2 ديسمبر، 2019

مستشفى ثومبي عجمان يحتفي بتجاوز عدد المولودين فيه 60 ألف مولود منذ تأسيسه

Advertisements
شارك اصدقائك في :

20 نوفمبر 2019 دبي، الإمارات العربية المتحدة: أعلن مستشفى ’ثومبي‘، المستشفى الأكاديمي الرائد في قسم الرعاية الصحية والتابع لمجموعة ثومبي،عن تحقيق إنجاز باهر في مسيرته الحافلة مع وصول عدد الأطفال المولودين فيه إلى أكثر من60000 طفل منذ بداية افتتاحه، وهو رقم قياسي جديد فيقطاع الرعاية الصحية الخاص.

وبهذه المناسبة، أُقيم حفل خاص في المستشفى يوم 20 نوفمبر 2019، بحضور معالي الشيخ الدكتور ماجد بن سعيد النعيمي، رئيس ديوان صاحب السمو حاكم عجمان والسيد أكبر محي الدين ثومبي، نائب رئيس قسم الرعاية الصحية في ’مجموعة ثومبي‘ والسيدمحمدأبوفارة، الرئيسالتنفيذيللعملياتبمستشفى’ثومبيعجمان‘، وذلك برئاسة الدكتور ثومبي محي الدين، رئيس مجلس الإدارة ومؤسس ’مجموعة ثومبي‘.كما حضر الحفل أيضاً مجموعة من الأطفال الذين وُلدوا ضمن المستشفىخلال السبعة عشر عاماً السابقة. وعلاوةً على ذلك، وتقديراً لهذاالإنجاز المهم، قدم ’مستشفى ثومبي عجمان‘ قسائم خدمات صحيّة بقيمة 5000 درهم إماراتي لأول خمسة أطفال ولدوا في المستشفى.

وتعليقاً على هذه المناسبة، أشار الدكتور ثومبي محي الدين إلى أن هذا الرقم المميز من الأطفال المولودين في ’مستشفى ثومبي عجمان‘ والذي تم تسجيله خلال فترة قصيرة من الوقت يعكس جودة الخدمات التي يقدّمها المستشفى. إذ قال: “تغمرنا سعادة كبيرة لتسجيل ’مستشفى ثومبي عجمان‘ولادة أكثر من 60000 طفل خلال 17 عاماً. نشعر بالفخر لتحقيق هذا الإنجاز، ويشرفنا ما قدمناه من خدمات طبية لأطفال جميع الأسر.حرصنا منذ افتتاح المستشفى، أول مستشفى أكاديمي في المجموعة، في عام 2002 على تطوير مهمة سامية وتطبيق أهدافها بكل نزاهة وجد.ولطالما انصب تركيزنا على الاهتمام بالمرضى في المقام الأول”.

كما نجح فريق الأطبّاء الأخصائيين في قسم الأمراض النسائية وحديثي الولادة في المستشفى بإجراء عدد من عمليات الولادة عالية الخطورة وتنفيذ حالات معقدة من الولادات المبكّرة والتوائم الثلاثية وغيرها، وقد بلغت نسبة الأطفال الإناث 58% من مجمل الولادات منذ عام 2002، بينما بلغت نسبة الأطفال الذكور 42%.

وتعدّ المرافق عالية الجودة التي يحتضنها المستشفى بالإضافة إلى الطاقم الطبي من أفضل الأطباء في المنطقة من الأسباب الرئيسية التي عززت شهرة وريادة المستشفى.أسست شبكة مستشفيات ثومبي نموذجاً متكاملاً للرعاية الصحية التي تتمحور حول رعاية المريض قبل كل شيء، وتأخذ بعين الاعتبار الاحتياجات العاطفية والثقافية للمرضى إضافة إلى احتياجاتهم الطبيّة مقابل تكاليف مقبولة ومعقولة.

وفي معرض تعليقه على هذه المناسبة، قال السيد أكبر محي الدين ثومبي، نائب رئيس قسم الرعاية الصحية في ’مجموعة ثومبي‘: “حظي ’مسشتفى ثومبي عجمان‘على مدى سنوات عديدة بفرصة مشاركة العديد من العائلات فرحة استقبال المواليد الجدد.ومن بين أهم الأسباب التي عززت من شهرةالمستشفى كوجهة رائدة للعناية بالأم والطفل، يبرز التزام المستشفى بتوفير مستوى رعاية عالية الجودة وخدمة صحية لا تضاهى والحرص على توفير هذه الخدمات بأسعار مقبولة لجميع المرضى. نشكر جميع مرضانا على ثقتهم بنا في توفير خدمات الرعاية الصحية، ونشكر طاقم المستشفى على العمل الرائع الذي يواصلون تقديمه حتى اليوم، وكل الذين نصحوا أصدقاءهم وعائلاتهم بخدماتنا وأشادوا بها”.

ويمتلك ’مستشفى ثومبي عجمان‘وحدة عناية مركزة لحديثي الولادة من المستوى الثالث، مجهّزة جيداً كإحدى أكبر الوحدات المتخصصة في هذا المجال على مستوى الإمارات العربية المتحدة، ويتضمّن طاقم المستشفى أطبّاء مختصين في أمراض النساء وطب الأطفال ورعاية حديثي الولادة ممن يتمتعون بمؤهلات عالية تمكّنهم من التعامل مع جميع حالات الولادات المبكرة بأعمار 24 أسبوعاً حملياً أو أكثر. وعلاوةً على ذلك، يتّبع المستشفى سياسة صارمة تنصّ على “أقل مستويات التعامل مع المولود” فيما يخص المولودين قبل أوانهم، ما يعني ممارسة أدنى قدر ممكن من التدخّل في حالة ولادة الطفل بحالة صحيّة جيدة. كما ينصح المستشفى أيضاً باتّباع أسلوب ’رعاية الكنجارو‘ الذي يُشجّع الأمهات على إبقاء الأطفال المولودين قبل أوانهمبالقرب منهنّ خلال الشتاء لتجنّب خطر انخفاض درجة الحرارة لديهم، فضلاً عن سياسة الإرضاع الطبيعي التي تدعو إلى الابتعاد عن الحليب الصناعيواستبداله بحليب الأم الطبيعي حتى بلوغ عمر 6 أشهر.

تجدر الإشارة إلى أن المستشفى يتسع لـ 250 سرير وهو أول مستشفى معتمد من قبل اللجنة الدولية المشتركة في عجمان، وبقدّم خدماته في مختلف الاختصاصات الطبية الكبرى وتشمل مرافقه المتطورة مختبر القسطرة القلبية ووحدة العناية المشدّدةووحدة غسيل الكلى والخدمات الشعاعية والمخبرية المتقدّمة والأشعة التداخلية والطب العصبي التداخلي وجراحات علاج البدانة والعمليات النموذجية الحديثة وعمليات الاطفال وخدمات صحّة المرأة والتشخيص ما قبل الولادة ومركز للأسنان متعدد التخصصات عالي التخصّص وغيرها. كما يُقدّم المستشفى مجموعة مميزة من الخدمات السابقة للولادة إضافةً إلى الولادة بدون ألم وجناحاً تنفيذياً لخدمات المخاض والولادة (جناح خاص) فضلاً عن المعدّات فائقة الحداثة والخدمات التي يقدّمها على مدار اليوم للحالات الإسعافية والمرضى المقيمين.

Advertisements

يُشغّل قسم الرعاية الصحية في ’مجموعة ثومبي‘ 8 مستشفيات أكاديمية في مواقع مختلفة من الإمارات العربية المتحدة إضافة إلى شبكة عيادات ثومبي التي تضم 12 عيادةً عائلية و60 صيدلية وأكبر شبكة مختبرات تشخيصية خاصّة حاصلة على اعتماد الجمعية الأمريكية لعلم الأمراض CAP مؤلّفة من 5 مختبرات تابعة للمجموعة. وتُعدّ جميع هذه المنشآت جزءاً من النظام الصحي الأكاديمي في ’جامعة الخليج الطبّية‘. وتُعدّ شبكة مستشفيات ثومبي أكبر سلسلة مستشفيات أكاديمية خاصّة في المنطقة وتستقبل المرضى من حوالي 175 جنسيّة. وتمتلك ’مجموعة ثومبي‘ شركة سياحية طبيّة حصريّة وهي ’ثومبي للسياحة العلاجية‘ التي تملك مكاتب تمثيلية في 87 بلداً. ويعدّ مجمّع ’ثومبي ميد سيتي‘ في عجمان والتابع لـ ’مجموعة ثومبي‘ مركزاً إقليمياً في مجال التعليم الطبّي والبحث والرعاية الصحيّة، إذ تستقطب مرافقه الحديثة الطلاب والأطبّاء والباحثين والمرضى من جميع أنحاء العالم. كما يتألف فريق العمل من أكثر من 4000 موظّف ضمن فروع المجموعة المختلفة.

72 total views, 12 views today


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements