الخميس. نوفمبر 14th, 2019

اسطنبول تضجّ حماساً مع انطلاق موسم الفنون

Advertisements
Advertisements
شارك اصدقائك في :

استقبلوا الخريف وسط معارض حيوية ومهرجانات مفعمة بالألوان

Advertisements

تنبض اسطنبول بالحماس مع انطلاق موسم جديد من المهرجانات والمعارض التي لا شك في أنها ستفرِح عشاق الفن من مختلف أنحاء العالم.

Advertisements

وفي هذا الإطار، قال صالح أوزر، الملحق الثقافي والإعلامي التركي في دبي: “تمتعت اسطنبول على مدى قرون بمشهد فني مزدهر. ويعود هذا التقليد مجدداً إلى الحياة مع موسم جديد من المعارض والفعاليات الفنية التي ستنطلق في ظل أجواء احتفالية سوف تستقطب حتماً الفنانين وخبراء الفن وعشاق الفن البسيط على حد سواء.”

إنه الوقت الأنسب لزيارة الوجهة التي تربط بين قارة آسيا وقارة أوروبا، فمدينة اسطنبول تستقبل الخريف مع انطلاق بينالي اسطنبول السادس عشر الذي يستمر حتى العاشر من نوفمبر. “سبع قارات” هو موضوع هذا العام في إشارة إلى مشكلة خطرة يعانيها العالم وهي مشكلة الكميات الهائلة من النفايات العائمة في محيطاتنا. تبلغ مساحة كتلة النفايات الضخمة هذه حوالي 3.4 مليون كيلومتر مربع وتتكون من 7 ملايين طن من البلاستيك العائم في المحيط الهادئ، ومن هنا كانت تسمية “القارة السابعة”. يوفر بينالي اسطنبول السادس عشر منصة للعديد من الفنانين والمفكرين وعلماء الأنثروبولوجيا وأخصائيي البيئة لاستطلاعحالة الفنون الراهنة في مواجهة المشاكل البيئية.

عدا ذلك، تقدم صالة أرتر الفنية (Arter Art Gallery) لعشاق الفن تجربة ثقافية غنية مع سبعة معارض مختلفة، ومنها معرض What time is it (كم الساعة؟) المستمر حتى التاسع من فبراير حيث سيتم عرض 44 عملاً فنياً لفنانين يبلغ عددهم ٣٤ فناناً. يسلّط هذا المعرض الضوء على الوقت والمساحة والذاكرة وعلاقاتها بعضها ببعضها الآخر؛ بينما يدور معرض Words are very unnecessary (لا أهمية تُذكر للكلمات) المستمر حتى الثامن من مارس حول مفاهيم الإيماءات والبقايا والآثار.

علاوة على ذلك، ستُعرض حتى التاسع من فبراير معظم الأعمال الفنية لأحد أعظم كنوز تركيا الفنية، ألتان غورمان. هي أعمال قدّمها في الفترة الممتدة بين العام 1965 حتى وفاته. ويعرض معرض “Beyazimtrak” (تعني هذه الكلمة حرفياً الضارب إلى البياض) المستمر حتى الثامن من مارس أعمال عائشة إركمان الجديدة التي أعدتها خصيصاً لهذه المناسبة.

ومن الفعاليات أيضاًThe Hidden Conference (المؤتمر الخفي) الذي يستقبل عشاق الفن حتى 19 يناير، وهو فيلم من ثلاثة أجزاء صوّرته روزا باربارا في عدد من مستودعات المتاحف. وتنتظر فعالية She waited for a while (انتظرت لفترة) الزوار حتى 26 يناير لتقدّم مجموعة من الرسومات وعروض الفيديو والأشياء ضمن مساحة تمّ إعدادها خصيصاً لهذا الغرض. وضمن فعالية Offroad v.2 (أوفرود الجزء الثاني) التي تستمر حتى 15 ديسمبر، تندفع ثلاث آلات بيانو كبيرة بسرعات واتجاهات مختلفة ضمن الحدود المادية حيث وُضِعَت مؤقتاً.

Advertisements

وتستمر عروض الأفلام في مركز بيكوز كوندورا، مركز الأفلام الجديد في إسطنبول، حتى التاسع من نوفمبر، تحت عنوان “As Real Becomes Surreal” (حينما يتحوّل الحقيقي إلى سريالي) برعاية S. Buse Yildirim وPia Charaverti-Wuerthewein. يتناول هذا المهرجان الخاص الذي يضم أربعة أفلام قصيرة وفيلماً طويلاً مواضيع تتنوع بين الاضمحلال الحضري والعلاقة بين الإنسانية والمناطق المحيطة بها وينوّه إلى موضوع الحدث أي “القارة السابعة”.

ومن الفعاليات الجديرة بالاهتمام نذكر معرض Art on Istanbul (فنٌّ يتناول اسطنبول) مع معرض “Part Whole II” الذي يعرض أعمال كلاً من Guido Casaretto وCananDagdelen وSakirGokcebagوSeckin. ويُنظم أيضاً معرض You tell me لكنان طولون الذي تنظمه Istanbul Modern حتى الثاني من فبراير ويتناول مسار طولون التعبيري والتقني الفريد من خلال أعمالها التي تتنوع بين الرسومات والصور واللوحات والتركيبات.


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements