الخميس. أغسطس 22nd, 2019

نصائح فعالة ومهمة للعناية ببشرة طفلك هذا الصيف

Advertisements
Advertisements
شارك اصدقائك في :

هل تعلمين بأن الجلد هو من أحد أعضاء الجسم؟ في الواقع، إنه أكبر عضو في جسم الإنسان، مما يجعله جزءاً مهماً للغاية في حياتنا. والسؤال الذي يطرح نفسه هنا، هل نعتني حقا ببشرة أطفالنا على النحو الأمثل، وفقاً لاعتقادنا؟ تشكل مسألة العناية بالبشرة، لاسيما خلال الظروف المناخية الحارة والقاسية في موسم الصيف، مصدر قلق يشغل بال الأمهات تجاه أطفالهن.

تُقر وتُجمع معظم الأمهات على أن جلد حديثي الولادة هو الأكثر نعومة ودفئاً وجاذبية، بل أثمن ما في الدنيا. وكما هو معروف، يعتبر الجلد خط الدفاع الأول في الجسم الذي يحميه من كافة العوامل، مثل الشمس والأشعة الضارة والمواد الكيميائية. وبالرغم من هذه الوظائف المهمة التي يلعبها الجلد، إلا أن جلد الأطفال لا يشكل سوى خمس سماكة جلد الكبار،  مما يجعلهم أكثر حساسية لمثل تلك العوامل. وبالتالي، فإن جلد الأطفال يحتاج إلى وقت ليتماسك وينمو بالتزامن مع نمو الطفل. ولهذا نجد معظم الأمهات يتساءلن عن الطريقة الأفضل للعناية بجلد أطفالهن. وهنا يأتي دور “ووتروايبس” المصممة لتعرّف الأمهات على الأشياء والأمور البسيطة اللواتي يحتجن إلى أخذها في الحسبان أثناء العناية ببشرة أطفالهن.

Advertisements

من الحقائق المهمة التي تحتاج الأمهات إلى تذكرها هي أن الأطفال يختلفون كلياً عن الأشخاص البالغين – فالأطفال لا يعملون ولا يتعرقون – والصغار غالباً ما يكونون في حالة من الفوضى ويحتاجون إلى تنظيف جيد، سواء كان ذلك في تغيير الحفاضة أو تغيير ملابسهم بعد الرضاعة. ولهذا، فإن استخدامك للمناديل المرطبة “ووتروايبس” لتنظيف شامل وخاطف أثناء تنقلك، سيمنح طفلك إحساساً بالانتعاش ويبقيه نظيفاً بشكل دائم. ليس من الضروري تحميم طفلك الرضيع يومياً كما يعتقد الكثيرون. وللحفاظ على نظافة أطفالك، فإن تحميمهم ثلاث مرات أسبوعياً يعد، في الحقيقة، كافياً من ناحية متطلبات النظافة. ومن شأن هذه الممارسة أن تساعد في منع جفاف الجلد والمحافظة على الرطوبة الطبيعية للبشرة.

أثناء فترات الحرارة المرتفعة وأشهر الصيف عموماً، من المهم لك أن تجعلي جلد طفلك الرضيع منتعشاً باستمرار وقادراً على التنفس قدر الإمكان، وذلك من خلال تخصيص وقت محدد له من غير ارتداء الحفاض، بالإضافة إلى اختيار الملابس التي سيرتديها بحيث تكون منتقاة بعناية. إن إبقاء الأطفال من غير ارتداء حفاض لأطول وقت ممكن سيساعد بشرتهم على التنفس، ويتيح للأمهات أيضاً التحكم في الطفح الجلدي الناتج عن الحفاض. يعد القطن الخفيف والقطن العضوي من أفضل الأقمشة التي ننصحك باقتنائها، إذ إنها أكثر قدرة على التنفس ومريحة أكثر لطفلك.

نصائح للعناية ببشرة طفلك:

 1- استخدمي المنتجات المصنوعة من المكونات الطبيعية وتحتوي على الحد الأدنى أو الخالية من الروائح لأن هذا قد يتسبب في تحسس بشرة طفلك.

2- تجنبي تحميم الأطفال لمرات كثيرة لأن المياه قد تزيل الرطوبة من الجلد.

3- احرصي على أن تكون الملابس أو المستلزمات التي سيرتديها الطفل مصنوعة من المواد الطبيعية والمواد التي تساعد البشرة على التنفس

4- قومي بترطيب جلد طفلك باستمرار باستخدام منتجات العناية بالجلد للحفاظ على ترطيب وصحة طفلك.

Advertisements

5- تجنبي كثرة التعرض لأشعة الشمس لحماية الجلد من الأشعة فوق البنفسجية الضارة.

وهكذا، أصبح كل شيء تحتاجين إليه في متناولك! إن العناية ببشرة طفلك الجميلة تكمن في إحساسك أنت وحدك ومعرفة ما يصلح لطفلك، والأهم من ذلك كله، الوثوق بحدسك. وفي حال ساروك أي شك، لا تترددي باستشارة طبيبك المختص في شؤون الصحة العامة.


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements