الخميس. سبتمبر 19th, 2019

نظام تعقّب الوقت بشكل آني يسجل سرعة الرياضيين مباشرة خلال السباق بدقة فائقة

Advertisements
Advertisements
شارك اصدقائك في :

بدأ فصل جديد في ضبط وقت الفعاليات الرياضية. اوميغا، باعتبارها ضابط الوقت الرمسي للدوري الماسي، تفتخر بأن تسهم في تعزيز الشفافية في مضامير السباق من خلال توفير إمكانية قياس سرعة الرياضيين المتسابقين بشكل آني وبدقة فائقة تصل إلى قياس الوقت الضروري لقطع مسافات محددة.

بات كل المتسابقين الآن يرتدون شريحة عالية التقنية لا يزيد وزنها عن 16 غراماً توضع داخل الرقم على زيهم. وبفضل أجهزة الاستقبال الموزعة من حول الملعب، ترسل الشرائح هذه وبشكل آني الأوقات المسجلة في قطع مسافة محددة والسرعة الحالية إلى أنظمة تستخدم في شاشات الملعب ومن قبل المعلقين الرياضيين على التلفزيون – وكل ذلك خلال السباق.

Advertisements

الواقع إن الإحصاءات مثل قياس المدة لقطع 10 أمتار في سباق السرعة والوقت لقطع دورة كاملة بالنسبة لسباقات المسافات الطويلة ليست بجديدة ولكن كان يتعين على الخبراء انتظار وقت طويل بعد انتهاء السباق ليتمكن خبراء ضبط الوقت من تحليل الفيديوهات وإعطاء بيانات مفصلة حول هذه الأوقات المسجلة.

وأخيراً وجد الحل لاجتياز هذه العقبة! بات بالإمكان توفير هذه المعلومات فوراً وهكذا يمكن تحليل كل أداء أثناء مشاهدته أو مباشرة بعد اجتياز العدائين خط النهاية.

أطلقت أوميغا على النظام الجديد اسم RTTS (نظام تعقب الوقت بشكل آني) وهو يعطي شفافية تامة لأداء كل عدّاء. ويمكن استخدام بيانات النظام لتوزيع ترتيب وقت العدائين الثمانية الأوائل المشاركين في سباق المئة متر عند مسافة 20 و50 و70 و90 متراً وعند خط النهاية. وهكذا يمكن مباشرة معرفة من كان لديه أفضل أداء في بداية السباق ومن سرّع الوتيرة قبل غيره ومن وصل إلى أعلى سرعة قبل غيره ومن تمكن من الحفاظ على أعلى مستوى سرعة لأطول فترة.

Advertisements

بفضل هذه المعلومات المفصلة يمكن فهم أكثر السباق أثناء حدوثه ومباشرة بعد انتهائه. وهي توفر مادة دسمة للجمهور في الملعب والمشاهدين على شاشات التلفزيون.وبطبيعية الحال، هي أيضاً ضرورية للمدربين والرياضيين أنفسهم الذين يمكن أن يحللوا هذه المعلومات لاحقاً لتحسين أدائهم.

إضافة إلى مهامها في الدوري الماسي، أوميغا هي ضابط الوقت الرسمي للألعاب الأولمبية وهي تؤدي هذا الدور للمرة التاسعة والعشرين في ألعاب طوكيو 2020.


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements