الأثنين. نوفمبر 18th, 2019

جمارك دبي تطلق قاعات تدريبية ذكية لموظفيها

Advertisements
Advertisements
شارك اصدقائك في :

دبي – 3 أكتوبر 2019:دشّن أحمد محبوب مصبح المدير العام جمارك دبي بحضور عدد من القيادات التنفيذية في الدائرة قاعات التدريب الذكية في مركز التدريب الجمركيوالتي تم تطويرها للارتقاء بمستوى أنشطة تدريب وتأهيل الموظفين بهدف تحسين الخدمات الجمركية المقدمة للمتعاملين من أجل اسعادهم، بمواكبة العمليات التطويرية المستمرة لمركز التدريب الجمركي وفق أفضل التصاميم الهندسية بما يحقق السعادة والايجابية للموظفين أثناء انتسابهم في الدورات التدريبية كي تكون القاعات بيئة جاذبة ومناسبة للجميع.

Advertisements

وخلال الافتتاح قال أحمد محبوب مصبح: “يأتي تدشين القاعات التدريبية الذكية الجديدة التزاماً من الدائرة، لبناء القدرات الذهنية والمعرفية لموظفي جمارك دبي، من خلال توفير أماكن مجهزة تتناسب مع عملية تدريب وتطوير كفاءات الموظفين، والتي من شانها أن تحقق فوائد كبيرة، ورفع أعداد الكفاءات البشرية بشكل مستمر هذا بالإضافة إلى أن عملية التدريب تساهم في زيادة قدرة الموظفين على الأداء وتحقيق ذاتهم من خلال رضاهم عن أنفسهم، مشيراً على أن تدريب الموظفين على رأس أولوياتنا”.

Advertisements

وأوضح مدير عام جمارك دبي: ” أن مركز التدريب الجمركي خلال العام الحالي استقطب 2473 موظفاً التحقوا بـ 203 دورة تدريبة بمعدل 2611 ساعة،منها 123 دورة تخصصية جديدة بمعدل 1546 ساعة، مؤكداً على أن عملية التدريب والتطوير تعتبر مسئولية مشتركة بين الموظف والدائرة تتحقق نتائجها الإيجابية من خلال قيام كل الأطراف المشاركة فيها بتأدية المهام الموكلة إليهم على الوجه الأمثل في ضوء المسؤوليات التي تحددها الدورات وما تحققه من نتائج”.

ومن جانبه أكد فريد المرزوقي المدير التنفيذي لقطاع الموارد البشرية والمالية والإدارية: “أن عملية تطوير مركز التدريب الجمركي ستتم على مراحل متتالية منها الانتهاء من المرحلة الأولي وتطوير الطابق الأول الذي يحتوي على 6 قاعات تدريبية مختلفة في الشكل والتصميم والاسم إذ تحمل القاعات مسميات مختلفة تحث على التحفيز والتطوير ومستوحاه من الأصالة، والحداثة معاً وهي العز، كنوز، تناغم، الفخر، دبي، الغافة “.

وأشار المرزوقي إلى أنه تم تجهيز القاعات بأحدث التجهيزات والتقنيات التكنولوجية والإلكترونية التي تمت إضافتها إليها والتي بدورها ستعزز من قيمة العملية التدريبية وتطوير الأداء، حيث تم التركيز على أن معظم الدورات ستكون عبر الشاشات الذكية والتقليل من الأوراق حفاظا على استدامة البيئة ودعم حملة حكومة دبي كأول حكومة بلا أوراق نهاية 2021.

Advertisements

وعلى جانب أخر أكد محمد الغفاري مدير إدارة الموارد البشرية أن الهدف من عملية التطوير هو توفير بيئة عمل جاذبة للموظفين أثناء الانخراط في برامج التدريب التي تنظمها الدائرة، وذلك من خلال الاستفادة من الحلول المبتكرة لقاعات التدريب التي تساعد الموظف تطوير ما لديه من مهارات وخبرات بما يعود ذلك من مردود إيجابي على زيادة الإنتاجية وكفاءة العمل بالدائرة .

ومن جانبها أكدت المهندسة خولة السليس مديرة إدارة الشؤون الإدارية في جمارك دبي: “أن انجاز عملية التطوير تمت وفق خطة مدروسة ومن خلال فريق عمل مجهز لعملية التطوير لعدد من المقرات في الدائرة، وذلك لتتواءم عملية التحديث مع الخطط التطويرية للدائرة في توفير بيئة عمل جذابة وسعيدة للموظف، مشيرة إلى التركيز في عمليات التطوير على استخدام المواد الصديقة للبيئة”.


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements