمي المستقل من الفئة الممتازة في الشرق الأوسط”.

Advertisements

*المصدر: “ايتوس واير

85 total views, 1 views today


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements