فندق ستوديو ام اربيان بلازا يوقع شراكةً مع “دجراد” لمكافحة تلوث البلاستيك من خلال مبادرة “زجاجات ببساطة”

Advertisements
شارك اصدقائك في :

دبي، الإمارات العربية المتحدة (24 يونيو 2019) – أعلن فندق ستوديو ام اربيان بلازا، الفندق العصري من فنادق ومنتجعات ميلينيوم الشرق الأوسط وإفريقيا، عن شراكته مع مؤسسة “دجراد”، وهي مؤسسة تتخذ من دبي مركزا لها لإطلاق حملة بيئية بعنوان “زجاجات ببساطة”.

وتعتبر “زجاجات ببساطة” مبادرة غير ربحية لتعزيز التعاون مع المؤسسات مثل المدارس والفنادق والمنظمات الأخرى لزيادة معدلات تدوير زجاجات الماء المصنوعة من بلاستيك PET. كما تركز المبادرة التي تم إطلاقها في يوم البيئة العالمي على استحداث وسائل مستدامة لإعادة تدوير المنتجات اليومية مثل القمصان والحقائب عالية الجودة.

وقالت أورسولا شدياق، المدير العام في فندق ستوديو ام اربيان بلازا: “تعتبر الاستدامة البيئية من العناصر الحيوية في عمليات الفندق. وإلى جانب تقديم خدمات الضيافة عالية المستوى، فإننا نسعى جاهدين لنكون حماة حقيقيين للبيئة في الطريقة التي نتبعها في العمل وفيما نقدمه من خدمات. كما تشرفنا الشراكة مع دجراد، إحدى الشركات التي تدافع عن البيئة وتتبنى قضية محاربة التغير المناخي من خلال تحويل الزجاجات البلاستيكية إلى منتجات جيدة، وتعتبر العملية التي يقومون بها لتحويل هذه الزجاجات إلى منتجات مستدامة  من ابرز العمليات التي تتمتع بدرجات عالية من الابتكار “.

وتبدأ عملية إعادة التدوير بجمع الزجاجات البلاستيكية من الفندق ومن ثم غسلها وتقطيعها وصهرها وصولا إلى إنتاج الألياف القصيرة التي بدورها تُنسج إلى أقمشة معاد تدويرها كما هو الحال في الأقمشة الاعتيادية لإنتاج ملابس صديقة للبيئة.

كما تنتج الإمارات 2,75 مليار زجاجة مياه بلاستيكية في العام حيث يذهب أكثر من 94% من البلاستيك القابل للتدوير إلى مقالب القمامة مما يحدث أضرارًا بيئية خطيرة من خلال تسريب مختلف عناصر التلوث التي بدورها تؤذي الحيوانات على الأرض وفي البحار. وتجدر الإشارة إلى أن إنتاج قميص واحد يتطلب 15 زجاجة فقط.

Advertisements

ويدعو فندق ستوديو ام اربيان بلازا الناس حول العالم للمساعدة في دعم جهود المحافظة على البيئة من خلال وضع الأدوات البلاستيكية التي تستخدم لمرة واحدة في السلال المخصصة لإعادة التدوير والانضمام للجهود الدولية في مكافحة تلوث البلاستيك.

 50 total views,  1 views today


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements