الخميس. سبتمبر 19th, 2019

فندق أنداز دبي النخلة يستعدّ لفتح أبوابه في الشتاء المقبل

Advertisements
Advertisements
شارك اصدقائك في :

دبي (25 أغسطس 2019) –من المرتقب أن يشهد موسم الشتاء المقبل تحولاً جذرياً في قطاع الضيافة مع إطلاق فندق أنداز دبي النخلة، وهو أول فندق تفتتحه علامة أنداز في دبي. يستكنّ هذا الفندق البوتيكي الفاخر والعصري في قلب نخلة جميرا، ويعكس الغنى الثقافي الذي تنفرد به دبي فيحاكي بتصميمه وتجاربه التفاعلية أناقة المدينة وأسلوب حياتها المتميّز. تخيّم على هذا الفندق أجواء باعثة على الاسترخاء، حيث يتاح للضيوف الانغماس في ثقافة المنطقة، فيشعرون لوهلة بأنّهم جزء من المجتمع المحلي.

يستعدّ فندق أنداز دبي النخلة لفتح أبوابه في 1 ديسمبر 2019. ويتباهى بموقعه الاستراتيجي على شاطئ خاص يمتدّ على مسافة 300 متر بالقرب من النخيل مول الجديد. يقع البرجان المؤلفان من 15 طابقاً في الجانب الأيمن من الخط الساحلي، وسوف يضمّان 217 غرفة ضيوف مصمّمة حسب الطلب و116 مسكناً بديكورات استثنائية. تتسم كل غرفة بمزيج بين المساحات العصرية الرحبة والنوافذ الكبيرة الممتدة من الأرض حتى السقف مع إطلالات بانورامية على أفق دبي الذي لا ينفكّ يتطوّر. فهنا تنتظر الضيوف تجربة فريدة ترتكز على الحِرَف والفنون العربية المعاصرة.

Advertisements

وبين ربوع هذا الفندق الذي يحتفي بثقافة التصميم الإماراتية المفعمة بالحيوية وبروح الشباب في دبي، سوف يجد الضيوف لمساتٍ محليةً بامتياز، بدءاً من الأقمشة المستوحاة من السدو، مروراً بالتطريز الهندسي على منسوجات يدوية تقليدية وصولاً إلى الأسِرّة المحاطة بمظلة من الخشب المنسوج فتحاكي الخيمة البدوية إنما بأسلوب عصري. كما أنّ مدخل الفندق النابض بالحيوية يُسخّر قوة الشمس فيولّد تلاعباً بصرياً يبقى راسخاً في الأذهان بين الظلال والألوان التي تُعرَف بها المنطقة. وتندمج القطع الفنية المعاصرة وأعمال الفنانين المحليّين الناشئين بسلاسة تامة مع الديكور الداخلي للفندق.

يَعِدُ فندق أنداز دبي النخلة ضيوفه بتجربة محلية تناشد الحواس، سيما وأنّه يُجسّد الغنى الثقافي، والتراث العريق ومعالم الجذب التي تكتنفها المدينة، مما يجعل منه خياراً لا يعلى عليه للمسافر المحبّ للاستكشاف. يحتضن الفندق خمسة مطاعم متميزة تزخر بالنكهات المحلية، فتحمل تجارب الطهي مزيجاً منقطع النظير من التأثيرات العالمية والتأثيرات الشرق أوسطية التقليدية.

تبدأ رحلة الطعام مع ذا لوكال، المطعم المركزي في الفندق والذي يقدّم أطباقاً من مختلف أرجاء المدينة ويدلّل براعم ذوق روّاده بباقة من النكهات المتوفرة حصرياً في دبي. يجمع هذا المطعم في حناياه محطاتٍ خفيةً في المدينة، بدءاً من مطعم الكباب القديم وصولاً إلى مطعم السمك المفضّل في جميرا. فاستعدّ إذاً لتجربة طعام استثنائية وسط أجواء مليئة بالاسترخاء.

تلذّذ بأشهى المأكولات اليابانية المحضرة بلمسة عالمية في المطعم الياباني المعاصر هانامي الذي يضفي لمسة جريئةً وحديثة على أسلوب إيزاكايا الياباني التقليدي للطهي. كما يُعتبَر هذا المطعم وجهةً مثاليةً لتشارُك الأطباق مع الأصدقاء او احتساء كوكتيل وسط أجواء ذات طابع عالمي.

يوفّرأندازلاونج أجواءً ثقافيةً باعثةً على الاسترخاء للضيوف والمقيمين، حيث يضمّ أركاناً تعمّها أجواء مريحة مع مقاعد وثيرة، وطاولات كبيرة ومكتبة فيشكّل ملتقى مثالياً للضيوف. هنا بوسعهم تبادل أطراف الحديث ومناقشة المؤلفات الأدبية الكلاسيكية المفضلة لديهم.

ولا شكّ في أنّ استراحة نوكس العصرية الواقعة تحت الأرض سوف تصبح عمّا قريب حديث الناس، سيما وأنّها نقطة جذب لمحبي الحياة ونخبة المجتمع. سوف تقدّم تشكيلةً عصريةً من الكوكتيلات وسط ديكور يتسم بسجاد فينتاج، وأثاث نابض بالحيوية وأجواء مجتمعية لم يسبق لها مثيل. ومن المزمع أن تلقى هذه الوجهة شهرةً هائلةً بين رحاب فندق أنداز النخلة دبي.

الجدير ذكره أيضاً أنّ فندق أنداز دبي النخلة يقدّم مرافق الاجتماعات والحوافز والمؤتمرات والمعارض بحلّة غير تقليدية، مما يخوله استضافة مجموعة من الفعاليات. فهو يحتضن مساحة تناهز 590 متراً مربّعاً تتألف من مطبخ عرض فريد، وقاعات اجتماعات، وغرفة جلوس وترّاس فسيح مطلّ على الشاطئ. علاوةً على ذلك، فإنّ صالونات أنداز مجهزة بأحدث المعدات البصرية والسمعية، مما يجعل منها مساحات متعددة الاستخدامات إذ تصلح لمختلف المناسبات، بدءاً من اجتماعات الشركات وصولاً إلى الحفلات الاجتماعية مع كبار شخصيات المدينة.

من جهة أخرى، يوفّر سبا أورا الكائن في الطابق الرابع عشر واحة من السكينة حيث تنتظر الضيوف تجربة باعثة على الاسترخاء مع قائمة منتقاة بعناية من علاجات الوجه والجسم التي تلبي متطلبات الأزواج والعزّاب. وفي الطابق نفسه، يستطيع الضيوف الاجتماع حول منطقة مسبح كابانا المخصصة للكبار فقط، والتي تتميز بتصميم مذهل يتخلله بلاط الموزاييك العربي العصري والرائع. وتماشياً مع التصميم الأصيل والمتميز الذي يتسم به فندق أنداز دبي النخلة، صمّم الفنان الإماراتي خالد شعفار أربع مظلات تحاكي شجر النخيل لتلقي بظلالها على كل زاوية وتوفر أناقة استثنائية. وعلى صعيد آخر، يراعي الفندق كافة حاجات الضيوف في مجال اللياقة البدنية، فيتيح لهم الاستفادة من خدمات مركز اللياقة البدنية المجهّز بأحدث المعدات وترّاس اليوغا.

Advertisements

وعلى ترّاس مسبح كابانا، تمّ بناء مظلّتَي جلوس كبيرتَين لتوفير أجواء من الخصوصية ومناظر أخاذة لبرج العرب. بالعودة إلى الطابق الأرضي، يوفّر المسبح والواجهة الشاطئية مكاناً مثالياً للتنعّم بأشعة الشمس الذهبية التي تغمر دبي.

سوف يكون الفندق أول فندق لعلامة أنداز في دبي والثاني في الإمارات العربية المتحدة، حيث سينضمّ إلى نظيره أندازكابيتال جيت أبوظبي.يتعهّد فندق أنداز دبي النخلة بالتخلص من البلاستيك المعدّ للاستخدام مرة واحدة في كافة أقسامه.


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements