الخيار المفضّل للعائلات الخليجية خلال عطلة عيد الفطر المبارك

دبي، 26يونيو 2019: شهدت دبي خلال عطلة عيد الفطر المبارك حركة نشطة في أعداد الزوّار من مختلف دول العالم ولاسيما من دول مجلس التعاون الخليجي، واستطاعت الإمارة بما تتمتّع به من مقوّمات سياحية هائلة أن تعزّز من مكانتها كوجهة سياحية مميّزة للعائلات على مدار العام، بالإضافة إلى فترة العطلات الطويلة مثلعيدي الفطر والأضحىالمباركينوالإجازاتالمدرسية.وهو ما جعلها الخيار المفضّل للكثير من العائلات لقضاء أوقات ممتعة تبقى ذكرياتها عالقة في أذهانهم إلى الأبد.

كما أنّ المعالم السياحية الرائعة التي تمتاز بها دبي، باتت عنصر جذبٍ فعّال يجذب الزوّار ويستحوذ على اهتمامهم، إضافةً إلى الكثير من الخيارات والتجارب الرائعة التي تلبّي أذواقهم وتتماشى مع ميولهم وتطلّعاتهم في ظل وجود جدول فعاليات حافل بالعديد من الأنشطة والأحداث والحفلات التي تساهم بدورها في جذب أعداد متزايدة من الزوّار.

ولقد حرصت مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة على منح عطلة عيد الفطر المبارك زخماً ونكهة خاصة من خلال تنظيم احتفالات “العيد في دبي”، وذلك لزيادة جاذبية المدينة مع تنظيم واستضافة مجموعة من الفعاليات والأحداث الكبيرة شملت عروض الألعاب النارية، والحملات الترويجية لخوض تجربة تسوّق فريدة، إلى جانب العروض الترفيهية الممتعة في مراكز التسوّق المختلفة،ليجد الزوّار على اختلاف جنسياتهم وفئاتهم العمرية ما يسرّهم، وليقضوا أجمل الأوقات طوال فترة إقامتهم في دبي.

وكانت الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي قد كشفت عن أن عدد حركات الدخول والخروج عبر المنافذ الجوية والبحرية والبرية في جميع منافذ دبي خلال إجازة عيد الفطر المبارك الممتدة ما بين 30 مايو حتى 8 يونيو 2019 بلغت 1,302,460 حركة، فيما بلغ عدد الزوار الخليجيين القادمين إلى دبي خلال العيد 171,334 زائر. واستقبلت فنادق دبي خلال عطة عيد الفطر  الممتدة لأسبوع 43,582 ضيف من المملكة العربية السعودية بزيادة قدرها 3 بالمئةعن الفترة ذاتها من عيد الفطر الماضي.

وفي هذا السياق،قال أحمد الخاجة، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة: “تمكّنت دبي من تعزيز مكانتها كوجهة سياحية مفضّلة للعائلات ولاسيما من دول مجلس التعاون الخليجي، ولقد حرصنا خلال تنظيم احتفالات ’العيد في دبي‘ على منح زوّارنا تجارب مميّزة سواء كانت في مجال التسوّق وذلك عبر تقديم أفضل الخصومات والحملات الترويجية التي قدمتها مراكز التسوق والمحلات التجارية، أو من خلال  إتاحة المجال أمامهم لقضاء أجمل الأوقات بصحبة أفراد العائلة ومشاهدة عروض الألعاب النارية، وكذلك العروض الترفيهية التي استضافتها مراكز التسوق خلال فترة العيد. ونحن سعداء بالأصداء الإيجابية التي حصلنا عليها من شركائنا في قطاع التجزئة سواء على مستوى المبيعات أو أعداد الزوّار”.

إحصاءات

ووفق الإحصاءات الحديثة الصادرة عن دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي “دبي للسياحة” حول أعداد زوّار الإمارة خلال الأشهر الخمسة الأولى من عام 2019، فقد استقطبت المدينة7,16 مليون زائر. في حين شكلت دول مجلس التعاون الخليجي حوالي 17 بالمئة من إجمالي عدد الزوار، أي حوالي 1,2 مليون زائر. وجاءت المملكة العربية السعودية في المركز الثاني ضمن الأسواق الرئيسية بواقع 584 ألف زائر، فيما شهدت أعداد الزوّار القادمين من سلطنة عمان والتي حلّت بدورها في المركز الخامس ارتفاعاً كبيراً وبنسبة 27 بالمئة ليبلغوا 418 ألف زائر. وحلّت الكويت في المركز الثاني عشر بواقع 140 ألف زائر. أما من حيث عدد المنشآت الفندقية خلال الأشهر الخمسة من العام الجاري، فقد بلغت 721 منشأة بزيادة قدرها 4 بالمئة مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي التي تم خلالها تسجيل 694 منشأة، فيما بلغ عدد الغرف المتوفرة 118382 غرفة بزيادة نسبتها 7 بالمئة.

شارك اصدقائك في :