مدرسة الأفق الإنجليزية تستعد لافتتاح مساحة تعليمية فريدة من نوعها  

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 27 يونيو 2019:كشفت “مدرسة الأفق الإنجليزية” عن استكمال تحضيراتها لافتتاح مرفق تعليمي جديد وفريد من نوعه يوفر نظاماً إبداعياً قائماً على مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والعلوم الإنسانية والرياضيات ضمن حرمها المدرسي الواقع في جميرا بهدف تعزيز نهجها التعليمي والارتقاء بمستوياته. ويأتي هذا الإعلان عقب حصولها مؤخراً على تصنيف “متميز” من “هيئة المعرفة والتنمية البشرية”. وستشكل المدرسة بعد افتتاح المرفق الجديد في سبتمبر 2019مساحة تعليمية مبتكرة ومتطورة في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والعلوم الإنسانية والرياضيات، حيث سيتاح أمام الأطفال فرص التعلم عن طريق مهام البحث وحل المشكلات، وسيتم تشجيعهم على مراعاة تأثيراتها على الجانب الإنساني والأخلاقي.

وفي معرض تعليقه، صرّح إيان والاس، مدير “مدرسة الأفق الإنجليزية”: لقد حرصت “مدرسة الآفاق الإنجليزية” على مدى 30 عاماً من مسيرتها في وضع مصلحة طلابها على رأس قائمة أولوياتها، وما جهودنا الحثيثة لتشجيع القدرات في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والعلوم الإنسانية والرياضيات سوى تجسيد واقعي لالتزامنا الراسخ بتوفير تجربة تعليمية متكاملة لطلابنا الأعزاء. ومن خلال تعريفهم باتجاهات هذا النظام التعليمي ومنحهم الفرص لاستكشاف مفاهيمه،سينمو شغف الأطفال بالتعلم وحب الاستطلاع، كما ستزداد رغبتهم في العمل بإحدى مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والعلوم الإنسانية والرياضياتمستقبلاً”.

ستضم المنشأة الجديدة أحدث الأجهزة والتقنيات المتطورة كالروبوتات وتقنيات الزراعة المائية والذكاء الاصطناعي،كما ستقدمبرامج تعليمية تم تصميمها بهدف تعزيز الجانب الأخلاقي لدى الطلاب وتشجعيهم على خدمة المجتمع، إذ يجري على سبيل المثال إطلاعهم على فوائد تقنيات الزراعة المائية في توفير حلول فعالة لنقص الموارد الغذائية، فضلاً عن استخدامات الطباعة ثلاثية الأبعاد في إنتاج أدوات كتابة مُساعِدة لأصحاب الهمم.

وأضاف والاس: “ستسلط المساحة الجديدة الضوء على إمكانية تحقيق أي شيءمن خلال توظيف العلوم لأهداف أخلاقية وإنسانية، مما يسهم بدوره في تنمية حس التعاون والفضول والابتكار في نفوس طلابنا جميعاً.تتمثلرؤيتنا في إعداد جيل واعٍ من الطلاب المؤَّهلين لمواكبة المستقبل عبر تعريفهم بكافة الأفكار والقيم والرؤى الجديدة،حيث سيتمكن الطلاب من المرحلة التأسيسية الأولى حتى سن السادسةمن تطوير مهارات التواصل والتفكير النقدي والتي يمكن تطبيقها في العديد من مجالات الحياة”.

ومن جهته، قال السيد رضا خان، الرئيس التنفيذي لمؤسسة النجاح التعليمية: “من موقعها كواحدة من أبرز المدارس الابتدائية الرائدة في إمارة دبي، ستواصل مدرسة الآفاق الإنجليزيةبذل جهودٍ كبيرة في توظيف طاقات طلابها والمجتمع المدرسي بهدف إعداد جيليواكب تطورات المستقبل الواعد”.

شارك اصدقائك في :