الخميس. أكتوبر 17th, 2019

في كلمته خلال مؤتمر ومعرض عمان للصحة 2019 مؤسس “كي إيه إف القابضة” يسلط الضوء على أهمية تصميم المستشفيات لتعزيز سلامة المرضى

Advertisements
Advertisements
شارك اصدقائك في :

دبي، الإمارات العربية المتحدة؛ 25 سبتمبر 2019: أكد فيصل كوتيكولون، مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة “كي إيه إف القابضة” المالكة والمشغلة لمستشفى ميترا في مدينة كاليكوت بولاية كيرالا الهندية، على أهمية الدور المحوري الذي يلعبه تصميم المستشفيات في تعزيز سلامة المرضى، وضرورة مراعاته كعنصر رئيسي من منهجية تطوير البنية التحتية لقطاع الرعاية الصحية.

وفي كلمة ألقاها خلال مؤتمر ومعرض عمان الدولي للصحة 2019، قال كوتيكولون إن جميع المستشفيات عليها السعي إلى الارتقاء بمعايير سلامة المرضى وتحسين تجربتهم عبر توفير أرقى مستويات الرعاية السريرية والبنية التحتية، والالتزام في الوقت نفسه بالشفافية والمعايير الأخلاقية الرفيعة. وأكد كوتيكولون أيضاً على أهمية تعزيز سلامة المرضى من خلال التصميم المدروس للمستشفيات استناداً إلى التخطيط السليم وبحوث التصميم القائمة على الأدلة.

Advertisements

ويسلط مؤتمر ومعرض عمان الدولي للصحة 2019 الضوء على التطور المتواصل لقطاع الرعاية الصحية في البلاد، ويوفر المؤتمر في نسخته التاسعة منصة رائدة تتيح للأطباء وتجار المعدات والمواد الطبية وصناع القرار في قطاع الرعاية الصحية فرص التعاون واستعراض الخبرات.

وقال كوتيكولون: “تؤثر بيئة المستشفيات تأثيراً مباشراً على سلامة المرضى وأداء كوادرها البشرية. وبفضل التحسينات التي أدخلناها على تصميم مستشفى ميترا، تسنى لنا توفير فوائد غير مسبوقة للمرضى، وإرساء نموذج جديد في تطوير البنية التحتية لقطاع الرعاية الصحية. ويركز تصميم مستشفى ميترا على سبعة عوامل محورية منها التركيز على المرضى والسلامة والفعالية، استناداً إلى رؤيتنا الرامية إلى الارتقاء بقطاع الرعاية الصحية في الهند، وقد نجحنا بإرساء جملة من المعايير المتميزة على مستوى القطاع. فقد أتاح لنا استخدام المواد مسبقة الصنع القدرة على تشييد منشأة للرعاية الصحية متعددة التخصصات وتمتد على مساحة 450 ألف قدم مربع خلال زمن قياسي قدره 18 شهراً، أي أقل من نصف الوقت المستغرق عادةً لبناء مستشفى بهذه المساحة في أي مكان آخر من العالم”.

وأضاف كوتيكولون: “حرصنا على التعاون مع نخبة من خبراء الرعاية الصحية لتقديم أفضل الخدمات الطبية. أما على صعيد التصميم، فقد استفدنا من خبرات الشركة الأبرز عالمياً بهذا المجال لضمان تطبيق أفضل ممارسات التصميم. وقد قمنا بتصنيع أجزاء المبنى في منشأة التصنيع التابعة لشركة ’كي إيه إف‘ واستقدمنا نموذجاً فريداً لمسار الرعاية الصحية تحت إشراف ’كليفلاند كلينيك‘. واستثمرنا الكثير من الوقت والموارد لتصميم مبنىً يضمن أعلى مستويات سلامة ورعاية المرضى”.

Advertisements

وأوضح كوتيكولون إن تصميم المبنى وفق نموذج الوحدات مسبقة الصنع أثمر عن العديد من الفوائد، منها توحيد المعايير بما يقلل من الاعتماد على مهارات العمل قصيرة الأجل، ويتيح لغير المعتادين على عمليات أو تصاميم محددة إمكانية استخدامها بسهولة.

وتعمل “كي إيه إف القابضة” على الارتقاء بمعايير قطاع الرعاية الصحية عبر مستشفى ميترا الذي يتيح الوصول إلى الخدمات الطبية عالمية المستوى. فمن خلال تصميمه الذي يركز على تلبية احتياجات المرضى وسلامتهم، وبنيته المعمارية مسبقة الصنع واعتماده على أحدث التقنيات الطبية، يمثل المستشفى نموذجاً لكيفية توفير الرعاية الصحية وفقاً لأرقى معايير الجودة والخدمة عالمية المستوى. ويركز المستشفى على ضمان أعلى معايير الجودة، وهو من المستشفيات القليلة في الهند التي تحصل على اعتماد المجلس التأسيسي الهندي لمراقبة الجودة خلال عامين فقط على انطلاق عملياته التشغيلية. ويستقبل المستشفى مرضاه اليوم من جميع أنحاء الهند ومنطقة الشرق الأوسط، لاسيما دول مجلس التعاون الخليجي.


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements