الثلاثاء. سبتمبر 17th, 2019

شركة عمان للتأمين تنظّم النسخة الخامسة من سباق اللياقة البدنية للموظف ينلتحفيز روح المنافسة والتحدي بين الشركات

Advertisements
Advertisements
شارك اصدقائك في :

دبي، الإمارات العربية المتحدة، ×× أغسطس 2019:تنظّم شركة عمان للتأمين النسخة الخامسة من سباق اللياقة البدنية للموظفين، بدعم من راش أواي وليف فيت، هذا العام لإشعال روح المنافسة والمشاركة والإثارة بين العديد من الشركات ذائعة الصيت في دبي. ويتألف السباق هذا العام من سبعة تحديات فريدة من نوعها تضفي شعوراً بالبهجة على المشاركين وتكسبهم خبرة ملموسة في تشكيل الفِرق. ستنطلق هذه المنافسة المُقامة بين الشركات في 28 سبتمبر 2019 بهدف حشد 50 شركة لقضاء يوم في الهواء الطلق تغلُب عليه روح المرح والانطلاق في جميع أنحاء دبي للتغلب على سبعة تحديات حماسية مفعمة بالإثارة في محاولة منهم للحصول على لقب تهفو إليه الأنفس ومجموعة من الجوائز القيّمة.

وبهدف تسليط الضوء على أهمية ترسيخ تفاعل الموظفين وتعزيز مشاركتهم عبر الألعاب باعتباره موضوعاً رائجاً، تتخلل السباق سلسلة من الأنشطة الممتعة التي ستؤدي إلى تحفيز المشتركين وتقسيمهم إلى فِرق تتكون كلٍ منها من أربعة أفراد لاختبار لياقتهم العقلية والجسدية ومهارات التفكير السريع والعمل الجماعي. وقد خلُص بحث أجرته مؤسسة غالوب إلى أن الموظفين المتفاعلين والسعداء هم لبنة أساسية لنجاح أي مؤسسة. وتؤكد تلك المؤسسة أن عام 2017 شهد عدم تفاعل وعدم التزام نفسي بالوظائف من جانب 85% من الموظفين تقريباً مما أدى إلى حدوث انخفاض في الإنتاجية. وأشار تقرير “بيئة العمل العالمية”، الصادر عن مؤسسة غالوب، إلى أن نسبة الموظفين في دولة الإمارات الذين يشعرون بالسعادة والارتباط بوظائفهم لا تتعدى 16%.

Advertisements

ويشير بحث أجرته الشركات المُدرجة في قائمة فورتشن 500 إلى أن قيمة العمل الجماعي تأتي في المرتبة الثانية من حيث الأهمية بالنسبة للقيم المطلوبة لتحقيق نمو مطرد واستدامة أطول في هذا المشهد التجاري التنافسي. وإيماناً بأهمية السعي إلى زيادة الإنتاجية والمشاركة والشعور بالامتنان، تحرص العديد من الشركات على المشاركة في هذه التحديات القائمة على تشكيل فِرَق التي من شأنها تحفيز النمو في المؤسسة.

وتعليقًا على مشهد العمل المتغير، يقول جوليان أودري، مدير التسويق في شركة عمان للتأمين “نهدف إلى تشجيع الناس على الحفاظ على لياقتهم والحرص على عَيش حياة صحية من خلال برنامج الصحة واللياقة ليف فيت. ومن هنا فإن هذا السباقيمثل وسيلة مذهلة تمكننا من مساعدة الناس على تجديد نشاطهم بطريقة مفعمة بالمتعة والانطلاق، فضلاً عن كونه منبرًا رائعًا يسمح للشركات بمساعدة الموظفين على إنشاء روابط أقوى فيما بينهم أثناء العمل في فريق واحد. ومن ثّم فإن المقترح الذي يتبناه برنامج الصحة وخدمة التأمين الصحي اللذان نقدمهما سيتيحان لنا الفرصة لمواصلة جهودنا الرامية إلى مساعدة الناس على عيش حياة أكثر صحة وعافية.”

يرحب السباق بانضمام أكثر من 100 فرقة تابعة للشركات، وإننا نشجع الفرِق على حجز مكانها مبكراً لأن تفاصيل الفِرق ليست مطلوبة في وقت التسجيل. وتضم قائمة الشركات التي شاركت سابقاً في هذا التحدي “أودي” و”كانون” و”مركز دبي للسلع المتعددة” و”دوبيزل” و”عمان للتأمين” و”بوش” و”نافكو” و”أبوظبي الوطنية للتأمين”.

Advertisements

تمنح هذه المسابقة التي تغمرها روح الإثارة والمفعمة بالطاقة مجموعة من الجوائز والألقاب عقب نهاية فعاليتها، من بينها جائزة أفضل أداء مؤسسي التي ستحصل عليها الشركة التي أحرزت أفضل ثلاثة فِرق تنتمي إليها معظم النقاط في التحدي، وسيحصل الفائزون الذين أحرزوا أكبر عدد من النقاط على لقب مميز وجوائز قيمة في نهاية السباق. وستحصل المؤسسة التي يخرج منها أكبر عدد من المشاركين على جائزة التميز تقديراً لمشاركتها وتطوير موظفيها في الفعالية، ويحصل أسرع فريق على جائزة ليف فيت في تحدي ليف فيت.

ويمكنللشركات والمؤسسات بإرسال فِرق متعددة تتألف كل منها من أربعة أفراد، وعلى الفِرق المشارِكة التأكد من امتلاء سياراتها بالوقود ومن أن لديها اتصال نشط بشبكات الاتصال والإنترنت،بما يضمن مساعدتها على تتبع التحديات المتتالية والتقدم فيها. ويتولى تطبيق راش أواي المُصمم خصيصاً لتتبع المواقع والنتائج أثناء المسابقة الإبلاغ عن جميع هذه المهام.


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements