2 ديسمبر، 2019

مركز دبي المالي العالمي يستضيف مؤتمر مستقبل القطاع المالي في مركز دبي للمعارض

Advertisements
شارك اصدقائك في :

  • مركز دبي المالي العالمي وإكسبو 2020 دبي يبرمان اتفاقية لاستضافة المؤتمر الإقليمي الأبرز في القطاع المالي في مركز دبي للمعارض
  • قادة عالميون ومعلقون اقتصاديون وخبراء إقليميون وروّاد القطاع يشاركون في مؤتمر مستقبل القطاع المالي خلال إكسبو 2020
  • صيغة ديناميكية جديدة تركز على دبي بوصفها مركزاً إقليمياً للابتكار ، وتستعرض المنظومة المالية الشاملة وخطط التوسع الخاصة بمركز دبي المالي العالمي والدور الذي يلعبه المركز في إعادة رسم ملامح القطاع المالي

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 26 نوفمبر 2019: أعلن مركز دبي المالي العالمي، أحد أفضل عشرة مراكز مالية عالمية رائدة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، عن عزمه استضافة المؤتمر الإقليمي الأبرز في القطاع المالي وذلك في مركز دبي للمعارض خلال “إكسبو 2020 دبي” بين 20 أكتوبر 2020 و10 أبريل 2021.

وتجمع الفعالية البارزة، التي ينظمها المركز المالي على مدى يومين تحت عنوان: “مستقبل القطاع المالي”، أهمّ القادة العالميين والمعلّقين الاقتصاديين إلى جانب طيف واسع من صُناع التغيير العالميين والمحليين على حد سواء. ويكشف المؤتمر، الذي يتطرق لأحدث التوجهات في القطاع المالي، النقاب عن فرص نمو الأعمال التي تزخر بها منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، كما سيتناول عدداً من الاستراتيجيات الرامية إلى الاستفادة من الفرص الاقتصادية غير المستغلة التي توفرها المنطقة.

علاوة على ذلك، يستعرض المؤتمر المستقبل الواعد الذي تمثله كلّ من دبي ومركز دبي المالي العالمي بوصفهما منصة انطلاق للنمو في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا. وتشهد المنطقة، التي تضم 72 دولة ويقطن فيها حوالي 3 مليار نسمة مع ناتج محلي إجمالي اسمي بقيمة 7.7 تريليون دولار أمريكي، زيادة غير مسبوقة في جاذبيتها الاقتصادية، لا سيّما في ضوء معدلات النمو المتواصلة التي تشهدها. وفي ظل تمتع 70% من سكان المنطقة بإمكانية وصول محدودة أو منعدمة إلى الخدمات المالية، ستطرح الفعالية المزيد من فرص التعاون بين الخبراء المتخصصين بغية تقديم الحلول للتحديات المالية الماثلة أمامهم.

Advertisements

وانسجاماً مع الشعار الرئيسي لإكسبو 2020 دبي “تواصل العقول وصنع المستقبل”، يركّز المؤتمر الذي يمتد ليومين على مواضيع تضم أجندة الابتكار الخاصة بحكومة دبي، وآخر التطورات في القطاع الاقتصادي، ورؤية مركز دبي المالي العالمي الرامية إلى إعادة رسم ملامح المشهد المالي. وبالإضافة إلى ذلك، تسلط الفعالية الضوء على الدور الذي يلعبه المركز في عملية التحول الذي يشهدها المشهد المالي في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، فضلاً عن رعاية الإبداع والتعاون والابتكار.

ويستضيف مؤتمر “مستقبل القطاع المالي” أيضاً باقة من الخبراء الاقتصاديين وصنّاع السياسة وممثلي الجهات التنظيمية ومندوبي أبرز المصارف العالمية والإقليمية ورواد قطاع التأمين ومؤسسات إدارة الأصول والثروات والشركات المساهمة الخاصة والمكاتب العائلية. ومن ناحية أخرى، خصص المؤتمر حيّزاً خاصاً بأبرز خبراء الخدمات المالية الإسلامية والمتحدثين باسم قطاع الأعمال الخيرية، إلى جانب الرواد في قطاع التقنية المالية والشركات الناشئة، ليُتيح لهم فرص التعاون سوية لصياغة مستقبل القطاع المالي وتعزيز النمو المستدام.

كما يقدّم المؤتمر نظرة شاملة حول تطوير مركز دبي المالي العالمي من خلال عرض المراحل التقدمية لخطة التوسعة الخاصة بالمركز. ومن شأن هذه الخطة المكونة من عدة مراحل أن تحقق زيادة بثلاثة أضعاف في حجم حضور المركز المالي في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، فضلاً عن النهوض بدوره في مستقبل القطاع المالي.

وفي هذا السياق، قال عارف أميري، الرئيس التنفيذي لسلطة مركز دبي المالي العالمي: “نرى في هذا المؤتمر البارز، الذي من المقرر أن ينعقد خلال’إكسبو 2020‘، إنجازاً هاماً وجزءاً من رحلتنا المتواصلة نحو رسم ملامح مستقبل القطاع المالي في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا والعالم ككل. وتُعتبر هذه المنطقة واحدة من أسرع أسواق العالم نمواً، ما يُسهم في اكتسابها جاذبية متزايدة على نحو غير مسبوق، لا سيّما في ظل النمو القوي الذي تسجله والفرص الاستثمارية الهامة التي تُمثلها. وتوجد علاقة وثيقة للغاية بين الابتكار والنمو. ويُعتبر الابتكار التكنولوجي أحد أبرز العوامل المحفزة للنمو الاقتصادي في المنطقة، لا سيّما في ظل ما يطرحه من عروض القيمة الجديدة التي أسهمت في جذب الاستثمارات العالمية الجديدة وتحقيق التنوع في الفرص التي يزخر بها القطاع.”

وأضاف أميري: “لا يعتبر إسهام المنطقة الكبير في إعادة صياغة ملامح الابتكار المالي أمراً مفاجئاً على الإطلاق. كما تجسّد المنطقة منظومة مالية ديناميكية تتسم بزيادة التنوع في منتجاتها وخدماتها المالية، بسبب احتضانها لشريحة سكانية فتية وعالمية من الأشخاص المتعلّمين ذوي القدرة العالية على التنقل والتواصل، إلى جانب الإمكانات الاستثمارية الكبيرة التي تتمتع بها المنطقة. وتمثل الفعالية فرصة لا تفوت بالنسبة للشركات الطامحة إلى الاستفادة من هذه الأسواق الناشئة، بحيث تُتيح لها الاستفادة من مستقبل هذه المنطقة الطموحة والديناميكية.”

وأردف أميري: “يجمع ’إكسبو 2020‘ ألمع المفكرين والرواد والأكاديميين في العالم، كما سيوفر منصة لرعاية الإبداع والابتكار والتعاون على الصعيد العالمي. ونتشارك هذا الهدف جميعاً ونُدرك بأنّ بناء الشراكات وتبادل الأفكار المبتكرة سيُتيح لنا العمل سوية للدفع بالنمو الاقتصادي المستدام، والذي من شأنه إتاحة العديد من الفرص الرائعة للمجتمعات والأفراد على حد سواء.”

وقال نجيب محمد العلي، المدير التنفيذي لمكتب ’إكسبو 2020 دبي‘: “نحن سعداء باستضافة مؤتمر مستقبل التمويل، الذي ينظمه مركز دبي المالي العالمي، في مركز دبي للمعارض الموجود في موقع إكسبو 2020 دبي. سيكون إكسبو 2020 دبي أول إكسبو دولي في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، وسيعرض أروع الأفكار من أنحاء العالم في إطار أكبر استعراض عالمي لإنجازات الإنسانية. وعبر هذا المؤتمر البارز، سيركز مركز دبي المالي العالمي على الابتكار في قطاع مهم للغاية، من أجل إتاحة فرص جديدة وتحقيق الرخاء لملايين الناس.

“سيستقبل إكسبو 2020 دبي 192 بلدا مشاركا وملايين الزوار من أنحاء العالم في دولة الإمارات العربية المتحدة. ونسعى إلى ترك إرث هادف يُفيد الأجيال القادمة، على المستويين المحلي والعالمي، في جميع المجالات، من الابتكار والثقافة والعمارة، إلى شبكات التواصل وفرص الأعمال. وتحت شعار ’تواصل العقول وصنع المستقبل‘ سيستكشف إكسبو 2020 دبي ثلاثة موضوعات فرعية تقود تقدم الإنسانية: الفرص والتنقل والاستدامة. ومن ثم فإنه يوفر البيئة المثالية لمؤتمر يتطلع إلى المستقبل على هذا النحو”.

ويتماشى انعقاد مؤتمر “مستقبل القطاع المالي” مع الأهداف الرئيسية لإكسبو ’إكسبو 2020‘ الذي يهدف إلى إيجاد فرص جديدة للأفراد والمجتمعات على حد سواء ومساعدتهم على تحقيق احتياجاتهم وإلهامهم للسعي لتحقيق طموحاتهم المستقبلية. كما سيُركز المؤتمر على تسهيل سُبل الوصول إلى المعارف والأسواق والابتكار، وذلك من خلال تطوير الحلول والتقنيات التي من شأنها تسهيل تنقل الأشخاص والبضائع والأفكار، إلى جانب السعي لمشاركة الحلول والممارسات المستدامة. وعلاوة على ذلك، سيتناول المؤتمر اتجاهات النمو إلى جانب الفرص المتاحة والناشئة في المنطقة، وأحدث التطورات المبتكرة وأفضل الممارسات فيها.

Advertisements

وتواصل دبي ترسيخ مكانتها العالمية من خلال بيئتها التجارية الديناميكية والمبتكرة، لا سيّما في ظلّ احتلالها المركز السابع عالمياً بين أفضل مواقع التكنولوجيا المالية من حيث الإمكانات الاقتصادية، ما يُبرز الجهود التي تبذلها دبي لدعم وتسريع النمو الاقتصادي المستدام، ويُسهم في وضعها إلى جانب نخبة من المراكز المالية المرموقة عالمياً مثل لندن ونيويورك وهونغ كونغ وسنغافورة. ويُشار إلى أنّ مركز دبي المالي العالمي قد سجل أداءً قوياً في قطاعي التكنولوجيا المؤسسية والمالية على حد سواء، وقدّم جميع المقوّمات والمزايا التي توفرها عادةً أكثر منظومات التكنولوجيا المالية نجاحاً وتقدماً على مستوى العالم، والتي تشمل إطار العمل التنظيمي والنظام القضائي المستقل، والتبادل المالي العالمي، وإمكانية الحصول على التمويل، فضلاً عن البيئة الديناميكية الداعمة للنمو، والتي يرفدها وجود مجتمع أعمال مزدهر ومجموعة متنوعة من المواهب العالمية.

8 total views, 1 views today


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements