“زام” تُطلق إصدارًا جديدًا من حقيبة الشهيرة‎Polyhedron

تشتهر علامة “زام” المصرية العصرية بتصاميمها الحديثة المتأصلة في التراث والفنّ العريقين. فكلّ تصميم مستوحى من أحد العناصر الفريدة في تاريخ مصر أو هندستها المعمارية، أو من الأحدات التي تركت أثرها على الثقافة المصرية الحديثة. وتتّسم جميع الطرازات الفريدة بأشكال محدّدة، كما أنّها مزيّنة بزخارف معدنية تعكس تأثرها بالفنّ الباروكي.

في هذا الموسم، أعادت “زام” تصميم حقيبة Polyhedron الهرميّة الشكل المميّزة التي أطلقتها في عام 2014، والتي أسرت قلوب النجمات وأيقونات الموضة والشخصيات الاجتماعية البارزة على مستوى المنطقة. ومن بين الشخصيّات اللاتي اعتمدن حقيبة Polyhedron كقطعة أساسيّة في خزانة ملابسهنّ، مسز كيبا وتارا عماد وكات ليبراس وهبة سراج الدين وضحى شبيب، على سبيل الذكر لا الحصر. وقد أُطلق على حقيبة اليد الجديد اسم Polyroque الذي يصف حرفيًا الشكل المتعدّد الأسطح (polyhedron) الهرمي والزخارف المعدنية الباروكية التي ارتبطت باسم العلامة (Poly من Polyhedron وroque منbaroque، أي باروكي). يُذكر بأنّ حقيبة اليد Polyroque تتوفّر بشكلين وحجمين مختلفين وبمجموعة واسعة من الألوان التي تشيد بالتعدّدية بين النساء وبالشخصية الفريدة لكلّ منهنّ.

في الصور الإعلانية لهذا العام، أحيطت حقيبة Polyroque ببيئتها الطبيعية، وقد التُقطت في صحراء صعيد مصر، بعدسة المصوّر يوسف طلعت، واختيرت العارضة الفرنسية فيكتوريا دانيال للظهور فيها. تتجلّى الأناقة التقليدية للحقيبة في سلسلة الصور التي تنتقل من وسط سنابل القمح الجافة، إلى الواحة الصحراوية، وصولًا إلى الكثبان الرملية. في هذه الصور، يُعرَض التصميم بثلاثة أساليب مختلفة تمامًا (مع بدلة ذات نقشة بارزة، ومع فستان أسود قصير، ومع قميص وسروال أنيقين)، ما يسلّط الضوء على تعدّد استعمالاته وعلى إضفائه لمسة أناقة مختلفة على كلّ إطلالة.
تُصنّع حقائب اليد “زام” بمنتهى العناية في العاصمة المصرية، القاهرة، ويولى في تصنيعها اهتمام شديد بالعناصر والتفاصيل. وتتميّز العلامة بجودة عالية وتصاميم فريدة، ما يجعلها في طليعة صناعة الأكسسوارات في مصر والمنطقة.

حقيبة Polyroque متوفّرة الآن في متاجر “زام” في جميع أنحاء مصر وفي أماكن مختارة في الإمارات العربية المتحدة.

شارك اصدقائك في :