الخميس. سبتمبر 19th, 2019

أحدث صيحات تسريحات الشعر في أفريقيا تشهد إقبالاً كبيراً على المنتجات الطبيعية

Advertisements
Advertisements
شارك اصدقائك في :

تدنّي رواج منتجات تمليس الشعر وفق توقّعات أكبر خبراء وموزّعي منتجات العناية بالشعر في أفريقيا

الإمارات العربية المتحدة، دبي، 7 أغسطس 2019: شهد المركز العالمي للتوزيع (WDC) زيادة في الطلب خلال العامين الماضيين على مستحضرات الشعر التي تقوم بالعناية اللازمة والتغذية الصحية لكافة أنواع الشعر الطبيعي من قبل المستهلكين في إفريقيا. حيث حقّقت المجموعة ضعف مبيعاتها من خلال علامات رائدة في هذا المجال مثل شركة Force of Nature USA و House of Cheatham Inc. USA و PDC Brands و Cantu Beauty.

Advertisements

يعد المركز العالمي للتوزيع Worldwide Distribution Center أحد أكبر شركات التوزيع في مجال البيع بالتجزئة والجملة للسلع الاستهلاكية سريعة التداول (FMCG) في منطقة الشرق الأوسط، حيث يعمل على توريد مستحضرات العناية بالشعر والجسم والعطور والصابون ومنتجات العناية بالأطفال. كما تقوم المجموعة بتوريد آلاف العلامات التجارية الدولية والمحلية المتعددة المنشأ إلى تجار التجزئة في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وشرق آسيا ورابطة الدول المستقلة.

وشهدت مجموعة WDC زيادة ثابتة في الإيرادات منذ بدء أعمال التوريد إلى بلدان القارة الأفريقية في عام 2015، بما في ذلك كينيا وتنزانيا وإثيوبيا وأوغندا، كونها أحد أبرز الموزعين الرئيسيين في إفريقيا لمنتجات العناية بالشعر الشهيرة مثل علامة Force of Nature USA و House of Cheatham Inc. USA و PDC Brands و Cantu Beauty.

Advertisements

يعزو Khamid Ismatullaev، المؤسس والرئيس التنفيذي لمجموعة المركز العالمي للتوزيع، الطلب المتزايد إلى تغيّر توجهات وصيحات الشباب، حيث صرّح قائلاً “عندما قمنا بإطلاق أعمالنا للمرة الأولى في إفريقيا قبل أربع سنوات، كانت منتجات العناية بالشعر وتمليسه تتمتع بإقبال كبير، ولكن اليوم بتنا نلاحظ زوال رواج والإقبال على هذه المنتجات في الأشهر الأخيرة.

“إن صيحات الموضة في تجدّد دائم، حيث ترى الأجيال الشابة مشاهير وشخصيات بارزة على وسائل التواصل الاجتماعي بأساليب وإطلالات مختلفة، واليوم يقومون بتثقيف أنفسهم حول مكونات العناية بالشعر. إنهم يبحثون عن منتجات تغذي وتعتني بالشعر طبيعياً ولا تجذبهم إطلاقاً بعد الآن مستحضرات تمليس الشعر التي تحتوي معظمها على مواد كيميائية تؤدي إلى التسبب بحدوث ضرر لشعرهم وتلفه مع الوقت. وبالنظر إلى المستقبل، نحن نتطلّع للعمل مع الشركات المصنّعة لتطوير المزيد من المنتجات التي تلبي جميع الاحتياجات والصيحات.”


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements