الأحد. أكتوبر 20th, 2019

آفياريبس توسع نطاقها في أمريكا اللاتينية بمكتب جديد في بيرو

Advertisements
Advertisements
شارك اصدقائك في :

دبي 25 يوليو 2019 – تعد آفياريبس بمثابة واحدة من اكبر الشركات الرائدة عالمياً في مجال تطوير وتشكيل السياحة الخارجية، ومجالي الطلب والإنفاق في قطاع الطيران والضيافة، وقد قامت بتوسيع نطاقها في سوق أمريكا اللاتينية بافتتاح مكتبها الجديد في ليما عاصمة بيرو. هذه الخطوة الإستراتيجية ستقوي بلا شك مكانة آفياريبس في منطقة أمريكا اللاتينية بتقديم الخدمات والخبرات في تسويق الوجهات والفنادق، والعلاقات العامة والمبيعات في سوق بيرو الناشئة.

ففي بدايات القرن الحالي، صعد الناتج المحلي الإجمالي في بيرو بنسبة 6.1%  سنوياً، أي أحد أسرع الدول نمواً في أمريكا الجنوبية. ولكن شهد هذا النمو بطئا في الأعوام بعد 2014، هذا التغيير الجذري في اقتصاد الدولة غير نمط حياة الشعب بشكل هائل. وفي الأعوام الأخيرة، نسبة الفقر في بيرو انخفضت من 52% في 2005 إلى قرابة 26%  في 2013، مخرجة معها ستة ملايين شخص من حالة الفقر. 1

Advertisements

وقال السيد إدغار لاكر، المدير التنفيذي في آفياريبس: “التطورات الاقتصادية في بيرو فتحت أبواباً كانت مغلقة على الشعب مسبقاً. مع ازدياد عدد المواطنين ذوي الدخل المتاح، أصبحنا نرى نمواً في الطلب على خيارات السفر المحلي والدولي. وتعد هذه فرصة مميزة لشركات الطيران والوجهات السياحية للتأثير على سوق السياحة الخارجية وهي في بدايتها. “

و هناك ما يقارب من ثلاثة ملايين رحلة 2 تغادر من بيرو إلى الخارج سنوياً، مع ذلك فإن وزارة التجارة الخارجية والسياحة تريد تشجيع السياحة الخارجية أكثر بترويج ثقافة السفر في الدولة. أكثر وجهات السفر شعبية من بيرو هي تشيلي والولايات المتحدة وبوليفيا والإكوادور وكولومبيا 2، مع نمو في الطلب على الدول الآسيوية والأوروبية. وفي عام 2016، أعلنت دول شنغن عن تصريح لدخول سكان بيرو إلى جميع دول شنغن بدون تأشيرة لمدة 90 يوم. و مع إزالة عملية التسجيل الطويلة و المعقدة للتأشيرة أصبح السفر إلى أوروبا سهلاً لسكان بيرو.  وتعد بيرو منزلاً لمجتمع آسيوي ضخم، فمن المحتمل نمو عدد الرحلات إلى قارة آسيا بسبب قوة الاقتصاد الحالي للدولة.

Advertisements

وقالت السيدة آنا ماريا فورسيث، المدير العام لآفياريبس بيرو: “بعد المساهمة في تطوير شبكة آفياريبس في أمريكا اللاتينية، أنا سعيدة جداً برجوعي إلى منزلي في بيرو لتطوير الأعمال هنا. الدولة تنمو يشكل سريع جداً، كما ينمو طلب الناس لتجارب السفر المميزة. أنا متحمسة للتعاون مع عملائنا في نطاق الطيران والسياحة للاستفادة من إمكانيات الدولة الهائلة.”

سيعمل مكتب آفياريبس بيرو بإدارة السيدة فورسيث، وبإشراف إقليمي من السيد مارسيلو كايسر النائب الرئيسي لإقليم أمريكا اللاتينية والمدير العام لمكتب البرازيل. مع إضافة الموقع الجديد في ليما، ستضمن أمريكا اللاتينية ثمانية مكاتب مختلفة لآفياريبس وفيها أكثر من 65 خبير في مجالي التجارة بين المؤسسات والتجارة بين المؤسسات والعملاء، ومجال التسويق والعلاقات العامة لقطاع الطيران والسياحة والضيافة.


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements