الخميس. أغسطس 22nd, 2019

تقدم تاغ هوير TAG Heuer الإصدار المحدود الثالث من ساعة موناكو في حدث حصري بمدينة نيويورك

Advertisements
Advertisements
شارك اصدقائك في :

دبي، الإمارات العربية المتحدة – 14 يوليو 2019: استضافت تاغ هوير TAG Heuerيوم الجمعةحدثاً لا يُنسى في قاعة سيبرياني الشهيرة في نيويورك للإعلان عن أحدث إصدار محدود من ساعة موناكو، وذلك احتفالًا بالذكرى السنوية الخمسين لإطلاق الساعة العريقة.

وحضر الحفل الحصري سفراء العلامة التجارية وهم سائق سيارات السباق وبطل سباق الفورمولا إي (Formula E) لعام 2017/2018 جان إيريك فيرن، وممثل هوليوود باتريك دمبسي، وملكة جمال الكون السابقة وصديقة العلامة التجارية بولينا فيجا، والتي كانت مقدمة الحفل في تلك الأمسية. وكان من أبرز الشخصيات الحاضرة الأخرىملكة جمال الكون وعارضة الأزياء أوليفيا كالبو، والفنان الموسيقي يونغ باريس، ومؤسس الفورمولا إيوالمدير التنفيذي للبطولة أليخاندرو أجاج الذي ساهم في الاحتفال بهذه المناسبة المميزة. ومشى الضيوف، لدى وصولهم، عبر معرض لإرث تاغ هوير TAG Heuer قبل الدخول إلى القاعة الفخمة التي احتضنت الاحتفال. وقُبيل الإعلان عن الساعة، جرى عرض ضوئي كبير في القاعة الكبرى باستخدام أضواء النيون، كما عرضت مقاطع فيديو تعرض تاريخ ساعة موناكو من تاغ هوير TAG Heuerانتهت بالكشف عن أحدث إصدار محدود مستوحى من عقد التسعينيات.

Advertisements

وتحتفل تاغ هوير TAG Heuer، هذه السنة، بالذكرى السنوية الخمسين لساعة موناكو من خلال إطلاق خمس إصدارات جديدة من هذه الساعة المستوحاة من العقود الخمسة بين عامي 1969 و 2019، حيث استوحي الإصدار الأول من السنوات بين عامي 1969 و 1979، والذي كُشف عنه في سباق جائزة موناكو الكبرى للفورمولا 1 (Formula 1 Monaco Grand Prix)، بينما احتفى الإصدار المحدود الثاني بالسنوات بين عامي 1979 و 1989، حيث قُدِّم في شهر يونيو في لو مان، فرنسا. أما الإصدار الثالث من ساعة موناكو الجديدة، والذي استوحي من عقد التسعينيات، فأُعلن عنه الليلة الماضية.

ويمهد هذا الاحتفال الطريق لسباق جائزة نيويورك الكبرى للفورمولا إي (New York City E-Prix, a Formula E) الذي سيجري يومي 13 و 14 يوليوفي ريدهوك، بروكلين، حيث سيشارك فيرن في السباق عبر شوارع بروكلين دفاعًا عن لقبه.

وتعد تاغ هوير TAG Heuer أحد الشركاء المؤسسين لبطولة الفورمولا إي (Formula E) التي ينظمها الاتحاد الدولي للسيارات وضابط الوقت الرسمي لها، والتي دعمتها منذ انطلاقتها في عام 2014. كما تفتخر الشركة اليوم بكونها راعي التوقيت الرسمي لبطولة الفورمولا إي (Formula E)، كما تفتخربتقديمها الساعة الرسمية والكرونوغراف للبطولة.

تصميم مستوحى من عقد التسعينيات

استوحي الإصدار الثالث من الإصدارات الخمسة المحدودة التي تحتفي بساعة موناكو من طراز التسعينيات والأفكار واتجاهات الموضة التي كانت سائدة في ذلك الوقت. ويتسم هذا الإصدار الخاص، الذي يُتوقع أن يتهافت عليه جامعو الساعات، بمظهر صناعي فولاذي يعكس الطراز المباشر الذي صبغ هذا العقد، كما يغلب على الساعة اللونان الأزرق والفضي مع عناصر متحركة حمراء. وتتمتع ساعة الكرونوغراف المربعة المصنوعة من الفولاذ المقاوم للصدأ بميناء حُبَيبي مطلي بالروديوم مع ميناءين فرعيين مصقولين صقلًا ناعمًا يتضمنان عدادينياللونالأزرق. كما استُخدم اللون الأزرق للحافة وشعار هوير Heuer، أما المؤشرات وعقرب الثواني في الوسط فهما باللون الأحمر. وهناك تباين واضح بين اللون الأزرق الذي يصبغ شعار هوير Heuer وعدادي الدقائق والثواني وبين اللمسات الحمراء التي تصبغ العقارب والمؤشرات والمربع الأحمر على الميناء. ويستمر هذا النمط اللوني مع السوار الأزرق المُخرّم المصنوع من جلد العجل والدرزة الحمراء.

وكما هو الحال بالنسبة للساعة الأصلية، فإن أزرار الضغط توجد في الجانب الأيمن للعلبة، بينما يتواجد التاج في الجانب الأيسر، وهي ميزة غير تقليدية تميزت بها ساعة موناكو خلال السنوات الخمسين الماضية.

و نُقش على الغطاء الخلفي لهذه الساعة المستوحاة من عقد التسعينيات شعار “Monaco Heuer” وعبارتي “إصدار محدود 1989-1999″ و”واحدة من 169 قطعة” باللغة الإنجليزية. وكما في النموذج الأصلي، فإن الغطاء الخلفي المصنوع من الفولاذ المقاوم للصدأ يضم نقوش عمودية ودائرية مصقولة. وتحتوي العلبة على العياركاليبر 11 المشهورة، وهي نسخة حديثة من حركة الربط التلقائية التي ظهرت لأول مرة في ساعة موناكو الأصلية عام 1969. وقد أُنتجت هذه الساعة في إصدار محدود أنتجت منه 169 قطعة فقط.

استعراض ساعة موناكو من تاغ هوير TAG Heuer والعيار كاليبر 11 على مدى خمسين عامًا

عندما أُعلِن عن ساعة موناكو من هوير Heuer (لم يكن تاغ TAG جزءًا من اسم الشركة في ذلك الوقت) أثناء مؤتمرين صحفيين انعقدا في الوقت ذاته بنيويورك وجنيف بتاريخ 3 مارس 1969، اندهش كل من الصحفيين وعشاق الساعات حول العالم. وبفضل تصميم الساعة الأنيق والجريء وعلبتها المربعة المقاومة للماء، والتي لم يشاهد أحد مثلها من قبل أصبحت الساعة مميزة على الفور.

ومثلتعناصر تصميم الساعة التكامل المثالي للتكنولوجيا المتقدمة التي قدمتها شركة الساعات السويسرية في ذلك الوقت. فقد كان عيار كاليبر 11 التي طورتها وسوقتها شركة هوير Heuer أول حركة كرونوغراف أوتوماتيكية ذاتية الربط في العالم.

وكان جاك هوير، المدير التنفيذي للشركة في ذلك الحين، يؤمن أن هذا الابتكار الجديد يحتاج إلى تصميم ملفت للانتباه. وهذا بالضبط ما تتمتع به ساعة موناكو (Monaco).

ففي عام 1971، ارتدى الممثل الشهير ستيف ماكوين “ملك الأناقة” ساعة موناكو في فيلم لو مان (. (Le Mans
كتاب بارادوكسيل سوبرستار (Paradoxical Superstar)

خلال العقدين الماضيين، ارتبطت ساعة موناكو ارتباطًا وثيقًا بصناعة الساعات عالية الجودة مع إنتاج نسخ أخرى تتميز بتصاميم ومواد وتفاصيل معقدة جديدة. وحافظت الساعة أثناء تطورها على الروح الثورية التي كانت السبب في شهرتها. وقد صدر كتاب جديد بعنوان Paradoxical Superstar، والذي يحكي القصة الكاملة لهذه الساعة، حيث يتضمن مقتطفات أرشيفية ورسومًا للتصاميم والحركات. وشارك في تأليف هذا الكتاب الصحفي والكاتب البريطاني الشهير نيكولاس فولكس وخبير الساعات جيزبيرت برونر والكاتب الأمريكي مايكل كليريزو، حيث ساهم كل منهم بفصل يحكي عن جانب من تراث ساعة موناكو وعراقتها. أما مقدمة الكتاب فكتبها الأمير ألبير الثاني أمير موناكو، حيث تحدث فيها عن الرابط القوي بين الساعة والمدينة التي حملت اسمها.

موناكو 1989-1999 إصدار محدود (MONACO 1989–1999 LIMITED EDITION)
الرقم المرجعي CAW211X.FC6468

حقائق وأرقام

آلية الحركة
الحركة تاغ هوير كاليبر 11 الأوتوماتيكية، قطر 30 مم، 59 حجرة كريمة، الميزان المتذبذب بتواتر 28,800 ذبذبة في الساعة (4 هرتز)، طاقة احتياطية لمدة 40 ساعة

الوظائف
مؤقت كرونوغراف بعدادي ثواني ودقائق؛ وتاريخ وساعات ودقائق وعداد صغير للثواني بجوار مؤشر الساعة3؛ وكرنوغراف عداد دقائق بجوار ا مؤشر الساعة 9؛ وعقرب ثواني في الوسط

العلبة

القطر 39 مم، وعلبة مصنوعة من الفولاذ المقاوم للصدأ مع قرص ثابت من الفولاذ المقاوم للصدأ، وزجاج شفاف من كريستال السافير، وتاج من الفولاذ المصقول المقاوم للصدأ بجوار مؤشر الساعة9 وأزرار ضغط بجوار المؤشرين2 و 4، مقاومة للماء حتى عمق 100 متر (10 بار)، وغطاء خلفي من الفولاذ المقاوم للصدأ نُقشت عليه العبارتين “إصدار محدود 1989-1999″ و”واحدة من 169 قطعة” باللغة الإنجليزية

الميناء
ميناء رمادي حُبَيبي مطلي بالروديوم، وعدادين مصقولين صقلًا ناعمًا ومطليين باللون الأزرق، ولمسات حمراء على العقارب والمؤشرات، وعقربا الساعات والدقائق والمؤشرات مطلية بمادة مضيئة

السوار
سوار أزرق من جلد العجل، مغلاق قابل للطي مصنوع من الفولاذ المصقول والمقاوم للصدأ

Advertisements

إصدار محدود يضم 169 ساعة فقط

صندوق خاص
كما هو الحال بالنسبة الساعة نفسها، استوحي تصميم صندوق الساعة من التصميم الأصلي. ويتمتع كل نموذج إصدار خاص بصندوق ذو ألوان تناسب الساعة والعقد الذي تمثله. ويأتي النموذج المستوحى من عقد التسعينيات في صندوق أزرق داكن يضم شعار هوير وخطوط أفقية تحوي مربعات صغيرة. أما الساعة فتفترش وسادة حمراء، وتحيط بها بطانة داخلية رمادية تتماشى مع لون الميناء.


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements