28 يناير، 2020

وفد من جامعة ولاية أبالاشيان يزور الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة

Advertisements
شارك اصدقائك في :

رأس الخيمة، الإمارات العربية المتحدة،  (“ايتوس واير”): استضافت الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة وفداً من جامعة ولاية أبالاشيان في الولايات المتحدة الأمريكية في زيارة الى الحرم الجامعي لمناقشة أفق تعميق التعاون بين الجامعتين.

وترأست الدكتورة شيري إيفرتس، رئيس جامعة ولاية أبالاشيان، وفد الجامعة الزائر، في حين ترأس البروفيسور حسن حمدان العلكيم، رئيس الجامعة الأميركية في رأس الخيمة فريق الجامعة.

ويتمثل أحد أهداف الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة في إبرام شراكات مع الجامعات الأميركية والدولية الرائدة بهدف تعزيز فرص تبادل الطلاب وأعضاء الهيئة التدريسية، وفرص دعم البحوث لصالح الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة.

Advertisements

وتتعاون كلّ من الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة وجامعة ولاية أبالاتشيان منذ عام 2015. وكانت الجامعتان قد وقّعتا مؤخراً اتفاقية تقضي تأسيس برنامج (3+1) لانتقال الطلبة، على أن تبقى الاتفاقية سارية لمدة خمسة أعوام.

وفي هذا السياق، قال البروفيسور حسن حمدان العلكيم، رئيس الجامعة الأميركية في رأس الخيمة: “يسرّ الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة أن تواصل العمل على تعميق أواصر التعاون مع جامعة ولاية أبالاتشيان. ومن شأن هذا البرنامج أن يساعد طلابنا على تعميق تعليمهم وتوسيع خبراتهم وتمكينهم من اكتساب مهاراتٍ حياتيةٍ هامةٍ. إذ يُسهم قضاء فترة مطولة في الخارج في مساعدة الطلاب على التعرّف على الثقافات الأخرى وكيفية العمل مع أشخاص من خلفيات مختلفة”.

وتُوفّر جامعة ولاية أبالاشيان بيئة أكاديمية تتسم بروح التحدي وحياة جامعية مفعمة بالنشاط. وتجدر الإشارة إلى أن جامعة أبالاشيان معروفة بتكلفتها الميسورة، ويلتحق بها نحو 18 ألف طالب وتقدم أكثر من 150 تخصصاً لطلبة المرحلة الجامعية والدراسات العليا. وتُساهم الصفوف الدراسية صغيرة الحجم والتفاعلات الوثيقة بين أعضاء الهيئة التدريسية والطلاب، بخلق حسّ مجتمعي قوي. وتعتبر جامعة أبالاشيان، التي تقع في بون بولاية كارولاينا الشمالية، واحدة من 16 جامعة ضمن نظام جامعة ولاية كارولاينا الشمالية.

يُشار الى أن الجامعة الأمريكية في رأس الخيمة هي مؤسسة تعليمٍ عالٍ غير ربحية ومملوكة لحكومة إمارة رأس الخيمة في دولة الإمارات العربية المتحدة. وتقدم الجامعة للمجتمع المحلي والإقليمي والدولي أسلوباً متكاملاً للتعليم الجامعي ومماثلاً لما هو معمول به في أمريكا الشمالية مع تركيز كبير على الثقافة المحلية الاصيلة. وهي معتمدة من قبل وزارة التربية في دولة الإمارات العربية المتحدة، وحصلت على اعتماد في الولايات المتحدة من قبل هيئة الجامعات التابعة للرابطة الجنوبية للجامعات والكليات والمدارس (SACSCOC) في ديسمبر 2018. وتقدم الجامعة ما مجموعه 22 برنامجاً من برامج البكالوريوس والدراسات العليا عبر مجموعة واسعة من التخصصات.

Advertisements

*المصدر: “ايتوس واير”

 

44 total views, 1 views today


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements