الجمعة. نوفمبر 22nd, 2019

في إطار “أسبوع جيتكس للتقنية 2019” دبي الذكية تسلط الضوء على المبادرات التي تعززتحول دبي نحو حكومة رقمية ومدينة ذكية

Advertisements
Advertisements
شارك اصدقائك في :

  • دبي الذكية تتعاون مع هيئات حكومية وخاصة في إمارة دبيستشاركتحت مظلتها في فعاليات “أسبوع جيتكس للتقنية2019”

دبي–5 أكتوبر 2019:تستعد دبي الذكيةلإطلاق جناحهاالمشارك في الدورة التاسعة والثلاثين من”أسبوع جيتكس للتقنية”، والذي يستضيفهمركز دبي التجاري العالمي من 6 – 10 أكتوبر 2019.ويستعرضالجناح الذي يحمل شعار “دبي لا ورقية”، استراتيجياتوخدماتومبادرات دبي التي تسرع وتيرة تحولها نحو حكومة رقمية خالية بشكل كامل من التعاملات الورقية، وتجعلها إحدى أبرز المدن الذكية على مستوى العالم.

Advertisements

وتتعاون “دبي الذكية” مع 48 جهة حكومية وشبه حكومية في الإمارة،إضافةً إلى مؤسسات عدة من القطاع الخاص، والتي ستشارك في “أسبوع جيتكس” تحت مظلتها وتستعرض باقة من الخدمات الحكومية الذكية المتطورة.

Advertisements

وقالت سعادة الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر، مدير عام دبي الذكية: “انطلق “أسبوع جيتكس للتقنية” منذ ما يقارب الأربعة عقود، وخلال هذه الفترة نجح في تكريس نفسه كحدث تكنولوجي سنوي رائد عالمياً؛ يعزز سمعة دبي ودولة الإمارات عموماً في القطاع التكنولوجي الدولي. ومع استقطاب ما يقارب 100 ألف زائر من

140 دولة، يسلط المعرض الضوء على أحدث التطورات التقنية أمام نخبة من خبراء المدن الذكية وصناع القرار المؤثرين الذين يتوافدون إلى دبي من جميع أنحاء العالم”.

وأضافت سعادة بن بشر: “نجدد تعاوننا مع الشركاءوالجهات الحكومية في دبي لنلقي الضوء على التقدم المُنجز في استراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية2021، والتي ترمي إلى تحقيق التحول الرقمي بحلول نهاية 2021 امتثالاً لتوجيهات حكومتنا الرشيدة”.

استراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية

ومن خلال شعارها هذا العام، تركز دبي الذكية خلال الحدث على “استراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية 2021″، التي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذيفي فبراير 2018. حيث تسلط الضوء على مستجداتها وابرز الإنجازات التي حققتها.

الهوية الرقمية –UAE Pass

كما تسلط الضوء على مشروع “الهوية الرقمية لدولة الإمارات”،أحد أهم ركائز دعم التحول الرقمي والتخلص من المعاملات الورقية في دبي– وهي منصة هوية وطنية رقمية تم إطلاقها في أكتوبر 2018 بالتعاون بين أربع هيئات حكومية محلية واتحادية، لتمنح جميع المواطنين والمقيمين والزوار وصولاً مباشراً إلى خدمات الهيئات الحكومية والخاصة، عبر تطبيق UAE Passعلى الهواتف الذكية مع تسجيل بيانات الدخول لمرة واحدة.

مبادرات البيانات

ومن بين الإضافات الأخيرة إلى رصيد المدينة من مبادرات البيانات، كانت “استراتيجية وسياسة بيانات دبي للقطاع الخاص”، والتي تم تصميمها لدعم منظومة البيانات، وتعزيز التعاون بين القطاعين العام والخاص، كما تسلط”دبي الذكية” الضوء على مبادرة “البيانات أولاً – تحدي بيانات المدينة“، وهي مسابقة تستمر لستة أشهر وتهدف إلى تحديد المؤسسات ذات المساهمات الأكبر على صعيد تقديم البيانات لمؤسسة بيانات دبي.

وتعزيزاً لمفهوم لا مركزية البيانات، تركزدبي الذكية أيضاً على موضوع “لا مركزية البيانات”لتستكشف من خلاله دور البيانات والثورة الصناعية الرابعة في بناء المدن الذكية.

الذكاء الاصطناعي

من جهة أخرى تناقش دبي الذكية خلال مشاركتها في المعرض أهمية توظيف التقنياتالحديثة بما يحقق أقصى فائدة ممكنة للإنسان، ويتصدر الذكاء الاصطناعي قائمة هذه التقنيات. وستعرض بعض حالات الاستخدام في قطاعات مختلفة اعتمدت على الذكاء الاصطناعي.

وكانت “دبي الذكية” قد كشفت في أبريل 2018 عن “شبكة دبي الذكية العالمية” الأولى من نوعها بهدف تأسيس شبكة دولية من الجهات المعنيةبالمدن الذكية،وستعرض تطورات هذه الشبكة خلال جيتكس.

نظم تخطيط الموارد الحكومية

كذلك تلقى دبي الذكية الضوء على تطورات “نظم تخطيط الموارد الحكومية” المتقدمة، وهو نظام متكامل للحلول التقنية المركزية، يسمح للجهات الحكومية في دبي بمعالجة جميع العمليات الحكومية الداخلية الأساسية في المجالات المالية واللوجستية وكذلك الموارد البشرية.

Advertisements

وتشمل الخدمات التي تعمل عبر تلك النظم “تطبيق الموظف الذكي“، الذي يجمع أكثر من 53 جهة حكومية ويستفيد منه أكثر من 26,300 موظف؛ بالإضافة إلى تطبيق “المورد الذكي” الذي يتيح للموردين المسجلين في نظم تخطيط الموارد الحكوميةالوصول إلى البيانات بسهولة، وإدارة العقود والمناقصات، ومتابعة الأمور المالية مثل إنشاء الفواتير وتسديد المدفوعات؛كذلك منصة “وظائف دبي” التي تستضيف 45جهة حكومية، وتقدم 2700 فرصة عمل لـ370,000 من الباحثين عنها.

ويستقبل “أسبوع جيتكس للتقنية 2019” أكثر من 4800 شركة عارضة ومتحدث من جميع أنحاء العالم. وتتضمن أجندة الأسبوع مجموعة من الندوات، وورش العمل، والعروض، التي ستقدم بمجملها أكثر من 290 ساعة من المحتوى. وينقسم برنامج الحدث إلى عدّة فئات فرعية تتخصص كل منها بأحد مجالات التكنولوجيا الناشئة والمتطورة لتقومباستكشافها وتناولها بشكل موسع؛ ويشمل ذلك تقنية الجيل الخامس 5Gالتي تشكل نقلة نوعية في عالم التكنولوجيا، والتنقل المستقبلي، والذكاء الاصطناعي، والمدن الذكية، بالإضافة إلى “جوائز جيتكس” التي تُقام لأول مرة.


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements