الثلاثاء. نوفمبر 19th, 2019

“كرونوسويس” السويسرية تجسد أناقة الوقت من خلال إصدار “رجيوليتر كلاسيك” الجديد

Advertisements
Advertisements
شارك اصدقائك في :

قامت دار الساعات السويسرية “كرونوسويس” وعقب التعديلات التي طرأت على إصدارات رجيوليتر كلاسيك، بإهداء عالم الوقت الثمين، إصدارات “رجيوليتر كلاسيك” المُطورة وبصورة جديدة، بشكل رياضي عام أنيق. لا تقتصر عملية إعادة الطرح في هذه الحالة على الميناء، ولكنها تشمل الساعة برمتها. في المستقبل، ستكون الساعة المستديرة متوفرة في حجمين مختلفين: فبالإضافة إلى النسخة التي يبلغ قطرها 41 ملم (سمة قياسية في كرونوسويس)، تتوفر رجيوليتر كلاسيك أيضاً في علبة قطرها 37 ملم. وقد تم تنقيح الساعة باستمرار بعدة طرق أخرى، لا سيما القرون المختصرة التي تضفي على الساعة لمسة معاصرة. ولتمكين الاستخدام الكامل ليلا ونهارا، تأتي الساعة بشكل قياسي بسوار مُعاد تصميمه مصنوع من الفولاذ القوي المقاوم للصدأ المتصل مباشرة بالعلبة. تأتي الساعة بسوار من الفولاذ ويمكنها مقاومة تسرب المياه حتى عمق 10 بار / 100 متر، وهو ما يجعل كلاسيك رجيوليتر الرفيق المثالي في كل المناسبات تقريبًا-  من الشاطئ إلى العشاء الأنيق، (من الشاطئ إلى التكس: حرفيًا، من  الشاطئ إلى السهرات). حتى درجات الحرارة المتغيرة لا تحدث فرقًا.

Advertisements

يتمثل مصدر القوة لمواجهة تحديات الحياة اليومية في عيار C.295 الأوتوماتيكي الذي يحتفظ  باحتياطي طاقة لأكثر من 40 ساعة، والذي زودته كرونوسويس بتعديل منظم مستقل. بخلاف ذلك، تظل ساعة رجيوليتر كلاسيك وفية لاسمها – حيث تنبع جاذبيتها من مزيج المظهر الكلاسيكي واللمسات الرياضية الأنيقة. تعكس تفاصيل دقيقة مثل دواخل الغيوشيه لعرض الساعات والثواني، أو العقارب المبطنة، تعكس بكل دقة دراية العلامة رفيعة المستوى في تصنيع الساعات.

Advertisements
Advertisements

ومن خلال مجموعات الألوان والمواد المختارة بعناية، ابتكرت كرونوسويس ساعة أوتوماتيكية غير معقدة تجسد بكل سهولة الموازنة بين تقاليد صناعة الساعات والتصميم الخالد. يتوفر إصدار رجيوليتر كلاسيك في حجمين وثلاثة إصدارات: إصدار في غاية النقاء بميناء فضي مجلفن وعقارب مرزقة حرارياً، أو بلون أزرق قاتم مجلفن غير تقليدي بعض الشيء. الإصدار الثالث رياضي أكثر، حيث يضفي لمسة من الديناميكية ونبرات إشارة حمراء على ميناء رمادي وأسود مجلفن.

سواء باللون الفضي، الأزرق أو الرمادي والأسود، يوجد في كل إصدار عناصر مصنوعة من سوبرلومينوفا تضمن وضوحاُ أمثل للقراءة حتى في الظلام – وتجعل من رجيوليتر كلاسيك الساعة المستديرة المثالية على مدار اليوم.


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements