2 ديسمبر، 2019

عملية زرع جهاز “وتشمان” لمريضة تعاني عدم انتظام نبضات قلب تتكلل بنجاح

Advertisements
شارك اصدقائك في :

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 20 نوفمبر 2019: أجرت مستشفيات أبولو أول عملية زرع ناجحة لجهاز “وتشمان” Watchman وذلك لامرأة كينية تبلغ من العمر 83 عامًا، تم تشخيصها بمرض يسمى “الرجفان الأذيني غير الصمامي” والذي يؤدي إلى عدم انتظام ضربات القلب، مع ارتفاع مخاطر الاصابة بسكتة دماغية.

وكشفت مستشفيات أبولو عن الإنجاز البارز في الآونة الأخيرة وسط مبادرتها المكثفة لجذب السياح الطبيين الباحثين عن علاجات متخصصة للغاية في مستشفياتها في الهند.

وقاد الدكتور سانجيف كومار كالكيكر، استشاري أمراض القلب الداخلية في مستشفيات أبولو فريق من الأخصائيين الطبيين المدربين تدريباً متقدماً والذين تم تشكيلهم للتعامل مع حالة المريضة زرينا باتيل من كينيا والتي تعاني من عدم انتظام ضربات القلب لأكثر من عامين قبل إجراء عملية الزرع.

Advertisements

وكانت المريضة بعد ذلك تأخذ أدوية مسيلة للدم لتقليل خطر الإصابة بالسكتة الدماغية ولكنها أدت حتماً إلى النزيف. وقد أجبرها ذلك على طلب العلاج في مستشفيات أبولو حيث أحيلت حالتها إلى د. كالكيكار، الذي أوصى بمعالجة مبتكرة من شأنها أن تساعد في مرضها القلبي دون زيادة خطر النزيف.

وقال الدكتور سانجيف كومار كالكيكر: “خضعت زرينا لإجراء قمنا فيه بوضع جهاز إغلاق الأذين الأيسر، المعروف أيضًا باسم جهاز “وتشمان” في قلبها. وبالرغم من تعقيد الإجراء ولكنه بسيط مثل عملية توسيع الأوعية. حيث تمت العملية بدون جراحة بل بمجرد ثقب بسيط في الفخذ قمنا من خلاله بإدخال الجهاز لإغلاق الزائدة الأذينية اليسرى، وهو كيس صغير يقع في أعلى الغرفة اليسرى للقلب”.

وأوضح الطبيب الذي يتمتع بأكثر من 12 عامًا من الخبرة في أمراض القلب وأجرى أكثر من 10000 عملية قلبية قائلا: “إن المرضى الذين يعانون من الرجفان الأذيني لديهم خطر كبير من تكون الجلطة الدموية. وكانت زرينا أيضا معرضة لخطر كبير من الإصابة بالجلطة. لهذا تم إعطاؤها أدوية مسيلة قوية للدم، لكن المشكلة مع سيولة الدم أنها أصيبت بنزيف في المخ. وفي الوقت ذاته فإن عدم إعطائها مسيلات الدم قد يؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بالسكتة الدماغية، والآن لن تواجه زرينا خطر الإصابة بالسكتة الدماغية لأن منطقة تشكيل الجلطات أصبحت مغلقة، وفي الوقت نفسه لا يوجد خطر للنزف لأنها لم تعد تتناول أدوية للوقاية من السكتة الدماغية”.

Advertisements

وبالفعل تحسنت صحة زرينا بشكل كبير منذ إجراء العملية. وعلقت أنها سعيدة جدًا بالرعاية التي تلقتها من مستشفيات أبولو، وقد تأثرت بحضور الأطباء لديها في كل مرة كان لديها سؤال أو شك. وأعربت عن امتنانها لأن الفريق أوضح التفاصيل الكاملة للإجراء لها وساعدها على استعادة حياتها.

13 total views, 1 views today


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements