الأحد. أغسطس 25th, 2019

استبيان بيت.كوم يستعرض أهم الطرق التي يتبعها أصحاب العمل في الإمارات لتوظيف الكفاءات

Advertisements
Advertisements
شارك اصدقائك في :

دبي،الإمارات العربية المتحدة، 29 يوليو 2019: كشف استبيان “التوظيف عبر الإنترنت في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لعام 2019″، الذي أجراه بيت.كوم، أكبر موقع للوظائف في الإمارات، عن معلومات حصرية متعلقة بمجال التوظيف المتطور والتغييرات الهامة التي طرأت عليه في ظل التطوّر التكنولوجي. فوفقاً للاستبيان، تُعتبر مواقع التوظيف عبر الإنترنت الطريقة الأفضل والأسرعللبحث عنالكفاءات وتوظيفها في الشركات فيالإمارات، حيث أكد 73٪ من المشاركين بأن الإنترنت قد سهل عملية التوظيف في شركاتهم.

عملية التوظيف في الوقت الحالي

Advertisements

صرحنصف المشاركين تقريباً بأن شركاتهم تنوي تعيين موظفين جدد خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، وبينما يصنف معظم المشاركين (57٪) ممارسات التوظيف في شركاتهم على أنها معقدة، أشاروا أيضاً إلى أنها تستغرق وقتاً طويلاً (60٪) وبأنها مكلفة (45٪).

من ناحية أخرى، أشارت نتائج الاستبيان إلى تزايد استخدام الشركات في المنطقةلأدوات التوظيف عبر الإنترنت، حيث قال 28٪ من المشاركين بأن البحث عن السير الذاتية مباشرة هو استراتيجية فعالة، بينما يفضل 28٪ الإعلان عن الوظائف الشاغرة على مواقع التوظيف، فيما تقوم نسبة 16٪ بالإعلان عن الوظائف المتاحة على موقع الشركة أو استخدام أنظمة تتبع طلبات المتقدمين عبر الإنترنت.

ومن وجهة نظر خبراء التوظيف في شركات الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، برزت هذه الأمور كأهمالعوامل التي تساهم في إنجاح عملية التوظيف: القدرة على فرز المرشحين وتصفيتهم بفعالية (37٪)، والوصول إلى أكبر عدد ممكن من الباحثين عن عمل (30٪)، والقدرة على اختبار المرشحين وتقييمهم عبر الإنترنت (14٪) وتسويق الشركة كأفضل مكان للعمل (10٪).

وتعليقاً على الاستبيان، قال عمر طهبوب، المدير العام لبيت.كوم: “يكشف استبيان التوظيف عبر الإنترنت عن أهمالتقنيات والأدوات التي تستخدمها شركاتالمنطقة حالياً لتسهيل عملية التوظيف، فتمتع الشركات بمعرفة شاملةحول عملية التوظيف عبر الإنترنت، يساعدها في اكتشاف العوامل التي تسهم في نجاحها وكيفية تحسينها. ونحن فخورون بتمكّننا من خدمة العديد من الشركات وخبراء التوظيف في المنطقة عبر توفير أفضلأدوات وتقنيات التوظيف؛ أبرزها خدمةالبحث عن السير الذاتية ونظام تتبع طلبات المتقدمين عبر الانترنت المعروف باسم تالنتيرا، إلى جانب أكبر قاعدة بيانات للسيرة الذاتية في المنطقة وأدوات تصفية المرشّحين المتكاملة المزودة بتقنية الذكاء الاصطناعي.”

وشملتالأسباب الرئيسية التي تدفع الشركات لاستخدام أدوات التوظيف عبر الإنترنت: الفعالية من حيث التكلفة (13٪)، والكفاءة(19٪)، وعدد أكبر من الكفاءات (29٪)، وسهولة الاستخدام(17٪)، ووجودأشخاص يتمتعون بمؤهلات أفضل (17٪). ومن المثير للانتباه، يعتقد 79,5٪ من المشاركين أن أدوات التوظيف عبر الإنترنت تمكن أصحاب العمل من التواصل مع المرشّحين بطريقة أكثر فعالية، فيما تعارض نسبة 5٪ ذلك، أما النسبة المتبقية فكانت إجابتها حيادية.

وجهة نظر الباحثين عن عمل

Advertisements

كشف الاستبيانأيضاًعن وجهة نظر الباحثين عن عمل حول عملية التوظيف عبر الإنترنت، حيث تبين أن الباحثين عن عمل في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حريصون على استخدام الأدوات الإلكترونية للبحث عن عمل، حيث يستخدم 59٪ من المشاركين مواقع التوظيف عبر الإنترنت للتقدم إلى الوظائف، فيما يستخدم 27٪ مواقع الشركات الإلكترونية، وصرّح5 ٪ بأنهميقومون بتقديم سيرتهم الذاتية شخصياً لدى الشركات التي يودون العمل فيها، أما نسبة 2٪ فتفضل حضور المعارض والفعاليات الخاصة بالتوظيف، ويعتمد3٪ على معارفهم وأصدقائهم للحصول على الوظائف.

تم جمع بيانات استبيان بيت.كوم حول “التوظيف عبر الإنترنت في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لعام 2019” عبر الانترنت خلال الفترة الممتدة ما بين 19 مايو وحتى 28 يوليو 2019، بمشاركة 6,567 شخصاً من الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية والكويت وعُمان والبحرين ولبنان والأردن والعراق وفلسطين وسوريا ومصر والمغرب والجزائر وتونس وليبيا والسودان وغيرها.


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements